مشاركة ناجحة لمنتخب القوى في البطولة الدولية بالسعودية

عادت بعثة منتخب ألعاب القوى المشاركة في بطولة موبايلي الدولية التي أقيمت في الرياض، بثلاث ميداليات منها فضيتان الأولى لعلي فيصل الذي تفوق على نفسه في مسابقة الوثب العالي، حيث تخطى حاجز المترين بعشرة سنتيمترات محققا 2.10 متر، وحل ثانيا بعد السعودي هاشم عيسى الذي حقق نفس الارتفاع، وقبل السعودي على عيسى الحمد الذي حقق 2.05 متر.

والميدالية الفضية الثانية لصابر بياحة في قذف القرص أعاد بها «زمان أول»، حينما سطع نجمه في البدايات وأقترب من العودة الحقيقية حيث حقق 55.51 مترا، وحل في المركز الثاني بعد السعودي سلطان الدوسري 59.15 مترا، وقبل الكويتي عيسى الزنكوي 55.34 مترا.

وكانت الميدالية البرونزية من نصيب سعود عبد الكريم في سباق 400 متر عدو، وحقق زمنا قدره 48.03 ثانية برغم أنه يملك زمنا افضل، إلا أن حرارة الطقس لم تسعفه، أما خليفة ابراهيم فقد ظهر عليه الإجهاد من المشاركات المحلية ولم يكمل السباق وكان حسين رستم بعيدا عن مستواه.

وأعرب المستشار أحمد الكمالي عضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي لألعاب القوى، رئيس وفدنا المشارك في البطولة، عن سعادته ورضاه عن أداء اللاعبين إجمالا رغم عدم توفيق بعضهم بسبب ظروف الطقس، الذي يسود المنطقة هذه الأيام والذي أثر بشكل ملحوظ على مسابقات المضمار موجها الشكر الى الاتحاد السعودي الشقيق وإلى الأمير نواف بن محمد رئيس الاتحاد على هذه الدعوة الكريمة التي أتاحت الفرصة لبعض لاعبينا من فرصة الاحتكاك في بطولة شهدت مشاركة واسعة من عدد كبير من اللاعبين العرب.

وقال المستشار الكمالي: إن نتائج هذه البطولة ستدفع اتحاد اللعبة إلى إعادة النظر في المعسكرات الخارجية من حيث أماكنها، والمرشحون لها بما يحقق استراتيجية الاتحاد في المرحلة المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات