00
إكسبو 2020 دبي اليوم

300 طالب يستفيدون من مبادرة «الغولف في دبي»

بوعميم مع الطلاب المشاركين بفعاليات مدرسة راشد - البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

أقامت مؤسسة «الغولف في دبي» فعاليات تدريبية حافلة بمدرسة راشد بدبي لتعلم مهارات وأساسيات لعبة الغولف، وذلك في إطار البرنامج الذي أطلقته المؤسسة عام 2013، كواحد من المبادرات الرائدة لهيئة الشيخ مكتوم للغولف، بهدف التواصل مع الطلاب والاستثمار فيهم لنشر اللعبة وتطويرها على صعيد الدولة والارتقاء بها نحو مستقبل واعد، ونجحت المبادرة منذ إطلاقها بتعميم الفائدة على أكثر من 300 طالب..

من خلال منحهم المجال لممارسة لعبة الغولف، وتعلم المهارات الأساسية وأساليب تنفيذ الضربات وغيرها من المفاهيم التي تساعدهم على مواصلة ممارستها على المدى الطويل، فيما كانت الفعاليات التدريبية بمدرسة راشد بدبي على قدر التطلعات، مع مشاركة عدد واسع من أبناء الدولة، نالوا هذه الفرصة الفريدة من نوعها التي تقام بإشراف مدربين من «جراس روتز غولف»، وعاشوا أجواء هذه الرياضة التي تعمل على تطوير القدرات البدنية وتطوير المهارات العقلية لديهم أيضا، على أن يتم تخصيص مسابقات للتنافس بين المدارس نفسها المشاركة في الفعاليات.

تجربة مهمة

وأكد محمد جمعة بوعميم، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي للغولف في دبي، أن هذه المبادرة تعتبر عملية مستمرة ومتواصلة لكنها بحاجة للوقت لتحقيق الأهداف بالكامل، وقال: إنها تجربة مهمة للغاية وسنحاول توفير البيئة اللازمة التي تساعد الناشئين ممن نعتبرهم بوابة المستقبل الواعد للعبة الغولف على مستوى دولة الإمارات، مع الإيمان والقناعة الراسخة بقدرة هؤلاء الطلاب على التطور والتعبير عن طموحهم وأحلامهم بممارسة الرياضة في أقوى البطولات.

وتابع: جاء النجاح الذي حققته جولة الغولف في دول مينا التي انطلقت عام 2011، لتمنحنا دافعا إضافيا لمواصلة الجهود والسعي لتحقيق الأهداف التي نركز فيها على الناشئين، خصوصا ممن استهلوا مسيرتهم الرياضية حديثاً ومع وجود أندية وملاعب حديثة في الدولة توفر كافة الاحتياجات.

20

شهد البرنامج انتقاء 20 طالباً إماراتيا لمواصلة مسيرتهم، وتحقيق النقلة المطلوبة لتطوير أدائهم، حيث سيتم إقامة تدريبات مكثفة لهم، والعمل على توفير العناية اللازمة لهم، للمضي قدما نحو الأفضل.

ويتم خلال البرنامج التركيز على الأطفال بين عمر السابعة و11 عاما، حيث يتم إقامة 6 حصص تدريبية مدة كل منها ساعة واحدة، على أن يتم إقامة منافسات بين عدة مدارس في ختام التدريبات، وصل عدد المشاركين فيها 14 مدرسة.

طباعة Email