00
إكسبو 2020 دبي اليوم

انطلاق بطولة السلام للملاكمة العربية في دبي اليوم

اختيار الإمارات مقراً للاتحاد الآسيوي للعبة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تنطلق اليوم، منافسات بطولة السلام للملاكمة العربية، التي تنظمها وثيقة الولاء والانتماء، بالتعاون مع الاتحاد الدولي للملاكمة العربية، ومجلس دبي الرياضي، والتي ستقام باستاد سوق دبي الحرة للتنس بمنطقة القرهود، وبمشاركة 14 ملاكماً من 13 دولة.

وكانت اللجنة المنظمة للبطولة، قد عقدت مؤتمراً صحافياً بفندق جراند حياة، للكشف عن آخر الاستعدادات للحدث الكبير، بحضور الدكتور الهادي السديري رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة العربية، والسيناتور البلجيكي ألن كورتوا، رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020، وأحمد خنوس عضو البرلمان البلجيكي، ونائب محافظ بروكسل، وألين موريس محافظ مدينة فالونس الفرنسية.

ليلة كبيرة

وقال الدكتور الهادي السديري رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة العربية، إن اللجنة المنظمة أكملت كافة التحضيرات والترتيبات للحدث الكبير، حيث تسعى لتقديم ليلة من المنافسات والمواجهات العالمية، التي تليق بمكانة دبي ثاني أفضل المدن على مستوى العالم في مجال تنظيم الأحداث الرياضية، والأولى على مستوى الشرق الأوسط.

وأضاف رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة العربية، لقد نجحنا باستقطاب أفضل أبطال للعبة من مختلف دول العالم، وقد ساهمت نجاحات البطولات التي تم إقامتها سابقاً بدبي، بجذب أكبر وألمع الأسماء التي نعتبرها رموزاً في عالم الملاكمة العربية.

وأكد الدكتور الهادي السديري، سعيهم الدائم لمواصلة نشر رياضة الملاكمة العربية على مستوى المنطقة، علماً أن الأحداث الرياضية شهدت نمواً متزايداً على مستوى العالم خلال السنوات الماضية، وهذا ما دفعنا للتعاقد مع شركة أوروبية خاصة لتأمين نقل فعاليات البطولة بشكل مباشر عن طريق الأقمار الصناعية إلى كافة القنوات الراغبة بنقل الحدث بشكل مجاني.

تأسيس اتحادات

كما أعلن رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة العربية، خلال المؤتمر الصحافي، أنهم بصدد تأسيس اتحاد آسيوي ومقره الإمارات العربية المتحدة، واتحاد أفريقي سيكون مقره جمهورية السنغال، واتحاد عربي ومقره المملكة العربية السعودية، واتحاد البحر الأبيض المتوسط ومقره تركيا، واتحاد مغاربي ومقره المملكة المغربية.

وأضاف الدكتور الهادي السديري، أنه تم تعيين الدكتور عبد الله الشيباني رئيس وثيقة الولاء والانتماء، رسمياً رئيساً للاتحاد الآسيوي، تقديراً لدور الإمارات العربية المتحدة، في نشر رسالة المحبة والسلام في العالم، بالإضافة إلى العلاقة الطويلة مع الدولة في مجال الملاكمة، والتي بدأت العام 1992، عندما استضاف نادي الوصل، وتحت رعاية اللجنة الأولمبية الإماراتية، البطولة الأولى قبل أن تنتقل خلال السنوات الماضية إلى العاصمة أبوظبي، وعجمان، ورأس الخيمة.

رسالة السلام

من جهته، تقدم أحمد خنوس عضو البرلمان البلجيكي، ونائب محافظ بروكسل، بالشكر الجزيل لدولة الإمارات العربية المتحدة، والقائمين على الرياضة الإماراتية، على حسن الضيافة والاستقبال التي لاقوها في الدولة.

وأضاف عضو البرلمان البلجيكي، ونائب محافظ بروكسل، أن بطولة السلام للملاكمة العربية، تحمل أهدافاً سامية في طياتها، خاصة أن المنطقة العربية تمر بعدد من الأزمات، لذا يجب أن تصل رسالة التسامح والمحبة لكافة أرجاء العالم، متمنياً رؤية الملاكمين العرب يحققون الألقاب العالمية خلال البطولة.

التعايش السلمي

ومن جانبه، قال ألين موريس محافظ مدينة فالونس الفرنسية، إن الإمارات العربية المتحدة، أصبحت من الدول المشهود لها بالتعايش السلمي، ومبادراتها الدائمة التي تصب في مصلحة السلام العالمي، مبدياً إعجابه بالنهضة الحضارية والعمرانية، التي شهدتها الدولة خلال السنوات الماضية.

وتقدم محافظ مدينة فالونس الفرنسية، بالشكر الجزيل لدولة الإمارات العربية المتحدة، على حسن الضيافة والاستقبال، والتنظيم الممتاز للبطولة، بالإضافة إلى الملاكمين المشاركين في هذا الحدث الكبير.

مشاركة إماراتية

قال الملاكم الإماراتي محمد سند، والذي سينازل التونسي أحمد مباركي في وزن نصف المتوسط، إن البطولة تشكل له اختباراً حقيقياً، خاصة مع تواجد هذا الكم الكبير من الملاكمين العرب والعالميين المشهورين، وذوي الخبرات الطويلة في هذا المجال. وأضاف محمد سند، أن المواجهة المنتظرة، ستكون صعبة، آملاً في تحقيق الفوز على خصمه.

إعداد ممتاز

قال الدكتور سابير ندو، نائب محافظ باريس «ساندوني» ، ورئيس الاتحاد الأوروبي للملاكمة، إن بطولة السلام للملاكمة العربية، ستكون متميزة، خاصة الإعداد الممتاز الذي قامت به اللجنة المنظمة، والتي نأمل أن تكون ناجحة، ومعبرة أهدافها السامية فيما يتعلق بالسلام والمحبة.

كورتوا لـ« الرياضي»: بلاتر سيبقى رئيس «فيفا»

أكد السيناتور البلجيكي ألن كورتوا، رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020، في تصريحات خاصة «للبيان الرياضي»، أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، السويسري جوزيف سيب بلاتر، سوف يبقى في سدة الحكم لفترة خامسة.

وأضاف رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020، أننا في أوروبا لا نختلف كثيراً مع بلاتر، ونكن له كل الاحترام والتقدير، خاصة انه الرئيس المنتخب من قبل الجمعية العمومية.

تحديات كبيرة

وعن بطولة أمم أوروبا 2020، أكد ألن كورتوا، أن البطولة ستواجه عدداً من التحديات، خاصة أنها ستقام في عدد من المدن الأوروبية، بمشاركة 32 منتخباً.

وتوقع رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020 ، أن تشهد البطولة، مفاجآت قوية، وهي فرصة لتطوير الكرة الأوروبية، بعد الإخفاقات التي شهدناها في كأس العالم والتي أقيمت في البرازيل العالم الحالي.

وأضاف ألن كورتوا، انه كان رئيساً للجنة المنظمة لبطولة «يورو 2000»، والتي أقيمت في هولندا وبلجيكا، لذا سوف نشاهد اختلافاً كبيراً في أداء الفرق بين الدورتين، وروحاً جديدة تبزغ في سماء أوروبا الكروية. وقال رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020، إنهم يسعون لزيادة الثقافة الكروية في دولة الإمارات، خاصة أنها تمثل بالنسبة لنا سوقاً قوياً للأحداث الرياضية.

الشتاء أفضل

وأكد ألن كورتوا، أنهم يفضلون إقامة مونديال كأس العالم 2022، في فصل الشتاء، مضيفاً بأنه من الصعب لعب مباريات البطولة في الصيف، وستكون هناك مشاكل ليست فقط مع الفرق المشاركة، بل أيضاً مع الشخصيات، والجماهير التي ستساند فرقها في البطولة.

ودعا رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020 ، الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، إلى إجراء مناقشات عاجلة، لتعديل مواعيد الدوريات الأوروبية، وبطولة دوري أبطال أوروبا.

منصة قوية

قال السيناتور البلجيكي ألن كورتوا، رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020، إن بطولة السلام للملاكمة العربية، ستشكل منصة قوية لتحقيق الأهداف السامية لها، وإرسال رسالة قوية لأوروبا بأنه هنا يوجد من يؤمن بالسلام.

وعبر رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أوروبا 2020، عن إعجابه الكبير بالتنظيم الممتاز للبطولة، وحسن الضيافة والاستقبال التي لاقاها، مضيفاً بأن هذا يدل على مدى حرص المنظمين على إظهار الحدث الكبير بالشكل الذي يليق به .

طباعة Email