العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    منافسات مثيرة في أول أيام «جوجيتسو الشارقة المفتوحة»

    الإمارات تحصد 13 ميدالية في فئة «من دون بدلة»

    عبد الله بن خادم ويوسف البطران خلال تتويج جاسم سعيد بالميدالية الذهبية تصوير: عبد الحنان مصطفى

    شهدت منافسات اليوم الأول من بطولة الشارقة المفتوحة للجوجيتسو والتي ينظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو بالتعاون مع نادي الشارقة الرياضي وبرعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، تنافسا مثيرا في كافة المستويات والأوزان، وخطف نجوم البرازيل الأضواء بحكم تمرسهم في هذه اللعبة، وتميز وتألق لاعبينا المشاركين في فرق الدولة خصوصا فرق أبوظبي، وحقق لاعبو الإمارات 13 ميدالية ملونة في مسابقة فئة بدون بدلة، منها ثلاث ميداليات ذهبية وست فضيات وأربع برونزيات في مختلف الأوزان والأحزمة.

    تميز وتحدٍ

    وحقق ميداليات أبطالنا في الذهب طالب صالح فئة الحزام البني وزن 38 كجم ونال جاسم سعيد مبارك ذهبية الماستر وزن 73 الحزام الأبيض، فيما نال يوسف ملا علي ذهبية فئة الحزام الأزرق البنفسجي ماستر وزن 73 كجم، ونالت البرازيل ثماني ميداليات ذهبية وثماني فضيات وست برونزيات، وفازت روسيا بست ميداليات ذهبية وثلاث فضيات وبرونزية واحدة، والبحرين برونزية وذهبية، ومصر ثلاث ميداليات ذهبية وفضية وبرونزية وسوريا ذهبية وأخرى فضية، والأردن فضيتين وبرونزية، وسلطنة عمان فضية واحدة.

    نجاحات متواصلة

    ووصف الشيخ طارق بن فيصل القاسمي، بطولة الشارقة المفتوحة للجوجيتسو بأنها امتداد للبطولات السابقة التي نظمت في عدد من إمارات الدولة والتي تجسد الرؤية الثاقبة والاهتمام الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الذي جعل من أبوظبي عاصمة للجوجيتسو.

    نجوم العالم

    وقال: إن ثمرة هذه المجهودات كانت هذه البطولة والتي حظيت بمشاركة واسعة من لاعبينا وعدد من نجوم العالم وهو الأمر الذي أعطاها زخما تنافسياً ومن شأنه أن ينعكس إيجابيا على لاعبينا وأبطال منتخباتنا الوطنية.

    وأشاد بالمستويات التي ظهرت عبر لقاءات اليوم الأول وقال إنها تبشر بميلاد أبطال يمثلون الدولة في المحافل الخارجية.

    إبهار تنظيمي

    وأشاد بمستوى التنظيم الذي سهل على الجميع متابعة البطولة بكل أريحية، مشيرا إلى أن مجهودات اتحاد الإمارات للجوجيتسو واللجنة المنظمة التي نجحت في إبهار الجميع بما قدمت وقال: لا يجب نسيان جهود نادي الشارقة مستضيف البطولة ومجلس الشارقة الرياضي وما يقدمه من دعم لجميع الفعاليات الرياضية التي تقام في إمارة الشارقة.

    تمييز

    أكد خالد المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، أن رياضة الجوجيتسو أصبحت من أبرز الرياضات في الإمارات، بفضل الدعم الذي تحظى به من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حيث يوليها الاهتمام الكبير من أجل جذب مزيد من اللاعبين من أبناء الإمارات. اهتمام رسمي

    وأضاف: ما شهده اليوم الأول لمنافسات بطولة الشارقة المفتوحة للجوجيتسو، والاهتمام الرسمي بها، يدل على قوة المنافسة وتميز اللاعبين المنافسين، خاصة أن البطولة تؤهل الفائزين للمشاركة في بطولة العالم التي ستقام في العاصمة أبوظبي.

    ودعا المدفع إلى أهمية نشر هذه الرياضة في بين جميع مدارس الدولة والجامعات، من أجل جذب مزيد من اللاعبين، وتكوين فريق للمستقبل، يمكن من خلاله المنافسة بقوة عالمياً.

    إشادة

    أعرب ثنائي نادي الوصل المتوج في فئة وزن 73 كغم ماستر، جاسم سعيد الفائز بالميدالية الذهبية وزميله غزي بن شيخان الفائز بالميدالية الفضية، عن بالغ شكرهما وتقديرهما لإدارة نادي الوصل وإلى محمد العامري الناطق الرسمي الذي يعتبر الداعم الأول لرياضة الجوجيتسو في النادي والذي أسهم في تهيئة كل الظروف لأجل مشاركتهما في هذه البطولة.

    وثمن اللاعبان الجهود الكبيرة التي يقوم بها عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو يوسف البطران الذي ظل يتابع معها طوال الفترات الماضية من أجل الاطمئنان على جاهزيتهما للمشاركة في البطولة، وتوفير الأجواء المناسبة لتميزهما وتشريف الدولة في البطولة على اعتبار أن نجاح أي ناد في الدولة وتميزه في مثل هذه البطولات هو تشريف للدولة الراعية لرياضة الجوجيتسو.

    يوسف ملا: الذهب ثمرة الاهتمام

    أكد لاعبنا يوسف ملا، المتوج بذهبية فئة الحزام الأزرق البنفسجي ماستر وزن 73 كغم، أن فوز نجوم المنتخب بحصاد وفير من الميداليات في بطولة الشارقة، هو ثمرة الدعم الكبير الذي تجده رياضة الجوجيتسو من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وهو الدعم الذي جعل اللعبة تنتشر في دولتنا الحبيبة، وشجعنا على ممارستها، وقال: «نهدي سموه الفوز، ونتطلع إلى مواصلة التميز في بطولة العالم في أبوظبي».

    محمد بن فهد: نستعين بجهود الإمارات لإقامة اتحاد للعبة في السعودية

    وجه الأمير محمد بن فهد بن سعود لاعب وإداري المنتخب السعودي الشكر إلى القائمين على فعاليات بطولة الشارقة للجوجيتسو، واتحاد الإمارات للعبة على ما يبذلونه من جهد من أجل نجاح هذه الرياضة المهمة في الإمارات والعالم العربي، وقال: الإمارات منصة عالمية في الجوجيتسو، ومن المنتظر الاستعانة بجهود الإمارات لإقامة اتحاد للعبة في السعودية.

    وأضاف: للأسف لا يوجد في المملكة العربية السعودية اتحاد للجوجيتسو ولكن توجد مساع لإقامته خاصة في ظل الوعود من قبل الأمير عبد الله بن مساعد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، لدعم هذه الرياضة والاستفادة من الخبرة الإماراتية الكبيرة فيها، وسيتم إشهار الاتحاد السعودي للعبة في القريب العاجل حيث توجد لدينا قاعدة لا يستهان بها من اللاعبين الذين شاركوا في بطولات عالمية ومحلية منها بطولات في دولة الإمارات والأنظار الآن تتوجه لمشاركة في بطولة العالم.

    60 لاعباً

    وحول عدد اللاعبين السعوديين المؤهلين للمشاركة الخارجية، قال الأمير محمد بن فهد: يوجد 60 لاعباً أكدوا قدراتهم الاحترافية وسيتم الاستعانة بهم في نشر اللعبة في السعودية، فنجاحاتهم ستكون دافعاً لبقية اللاعبين للانتظام في هذه اللعبة فور إشهار الاتحاد السعودي للعبة.

    وأشار إلى أن الخبرات الإماراتية ستكون حاضرة في هذا المجال سواء كان في المجال الفني أو التنظيمي أو الإداري، فالإمارات باتت منصة عالمية لا غنى عنها لمن يريد نشر أو تطوير لعبة الجوجيتسو، ونحن في المنطقة العربية نفخر بما حققته الإمارات في اللعبة.

    الحزام الأسود

    وأوضح أنه شارك في فعاليات البطولـة، بهدف الحصول على الحـزام الأسود، وهو ما يؤهله لمنافسات عالمية أخــرى بجانب بطولة العالــــم التي ستقام في أبوظبي خلال الفترة المقبلة.

    دعم واستفادة

    ووجه الأمير محمد بن فهد، الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على دعمه لرياضة الجوجيتسو، وما يبذله اتحاد اللعبة لجذب مزيد من اللاعبين الجدد.

    وقال: ستتم الاستفادة من خبرة الإمارات عند إنشاء الاتحاد، كما أن وجود أكثر من 60 لاعباً سعودياً يشاركون في العديد من البطولات العالمية سيكون له المردود الكبير في مشاركة عدد أكبر، خاصة وأن الجميع ينظر إلى الإمارات كقدوة في اللعبة.

    البطران: الإمارة الباسمة محطة لنشر اللعبة محلياً وعالمياً

    أشاد يوسف البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيستو، بالمستويات التي قدمها لاعبونا ونيلهم 13 ميدالية ملونة، في بطولة الشارقة المفتوحة، مؤكداً أن الإمارة الباسمة محطة مهمة لنشر اللعبة محليا وعالميا.

    وأشاد البطران بقوة البطولة، خاصة مع مشاركة نجوم البرازيل الذين قدموا مستويات احترافية، أكدت أن بطولة الشارقة المفتوحة نجحت في نشر اللعبة، وهي مسك ختام للبطولات السابقة التي تنظم في إطار التوجه الاستراتيجي من قبل الاتحاد، لنشر اللعبة في جميع مناطق الدولة.

    وقال: «النجاحات انطلقت في شهر سبتمبر من نادي الوصل الذي استضاف بطولة دبي المفتوحة التي حققت نجاحاً فاق كل التوقعات، على صعيد المشاركة، والتنظيم والمستوى الفني، ثم نظم الاتحاد بطولة العين على مرحلتين لمنافسات الصغار والكبار في شهر أكتوبر الماضي، ومن بعد ذلك شهدت العاصمة أبوظبي منافسات كأس السوبر الإماراتي لصغار الجوجيتسو التي أقيمت بالتزامن مع احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ43، وكانت رأس الخيمة إحدى المحطات المهمة في نشر اللعبة عندما استضافت لأول مرة بطولة رأس الخيمة المفتوحة بشهر ديسمبر الماضي، كما أقيمت بطولة أبوظبي المفتوحة للصغار والكبار في شهر يناير الماضي».

    وأكد البطران أن معظم لاعبينا المشاركون في بطولة الشارقة المفتوحة أكدوا جاهزيتهم للمشاركة في بطولة العالم بأبوظبي، والتي ستكون المحك والاختبار الحقيقي لنجومنا.

    ميداليتان

    حقق اللاعب المصري المتميز أحمد ماجد، ميداليتين في بطولة الشارقة المفتوحة للجوجيتسو، وهما ذهبية الوزن المفتوح، وبرونزية وزن فوق 93 كغم.

    وأكد احمد ماجد أنها المرة الثانية التي يشارك في بطولات الجوجيتسو التي تقام في دولة الإمارات، حيث كانت مشاركته الأولى في بطولة أبوظبي المفتوحة، ووصفها بالبطولة العالمية التي أكسبته خبرات تنافسية.

    وعبر اللاعب المصري عن تقديره لاتحاد الإمارات للجوجيتسو واللجنة المنظمة التي سهلت مشاركة الفريق المصري في البطولة، وقال: نتطلع للمشاركة في البطولات المقبلة، خاصة بطولة العالم في أبوظبي عاصمة الجوجيتسو العالمية.

    طباعة Email