00
إكسبو 2020 دبي اليوم

برعاية منصور بن زايد

ماراثون زايد الخيري في حلبة ياس 21 الجاري

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت اللجنة المنظمة لماراثون زايد الخيري 2015، والذي يقام برعاية الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، ويهدف لدعم مرضى الكلى في الدولة عن فتح باب التسجيل للاشتراك في السباق الذي تستضيفه حلبة مرسى ياس يوم السبت 21 مارس الجاري، وينظمه نادي ضباط القوات المسلحة، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، وحلبة مرسى ياس.

وعقدت اللجنة المنظمة لماراثون زايد الخيري 2015، مؤتمراً صحافياً أول من أمس بحلبة مرسى ياس، أعلنت خلاله عن تفاصيل الماراثون في نسخته هذا العام، بحضور الفريق الركن محمد هلال الكعبي رئيس مجلس إدارة نادي ضباط القوات المسلحة، رئيس لجنة الرياضة للجميع، رئيس اللجنة المنظمة للماراثون، وعارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي..

والطارق العامري الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس، والدكتور علي عبد الكريم العبيدلي المدير التنفيذي للشؤون الأكاديمية في صحة، وأحمد الكعبي مدير الشؤون الحكومية بحلبة مرسى ياس، وصلاح السلومي مدير الماراثون.

شعبية كبيرة

ويحظى الماراثون بشعبية كبيرة، ويقام سنوياً، بهدف نشر التوعية الصحية حول أمراض الكلى ودعم المرضى المصابين، وتفتح أبواب المشاركة في الماراثون للعدائين وجميع أفراد المجتمع من كافة المستويات للتشجيع على اتباع نمط حياة صحي من خلال ممارسة رياضة الجري سوية..

حيث تخصص جميع عائدات السباق الخيري لدعم مرضى الكلى، إذ يأتي تنظيم الماراثون، تكريماً وتقديراً لمؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتماشياً مع إسهاماته الخيرية في دعم المؤسسات الخيرية التي تعنى بمرضى الكلى.

فئة جديدة

وتشهد دورة العام الحالي لماراثون زايد الخيري، إضافة فئة جديدة مخصصة للعدائين ذوي الخبرة، ويقدم للمشاركين تجربة فريدة يتعرفون فيها إلى تراث الإمارات، كما يشجع العدائين من كافة المستويات، سواءً من المبتدئين أو من أصحاب الخبرة في سباقات المسافات الطويلة، ويضم الماراثون سباقين، أولهما لمسافة خمسة كيلومترات، والآخر لمسافة 10 كيلومترات، يستضيفها المسار المخصص لسباق الفورمولا1 في حلبة مرسى ياس.

ويفتح باب المشاركة في السباق للجميع من مختلف الجنسيات والأعمار، كما يشهد الماراثون تنظيم سباق لمسافة 5 كيلومترات للمشاركين من ذوي الاحتياجات الخاصة. ويبلغ مجموع الجوائز النقدية المخصصة للسباق 250 ألف درهم إماراتي، حيث سيتم تكريم أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في كل من السباقات التي تقام خلال هذه الفعالية العائلية.

تطور الماراثون

وقال الفريق الركن محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة العليا المنظمة للماراثون: «يتطور ماراثون زايد الخيري وينمو عاماً بعد عام، وقد أصبح الآن أحد أهم الأحداث الرياضية المجتمعية على قائمة الفعاليات الصحية التي تستضيفها أبوظبي، وهو فرصة مميزة لجميع أفراد المجتمع باختلاف قدراتهم البدنية، لتوحيد جهودهم ودعم حملة خيرية يستفيد منها مرضى الكلى في الدولة وفي جميع أنحاء العالم..

مشيراً إلى أن ماراثون زايد الخيري وصل بالفعل للعالمية، بعد النجاحات الكبيرة التي حققها على مدار سنوات طويلة، لا سيما في مدينة نيويورك الأميركية، بالإضافة إلى النجاح المبهر الذي حققه في العاصمة المصرية القاهرة العام الماضي، وشارك خلاله 60 ألف متسابق وجمع 160 مليون جنيه مصري لدعم مستشفى سرطان الأطفال في القاهرة،..

وأضاف: «نحن فخورون بمتابعة جهود المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس دولة الإمارات، وبالسير على نهجه في دعم هذه القضية، ونشر التوعية الصحية حول أمراض الكلى، والماراثون بات كرنفالاً إماراتياً للمشاركة في الخير، حيث الدعوة عامة لجميع أفراد المجتمع للوجود في هذه الفعالية..

ووجه الشكر لحلبة مرسى ياس على مساهمتها في نجاح الحدث والتجهيزات التي تقوم بها لإخراج الماراثون في أبهى حلة، استمراراً للنجاح الذي حققه العام الماضي، مشيراً إلى أن هناك مساعي لإقامة الماراثون في أكثر من مدينة عربية وعالمية، استكمالاً للسمعة الكبيرة التي حققها، وتتواصل الاستعدادات لإقامة الماراثون في نيويورك يوم 30 مايو المقبل، وللعام الحادي عشر على التوالي.

حساب للتبرعات

وضعت اللجنة العليا المنظمة لماراثون زايد الخيري حساباً مخصصاً من أجل المساهمة في دعم مرضى الكلى في الدولة خلال الفعالية، عن طريق حساب ماراثون زايد الخيري – صحة – في بنك أبوظبي التجاري، وبرقم 513162020040، أما الإيبان فهو AE230030000513162020040.

العامري: جاهزون لاستضافة الحدث

حض طارق العامري، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس، الجميع على الاشتراك في ماراثون زايد الخيري، وقال: «نحن سعداء باستضافة ماراثون زايد الخيري مجدداً في حلبة مرسى ياس، نحن من أكبر دعاة ممارسة الرياضة واتباع نمط حياة صحي، ويعد ماراثون زايد الخيري وسيلة رائعة تشجع جميع أفراد المجتمع على الاستمتاع بوقتهم وممارسة الأنشطة الرياضية في الهواء الطلق..

لا سيما أنه حقق نجاحاً منقطع النظير العام الماضي، وأشار إلى أن حلبة مرسى ياس جاهزة لاستضافة الحدث، وأن الاستعدادات والتجهيزات تسير على قدم وساق، من أجل إخراج الفعالية في أفضل صورة ممكنة، إذ توفر حلبة مرسى ياس جميع الإمكانات لاستضافة الماراثون وتقديم تجربة رائعة لجميع المشاركين في الحدث.

العواني: ترسيخ المفهوم الإنساني في المجتمع

ثمن عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي الرعاية الكريمة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، لماراثون زايــد الخيري، والذي يعتبر واحداً من أهم الأحداث والفعاليات التي ترسخ المفهوم الإنساني والخــــيري في المجتمع..

مشيداً بالجهود الكبيرة التي قطعتها اللجنة المنظمة للماراثون برئاسة الفريق الركن محمد هلال الكعبي، ودورها المميز في عقد فعاليات الماراثون سنوياً لتجديد شراكــــــة الرياضيـــين في المناسبات الاجتماعية، ودعم الحالات الإنسانية والقضايا المهمة في المجتمع..

وأكد أن مجلس أبوظبي الرياضي، حريص على تسخير جميع الإمكانات والقدرات من أجل إنجاح فعاليات الماراثون، وما يشكله من كرنفال رياضي يلتقي من خلاله جميع شرائح المجتمع بحب باني نهضة الإمارات، المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان، وقال: «لا شك أن الرسالة الإنسانية التي يحملها الماراثون والرعاية الكريمة والاسم الغالي على قلب كل إماراتي وعربي، تمثل مثلث النجاح للحدث الكبير.

طباعة Email