بمشاركة 3 آلاف قافز يمثلون أكثر من 50 دولة

دبي تستضيف مونديال المظلات 2015

صورة

أكد وفدنا المشارك في اجتماعات الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، حرص الإمارات على أن تكون استضافة مونديال الرياضات الجوية المزمع إقامته في دبي خلال شهر نوفمبر من العام المقبل 2015 «حدثاً استثنائياً».

وحول هذا الحدث الأكبر والأضخم في العالم قال نصر حمودة النيادي، رئيس اتحاد الإمارات للرياضات الجوية رئيس وفدنا، إن دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي وراء فوز ملف الإمارات باستضافة هذا الحدث العالمي الكبير، الذي سيجمع أكثر من ثلاثة آلاف مشارك بينهم 1500 متسابق من أكثر من 50 دولة يتنافسون في نحو 23 لعبة، منها على سبيل المثال القفز بالمظلات بفئاتها وسباق المناطيد والريموت كنترول والطيران الشراعي والطيران الاستعراضي للسباقات الجوية والهليكوبتر وغيرها من الرياضات الجوية.

وقال النيادي: إن الدعم الذي حظي به مونديال المظلات من سموه، والنجاحات التي تحققت كانت وراء فوز الملف في سباق الاستضافة، وهذا يؤكد المكانة التي وصلت إليها رياضة المظلات الإماراتية على الصعيد العالمي.

حدث تاريخي

وقد بدأ المؤتمر الصحافي لتوقيع عقد استضافة الإمارات لمونديال العالم للرياضات الجوية، بكلمة بليغة ألقاها نصر حمودة النيادي رئيس اتحاد الإمارات للرياضات الجوية رئيس وفدنا المشارك في الاجتماعات، حيث نقل للحضور تحيات سمو الشيخ حمدان بن محمد، وتوجيهات سموه وحرصه على نجاح هذا الحدث التاريخي، كما هي عادة الإمارات في استضافتها لكبريات الأحداث.

وأضاف: من حسن الطالع أن يتزامن الحدث الضخم مع احتفالات الدولة بالعيد الوطني الثالث والأربعين مما سيضاعف من فرحة الجميع، ورحب النيادي برئيس وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد الدولي للرياضات الجوية والوفود المشاركة في مونديال الرياضات الجوية.

وبدوره ألقى يوسف الحمادي نائب رئيس الوفد كلمة، وجه خلالها الشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد، على دعمه الكبير للرياضة والرياضيين عامة وللرياضات الجوية خاصة، معلناً المكارم المستمرة التي قدمها سموه لأسرة الرياضات الجوية كما وجه الشكر الى أسرة الاتحاد الدولي للرياضات الجوية على ثقته في اتحاد الإمارات للرياضات الجوية ومعربا عن أمله في تتكلل مساعي الجميع بالنجاح وأن يخرج الحدث بالصورة التي ينشدها الجميع.

نجاح الإمارات

وألقى د. جون كروب ستون رئيس الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، كلمة رحب فيها برئيس وأعضاء الوفد، وحملهم تحيات وتقدير أسرة الرياضات الجوية في العالم إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد، على ما قدمه من دعم ورعاية لأنشطة الاتحاد الدولي، وعلى الحفاوة والتقدير اللذين حظيت بهما أسرة الرياضات الجوية بالعالم على أرض الإمارات، معربا عن ثقته الكاملة في نجاح مونديال العالم للرياضات الجوية وتوقع أن يشهد العديد من الأرقام القياسية كما وكيفا.

وتابع الحضور فيلما وثائقيا يحكي قصة التطور الحضاري والعمراني لدولة الإمارات، والنجاحات التي حققتها وخاصة في المجال الرياضي، والدعم والاهتمام اللذين تحظى بهما الرياضات الجوية عامة والمظلات خاصة، كما تم خلال المؤتمر الكشف عن بعض بنود الاتفاقية وشرح آلية التنفيذ والرد على أسئلة الصحافيين.

سلسلة اجتماعات

وكان الوفد برئاسة نصر حمودة النيادي قد عقد سلسلة من الاجتماعات التنسيقية والتشاورية قبيل توقيع العقد، وحضر الاجتماعات يوسف حسن الحمادي نائب رئيس الوفد، والأعضاء محمد يوسف الأمين العام لاتحاد الإمارات للرياضات الجوية وسالم أكرم عبد الكريم عضو مجلس الإدارة ورامي النابلسي.

كما شارك في هذه الاجتماعات رجالات الاتحاد الدولي برئاسة الدكتور جون كروب ستون رئيس الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، حيث تمت مناقشة المراحل الأخيرة المتعلقة باتفاقية احتضان الإمارات، وتنظيم دبي بطولة مونديال العالم للرياضات الجوية، وعقد وفدنا سلسلة أخرى من الاجتماعات مع رؤساء الوفود ومع عدد من الحكام والمنظمين المرشحين للعمل ضمن اللجان العاملة والتنسيق حول التوقيتات الزمنية وسيناريو الحدث الذي يشد أنظار العالم نحو لؤلؤة الخليج دبي.

 

توقيع الاتفاقية

 

وقع نصر النادي ويوسف الحمادي الاتفاقية من الجانب الإماراتي، بينما قام رئيس الاتحاد الدولي ونائبه بالتوقيع عن جانب الاتحاد الدولي، بحضور أعضاء مجلس إدارة الاتحاد الدولي للرياضات الجوية وأعضاء وفدنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات