يتحدين الرجال في دقة التصويب وإصابة الأطباق

رماية النواعم.. قوة شخصية وسرعة في القرار

صورة

باتت النواعم من القواسم المشتركة في روح المغامرة في رياضة الرماية بل عندما تراهن يعتمرن "الكاب" وتختبئ النظرات النواعس خلف شعيرات التنشين الدقيقة لتخرج الرصاصة ولا تكاد تتابعها من دقة التصويب فيأتيك التأكيد عبر أنين وحشرجات الأطباق وهى تتهاوي الواحدة تلو الأخر، ولا تكاد تميز بين الرامي والرامية إلا في نهاية الرمي حيث تتباين قوانين الرماية بين الذكور والنواعم في عدد الأطباق لكن قد تتفوق الراميات على الرماة في روح التحدي والنفس العميق قبل الضغط علي الزناد وترفض النواعم بان هناك فوارق بينهن وبين الرجال واكدن إن الرماية لا جنس لها وترفض التفرقة بين الجنسين .

تحدٍّ خاص

أصدقك القول إن الرماية منحتني قوة الشخصية والسرعة في اتخاذ القرار وتعلمت الصبر والمثابرة، هكذا هو حال الرامية الإماراتية المهندسة مريم آل ثاني وهي تعبر عن سعدتها بالمشاركة في بطولة ند الشبا الأخيرة لرماية السبورتنغ، والتي تقول عنها بأنها تجربة أقل ما توصف بها أنها مثيرة وقوية لاسيما وأنها تحدت الظروف لأجل أن تكون بجانب هؤلاء النجوم الكبار من مختلف أنحاء العالم، وهي فرصة نادرة الحدوث أن يتجمع ما يزيد على ألف رامٍ ورامية في مكان واحد في دبي.

سلاح غريب

وأبانت إنها شاركت بدعوة ودعم من الشيخ أحمد بن حشر، الذي شجعها على المشاركة والاستفادة من تواجد أبطال العالم في هذه البطولة، وبالفعل تعاملت آل ثاني بجدية مع المشاركة رغم أنها شاركت بسلاح غريب عليها ولم تتدرب عليه من قبل، لكن روح التحدي جعلتها تستمر في المنافسة حتى النهاية.

وقالت إنها سبق لها المشاركة في بطولات في ألمانيا إيطاليا وعدد من الدول العربية والآسيوية والخليجية لكن مشاركتها في هذه البطولة غير، وتشكر سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، على تكرمه برعاية ودعم هذه البطولة الكبيرة.

خبرات عالمية

وبذات القدر من الحماس والتحدي تحدثت زميلتها الرامية الإماراتية فاطمة محمد على انها أصرت على المشاركة في هذه البطولة بمجهودات ذاتية وتحدت الظروف التي استبقت المشاركة في التدريبات، لأنها بطولة اقل ما توصف بها إنها عالمية وجامعة لنخبة من الراميات والرماة وبعضهم يشارك للمرة الأولى في بطولة تنظم داخل الدولة فلذلك لم أشأ إهدار هذه الفرصة والمشاركة فيها رغم ان مشاركتي جاءت بسلاح لم أتدرب عليه من قبل.

تحديات طبيعية

ووصفت ما حدث لها في البطولة أنها تحديات طبيعية في سبيل اكتساب الخبرات وتطوير مستواها وهي سعيدة بأنها غامرت بالمشاركة في البطولة وليست بنادمة على المجهودات التي بذلتها وكل التعب يهون في سبيل ان تكون بجانب راميات متميزات تتعلم منهن وتستفيد من خبرات نخبة رماة العالم، في بيئة تنظيمية رائعة بفضل دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي الذي تكرم برعاية ودعم البطولة فكان الإبهار، فضلا ًعن مجهودات الشيخ أحمد بن حشر التنظيمية واهتمامه بالمواهب المواطنة لأجل تطورها واكتساب خبرات بالمشاركات العالمية في مثل هذه البطولات.

تخصص تراب

وقالت فاطمة رغم انها متخصصة في رماية التراب وشاركت في العديد من بطولات التراب منها بطولة العالم التي نظمت العام الماضي في العين إلا انها سعت للمشاركة في هذه البطولة لاكتساب مزيد من الخبرات في مجال رماية السبورتغ الذي تسعي للتخصص فيه بجانب التراب.

نخبة عالمية

وقالت الرامية الأميركية ديزرا ادمندز إن سعادتها لا توصف بالمشاركة في هذه البطولة وكان تحدياً خاصاً بالنسبة لها ان تتواجد وسط هذه النخبة العالمية من الرماة فهي لم تكن تتوقع ان يكون الحضور بهذا الحجم والقوة التنافسية ولم تكن تتوقع ابهاراً تنظيمياً بهذا الشكل الذي لم تألفه من قبل فهي شاركت في العشرات من البطولات العالمية في مختلف انحاء العالم لكنها وجدت دبي قد تفوقت في التنظيم بل حتى في عدد الرماة والراميات.

روعة دبي

ووصفت زميلتها وصديقتها في المنتخب الأميركي للرماية كيمبل دو بونت انها الأخرى تفاجأت بما رأت من ابهار في دبي ولم تتوقع ان ترى هذا العدد الكبير من الرماة في هذه البطولة وقالت ان المشاركة بالنسائية هي الأخرى كانت متميزة والتنافس لم يكن ناعماً بل كان في منتهى الجدية والقوة ولا يقل قوة عن الصراع الذكوري في البطولة وأكدت انه لا فرق بين الرجال والنساء في دقة التصويب وسرعة الاستجابة في الرماية والاختلاف قد يكون في عدد الأطباق التي يرميها الرجال لكن بصفة عامة لا فرق بين الرجل والمرأة في الرماية التي تعتبرها رياضة بلا جنس وللجميع وهي ترفض مثل هذه التصنيفات في الرياضة.

 

أفراح عادل صائدة بطولات فزاع تخوض مغامرة النخبة

وصفت افراح عادل الرامية الكويتية ذات الـ 23 ربيعاً المتخصصة في الفوز في بطولات فزاع، حيث نالت لقب البطولة الأولى والثانية والرابعة وصفت بطولة ند الشبا لرماية السبورتنغ بانها كانت مغامرة رائعة لما بها من قوة تنافس ومشاركة نخبة من نجوم العالم والتنظيم الراقي والدقيق جعل الرماة يتفرغون بالكامل لتقديم أفضل ما عندها، وقالت انها في بداية تواجدها بالبطولة شعرت بشي من الرهبة والخوف من التحدي لكنه شعور واحساس لم يدوم طويلاً لاسيما وان والدتها كانت معها وهى تتفاءل كثيراً بها لذلك تلاشي الاحساس بالرهبة مع لأول تصويبه ناجحة ومن ثم اندمجت في اجواء التنافس القوية والتركيز لتشريف دولة الكويت في هذه البطولة .

 

ماسون تعشق المستحيل

قالت البريطانية كارين ماسون انها تعشق التحديات والمغامرات والرماية علمتها ان لا مستحيل مع العزيمة والاصرار وهي جاءت لدبي لإشباع روح التحدي والاثارة في بطل عالمية تم نخبة من الرماة.

وذات الأمر اكدته الفرنسية من اصل مغربي وفاء القلعي بأن زيارتها لدبي كشفت الكثير مما كانت تجهله عن هذه المدينة الساحرة والمشاركة في هذه البطولة تعتبر مغامرة صحراوية مدهشة وهي تفخر بأن مدينة عربية نجحت في ادهاش العالم بهذا التنظيم الجميل واحتضان نخبة من رماة العالم.

 

قوة تحكيم

اشادت الكويتية منى عبد الله حبيب المتخصصة في تحكيم بطولات الرماية وتحمل رخصة تحكيم في رماية الخرطوش ومثلها في رماية الرصاص اشادت بمستوى الحكام في بطولة ند الشبا ووصفته بالنزيه والعادل وهو ما كان له كبير الاثر في تفرغ الرماة للتنافس القوى بعيداً عن التذمر والشكاوي، لان احساس الرامي بانه امام حكم منصف يجعله في حالة ذهنية رائعة جداً مشيرا الي اهمية التركيز الذهني قبل بداية الرمي .

 

إشارة خضراء

تبدأ الرماية باتخاذ وضع الرمي ( الوقوف ـ البروك ـ الجلوس ـ الانبطاح )

قبض السلاح بالطريقة الصحيحة ومراعاة وضع الأيدي في المكان الآمن

الابتعاد عن المقذوفات المرتجعة

عند التصويب الحرص على رؤية الشعيرة الأمامية من خلال السدادة

مراعاة المسافات من جوانب الشعيرة الأمامية مع السدادة الخلفية

كتم النفس وحبسه لحظة ما يقرر الرامي الضغط على الزناد

كتم النفس ما بين 4 إلى 8 ثوانٍ هي المقياس المناسب للرامي

وضع المفصل الأول من الإصبع الداخلي على الزناد عند الرمي

حافظ أن يكون السلاح دائماً فارغاً من الذخائر إذا لم تكن قيد الاستعمال

عامل كل سلاح ناري كما لو أنه مشحون بالذخيرة

 

إشارة حمراء

يمنع تصويب السلاح خارج ميدان الرماية

عند التصويب يمنع وضع منتصف الإصبع على الزناد

يمنع سحب الزناد بسرعة لأنه يسبب اهتزاز السلاح

عدم رفع الاصبع حتى يتم فتح مسمار الإبرة وتنفجر الطلقة

تراجع اللياقة البدنية يسبب أخطاءً في إصابة الهدف

ممنوع الرمي عند الغضب والانفعال

ممنوع السهر عند المشاركة في البطولات

لاتضع إصبعك على الزّناد حتى تكون مستعداً لإطلاق النار

لا تشير بالسلاح إلى أي شيء لا تريد أن تدمره

لا تتسلّق شجرة أو سياجاً، أو تقفز على خندق بينما تحمل بندقية مشحونة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات