اتفاقية

شراكة بين نادي الإمارات للسيارات وشركة أبوظبي للارتقاء بالرالي الصحراوي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أبرم نادي الإمارات للسيارات، الهيئة المنظمة لرالي أبوظبي الصحراوي، اتفاقية شراكة استراتيجية جديدة مع شركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات بهدف تعزيز وتطوير رالي أبوظبي الصحراوي، الذي يحتفل بيوبيله الفضي أواخر الشهر الجاري، ووقع الاتفاقية محمد بن سليم، رئيس النادي ومؤسس رالي أبوظبي الصحراوي المدعوم من نيسان..

وطارق العامري، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس، وقال بن سليم: «سعداء بإبرام هذه الشراكة الاستراتيجية الجديدة مع شركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات، مما يعزز علاقات العمل الوطيدة بيننا والتي استهلت عام 2009 بتنظيم سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 أبوظبي «جراند بري»، وقد رسّخ رالي أبوظبي مكانته كأحد أفضل الراليات الدولية..

وتكرّس الشركة الآن مصادرها وخبراتها الترويجية لمساندة هذا الحدث كجزء من المخطط الاستراتيجي المستمر الذي وضعناه لتطوير الرالي خلال العام المقبل». ومن ناحيته، قال طارق العامري: «شهدنا جميعا أن رالي أبوظبي الصحراوي يتبنى أعلى المعايير المتبعة في الراليات الطويلة، وأنه ساهم على مدار سنين انعقاده في تعزيز صورة أبوظبي والإمارات ككل في المحافل الرياضية بأنحاء العالم، ويسرنا القيام بدور أكثر فعالية ونشاطاً في مساندة محمد بن سليم وفريقه، ونحن ملتزمون بالكامل بضمان الارتقاء بالرالي إلى مستويات جديدة».

ومن أبرز النتائج الفورية لاتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين أن تقام المرحلة الاستعراضية الخاصة، والتي تعتبر فاتحة الرالي التقليدية، يوم 28 مارس الجاري على جزء من حلبة الجراند بري في حلبة مرسى ياس التي تعد واحدة من أفضل حلبات سباقات الفورمولا 1 في العالم.

طباعة Email