00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الفرنسي ريموند بطل ماراثون كأس العالم للسباحة

ت + ت - الحجم الطبيعي

توج الفرنسي أكسل ريموند بطلاً لماراثون كأس العالم للسباحة في المياه المفتوحة لمسافة 10 كم، الجولة الثانية من بطولة العالم التي نظمها مجلس أبوظبي الرياضي بالتعاون مع الاتحاد الدولي للسباحة والاتحاد الإماراتي للسباحة في العاصمة أبوظبي أمس بمشاركة 70 سباحاً من 22 دولة، وبلغ مجموع جوائزها 60 ألف دولار.

وأحرز ريموند المركز الأول بعد أن قطع مسافة السباق البالغة 10 كم في ساعة و57 دقيقة و52 ثانية، وحل في المركز الثاني البريطاني جال برونيل بعد أن أنهى السباق بفارق ثانية واحدة عن ريموند، بينما جاء في المركز الثالث وحصل على الميدالية البرونزية الألماني كريستيان إيكهارت بزمن قدره ساعة و57 دقيقة و53 ثانية.

وفي منافسات السيدات توجت الإيطالية راكيلي بروني بالمركز الأول والميدالية الذهبية منهية السباق في ساعتين و7 دقائق و31 ثانية، وجاءت في المركز الثاني الصينية سي يو يان بفارق 3 ثوان عن بروني، وحلت في المركز الثالث والميدالية البرونزية البريطانية كاري آن باين وأنهت السباق في ساعتين و7 دقائق و37 ثانية.

صراع

وشهد الماراثون صراعاً قوياً من أبطال السباحة للمسافات الطويلة، وجاء مثيراً خاصة في المرحلة النهائية وقبل خط النهاية في ظل الرغبة القوية في إنهاء السباق في المراكز الأولى.

وشهد السباق مشاركة الثلاثي الإماراتي عبد الله البلوشي، وعلي سبيت، ويعقوب السعدي، إذ تم استبعاد الثلاثي خلال السباق بسبب خطأ فني بناء على تقرير الاتحاد الدولي للسباحة، إلا أن الاتحاد الإماراتي قدم احتجاجاً على الاستبعاد والخطأ الذي تم احتسابه.

وأعرب أحمد الفلاسي رئيس اتحاد الإمارات للسباحة عن سعادته بنجاح ماراثون كأس العالم لسباحة المياه المفتوحة الذي أقيم للمرة الأولى في دولة الإمارات، موجهاً الشكر لمجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان على استضافة وتنظيم الحدث الناجحة بكل المقاييس.

وقال: بالتأكيد تنظيم هذا الحدث العالمي في أبوظبي من شأنه أن يساهم في نشر سباحة المسافات الطويلة في الدولة، إذ أننا نعمل بجدية على رفع وتطوير مستوى السباحة في الإمارات، ووجود نخبة المصنفين الأوائل على العالم في هذا السباق يساهم في تحقيق أهدافنا وطموحاتنا بما يصب في صالح السباحة.

استضافة

من جانبه، قال عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي ان استضافة ماراثون كأس العالم للسباحة في المياه المفتوحة جاء ضمن استراتيجية المجلس بتنويع الأحداث والفعاليات الرياضية التي تستضيفها العاصمة أبوظبي، مؤكداً على نجاح الماراثون الذي شهد مشاركة أكثر من 70 سباحاً من المصنفين الأوائل في سباحة المسافات الطويلة في العالم، لافتاً إلى أن التنظيم جاء على أعلى مستوى بشهادة الاتحاد الدولي للسباحة الذي اعتبر أنها واحدة من أفضل الجولات في البطولة.

ووجه الشكر لاتحاد الإمارات للسباحة، برئاسة أحمد الفلاسي على جهوده في إنجاح الحدث، مؤكداً أن العاصمة أبوظبي هدفها استضافة البطولات عالية المستوى ضمن أجندة الفعاليات العالمية.

مراكز

توج عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في الماراثون، وأحمد الفلاسي رئيس اتحاد الإمارات للسباحة، بحضور أندريا براير المشرف الفني للاتحاد الدولي للسباحة، وطلال الهاشمي مدير إدارة الشؤون الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي.

طباعة Email