المشاركة في البطولات الخارجية فرضتها على أرض الواقع

الجولات المضغوطة لدوري اليد تؤرّق الأندية

جاء قرار إقامة الجولات المضغوطة التي فرضتها لجنة المسابقات في اتحاد اليد، لتثير الجدل من جديد خلال هذه المرحلة، وبالتحديد في مسابقة دوري الرجال، المسابقة الأطول والأهم والأكثر ندية وإثارة بين الفرق العشرة المشاركة بهذا الموسم.

وشكلت بعض الاعتراضات هاجساً على ساحة اللعبة، عقب برمجة المسابقات التي أصدرها الاتحاد، خاصة بعد تأكيد أندية الوصل والجزيرة والنصر، مشاركتها في بطولة الأندية الخليجية أبطال الكؤوس، والتي ستحتضنها سلطنة عمان خلال الفترة من الأول ولغاية الحادي عشر من شهر مارس الجاري..

إضافة إلى مشاركة الأهلي في بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري، والمقرر إقامتها خلال الفترة من الثامن عشر ولغاية التاسع والعشرين الجاري بدولة قطر.

كما جاءت ردود الأفعال الواسعة بين العديد من الأندية الرافضة لهذا النظام، متعللة بأن هذا النظام لن يمنح اللاعبين الراحة المطلوبة من أجل التقاط الأنفاس واستشفاء لاعبيها من الإصابات..

والتي ظهرت بقوة بين العديد من لاعبي الأندية، خاصة أن الجولات المضغوطة سيلعب فيها كل فريق مباراتين وأحياناً ثلاث مباريات خلال أسبوع واحد. »البيان الرياضي« طرحت القضية على بعض المسؤولين عن اللعبة في بعض الأندية، وذلك من أجل الوصول إلى صيغة تكفل النجاح لموسم استثنائي في لعبة كرة اليد.

مشاركات

من جانبه، أكد سعود صالح مشرف كرة اليد بالنادي الأهلي، أن هذا الموسم يعتبر استثنائياً عما سبقه، في ظل مشاركات المنتخب في الدورة الخليجية في قطر والتصفيات الآسيوية بالبحرين، إلى جانب مشاركة 4 أندية محلية تستعد للمشاركات الخارجية الخليجية والآسيوية من أصل 10 أندية مشاركة بمسابقات هذا الموسم.

وأضاف مشرف كرة اليد بالنادي الأهلي، أن هذا الواقع لا مفر منه، رغم أنه لا يخلو من السلبيات، خاصة ببطولة كأس الإمارات في بداية الموسم، والتي خلفت الإصابات للعديد من لاعبي الأندية، وعلينا تقبله بسلبياته، رغم وجود بعض الإيجابيات خلال هذه الفترة بالنسبة للأندية المشاركة في البطولات الخارجية، ونحن من ضمنها.

كما كشف أن فريقه يعمل على التأقلم على هذا الوضع خلال مشاركته في الدوري العام، وسيكمله خلال معسكره الخارجي في أوروبا، والذي سينطلق في الخامس من الشهر الجاري بتدريبات مكثفة، إضافة إلى خوض مباريات بنفس النظام المجمع، كون فريقنا سيلعب 5 مباريات بالبطولة الآسيوية بقطر خلال أسبوع.

مؤكداً تعاقد الأهلي مع ثلاثي المنتخب المصري، أحمد الأحمر، ومحمد ممدوح، وحسن يسري، وسيلتحق اللاعبون الثلاثة المصريين بفريقنا مباشرة بقطر للمشاركة بالبطولة، إلى جانب المحترف الفرنسي جوهان الذي يلعب حالياً ضمن صفوف الفريق.

واقع

بدوره، رأى عوض هويشل اليعقوبي مشرف اللعبة بالجزيرة، أن الجولات المضغوطة، شكلت عاملاً سلبياً وعائقاً أمام العديد من الأندية، وخاصة في المباريات التي أقيمت خلال الدورة المجمعة بكأس الاتحاد بباكورة الموسم بدون اللاعبين الدوليين، خاصة أن الفريق لعب 3 مباريات خلال 3 أيام.

مبيناً أنه أبدى موافقته على هذا النظام في الفترة الحالية، بعد أن أكد مشاركة الجزيرة ببطولة الأندية الخليجية، والتي سيلعب الفريق فيها بنظام الجولات المضغوط، وأضاف قائلاً: هذا ما عملنا عليه خلال الفترة الحالية في المعسكر الخارجي في مصر في محطة الإعداد الأخيرة للفريق، قبل المشاركة في البطولة الخليجية بسلطنة عمان.

ظاهرة

بعيداً عن الجولات المضغوطة، أكد الدكتور ماجد سلطان رئيس اتحاد الإمارات لكرة اليد بالإنابة، رغبته بالترشح لرئاسة اتحاد اليد خلال الدورة المقبلة 2016/2020، ولكنه بنفس الوقت، وضعها بملعب نادي الشباب، ووفق قرار مجلس الإدارة حول قبوله للترشح من عدمه.

وعن ترشح خميس بن سالم السويدي لهذا المنصب، وهو المرشح الوحيد حالياً للرئاسة، قال: المنافسة على المناصب في الاتحادات الرياضية والشبابية ظاهرة صحية، وتثري العملية الانتخابية، وأضاف خميس السويدي من الشخصيات الرياضية والقيادية المشهود لها بالنجاحات، وفي النهاية، لا بد من رئيس واحد تحدده الجمعية العمومية للاتحاد خلال اجتماعها السنوي، المقرر بمنتصف مارس الجاري.

متمنياً، أن ترشح الأندية، الأشخاص أصحاب الخبرات والعاملين بساحات الرياضة بشكل عام، وكرة اليد على وجه الخصوص، ولكنه بنفس الوقت، لم يخفِ تخوفه من بعض التكتلات والتربيطات التي تصاحب العمليات الانتخابية قبل وأثناء العملية الانتخابية.

وعن مسيرة مجلس إدارة الاتحاد خلال الدورة الحالية، وما صاحبها من ردود أفعال لم ترقَ لطموحات الجمعية العمومية، التي منحتهم الثقة، ولا حتى للقائمين على اللعبة بالأندية وأسرتها، قال: بكل أسف، كانت ظاهرة بقوة للعلن، ولكنها بشكل عام لم تؤثر بشكل ملحوظ في مسيرة عمل الاتحاد من خلال توافق وجهات النظر لأعضاء مجلس الإدارة وقراراته، التي تم اتخاذها بالأغلبية، وسط فريق عمل يتحمل المسؤولية.

وعن عودة الدكتور عيسى النعيمي الرئيس المستقيل للترشح للدورة الجديدة، قال: وفق لوائح ونظم اتحادنا والمنبثقة من لوائح ونظم الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، تؤكد أنه فقد حق الترشح، وتعتبر استقالته واقعاً لا مجال للشك لغيابة أكثر من 12 اجتماعاً لمجلس الإدارة الحالي، واستطر قائلاً: إنه خلال اجتماع الجمعية العمومية القادم، سيتم اتخاذ القرار بالتصديق على الاستقالة.

سيدات" يد الجزيرة"  بطلات الشتاء

يعيش فريق سيدات كرة اليد بنادي الجزيرة فرحة عارمة هذه الأيام، في ظل النتائج المتميزة التي نجحن في تحقيقها خلال الدور الأول لبطولة دوري سيدات اليد، باعتلائهن قمة المسابقة بالعلامة الكاملة 10 نقاط، ليعلن عن أنفسهن بطلات شتاء المسابقة.

والتي اختتم دورها الأول السبت الماضي، عقب فوزهن الكبير على فريق سيدات الشباب بمعقلهن في الصالة الخضراء، وهو ما يؤكد حرصهن وبقوة في رحلة الدفاع عن اللقب والذي سيطرت عليه سيدات الجزيرة خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

يحسب للجنة النسائية في اتحاد اليد برئاسة أنيسة الشدادي، أن هذا الموسم شهد مشاركة 5 فرق من الجنس اللطيف وهي الجزيرة والظفرة والشباب وبلدية دبي والفريق الدولي، في بادرة هي الأولى من حيث عدد الفرق ونوعية اللاعبات من بنات الأمارات صغيرات السن إلى جانب تواجد العديد من المحترفات العربيات والأجنبيات ضمن صفوف جميع الفرق المشاركة بالبطولة.

كما يشهد هذا الموسم 3 مسابقات وهي الدوري العام، وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، إلى جانب بطولة خاصة بالمواطنات بختام الموسم، وجميع هذه البطولات تصب في النهاية بمصلحة اللعبة ومنتخب سيدات اليد بالدولة والتي تتابعه عن كثب التونسية وسام الشنوفي التي تم تعيينها مدربة لمنتخب السيدات هذا الموسم.

مشوار

جاء بداية مشوار التفوق على حساب فريق بلدية دبي 6/41 ومن ثم على فريق سيدات الفريق الدولي 18/34 رغم ما يضمه من لاعبات مميزات من العرب والأجانب، لكون مشاركتهن شرفية من أجل إكساب لاعباتنا المزيد من الخبرات...

وجاء الفوز الثالث على حساب فريق سيدات الظفرة 22/32، واختتمن مشوار التفوق بختام الدور الأول بفوز عريض 15/32 على فريق سيدات الشباب، وبالنظر لجميع النتائج نجد قوة وأحقية الفريق باعتلاء القمة.

تكريم إدارة الجزيرة

على ضوء هذه النتائج، أقامت لجنة الألعاب الرياضية والأنشطة بنادي الجزيرة برئاسة محمد حسن السويدي رئيس اللجنة، وبحضور عدد من أعضاء اللجنة..

وعبير السويدي مشرفة الألعاب النسوية بالجزيرة، والمدربة الجديدة الجزائرية جميلة نايلي، حفل تكريم للفريق تقديراً وتثميناً للنتائج المميزة التي حققها الفريق والتي بالتأكيد ستشكل حافزاً ودافعاً لتحقيق المزيد من الانتصارات وصولاً للطموحات المنشودة لسيدات الجزيرة.

2

رشح الاتحاد الآسيوي لكرة اليد، إسماعيل سالم وفاضل غلوم الحكمين الدوليين بساحات كرة اليد الشاطئية والقارية، للمشاركة في إدارة مباريات البطولة الخليجية لكرة اليد أبطال الكؤوس، والتي ستحتضنها سلطنة عمان الشقيقة خلال الفترة من 1 لغاية 11 مارس الجاري. ويأتي هذا الاختيار للثقة الكبيرة لحكامنا، والذين أكدوا حضوراً قوياً بساحات اللعبة وصولاً للقارية والعالمية.

محمد الحمادي: القرار مقبول

أوضح محمد الحمادي مدير كرة اليد بنادي الوصل، أن الجولات المضغوطة رغم ما تسفر عنه من حمل زائد على اللاعبين نتج عنه حدوث العديد من الإصابات للاعبين، إلا أنها من وجهة نظري الشخصية مقبولة في هذه المرحلة، موضحاً أن الجهاز الفني لفريقه يسابق الزمن في رحلة الاستشفاء لبعض لاعبي الفريق..

وذلك خلال محطة الإعداد الأخيرة من أجل المشاركة في بطولة الأندية الخليجية بسلطنة عمان، للوصول بالفريق إلى أعلى درجات الجاهزية وفق الواقع الحالي بالنسبة للفريق.

وأكد الحمادي، أن من مميزات الجولات المضغوطة، إنها تمثل فرصة سانحة للعديد من اللاعبين الشباب في بعض الأندية للتواجد في ظل الجولات المضغوطة، من أجل سد غيابات بعض النجوم بسبب الإصابات، مؤكداً على أنه لا يوجد بديل عن هذا النظام في ظل مشاركة العديد من أنديتنا في المحافل الخارجية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات