الهند للمرة السابعة والأولى لباكستان

بوبانا وقريشي يحلقان بلقب الزوجي في «تنس دبي»

صورة

حلق الثنائي المكون من الهندي روهان بوبانا والباكستاني ايسم قريشي باللقب 22 لمنافسات الزوجي لبطولة سوق دبي الحرة للتنس، التي اختتمت مساء أمس على "استاد سوق دبي الحرة للتنس بالقرهود، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

وتعد بطولة سوق دبي الحرة للتنس من بطولات البريمير للدوري العالمي للاعبي التنس للمحترفين، ويحصل الثنائي حامل لقب الزوجي فيها على جائزة مالية قدرها 137 ألف دولار و500 نقطة.

وجاء تتويج بوبانا وقريشي باللقب عقب تغلبهما في المباراة النهائية مساء أمس على الثنائي المكون من الكندي دانيال نستور والصربي نيناد زيمونتشيك بمجموعتين دون رد بواقع 6-4 و6-3 في 68 دقيقة.

تفوق هندي

وهذه المرة السابعة، التي يحصل فيها لاعب هندي على لقب الزوجي في بطولة سوق دبي الحرة للتنس والثالثة على التوالي، حيث توج بهوباتي والفرنسي ميشيل لودرا باللقب العام الماضي وحصل بهوباتي وروهان بوبانا على لقب 2012، بينما هذه المرة الأولى، التي يحصل فيها لاعب باكستاني على اللقب.

اللقب الثاني

وأعرب بوبانا عن سعادته بالتتويج باللقب للمرة الثانية في حياته، مشيداً بالدعم الجماهيري الكبير في بطولة سوق دبي الحرة للتنس وقال انه كان يشعر أن المباراة تقام في الهند وليس في دبي وأنه سعيد باللعب إلى جانب قريشي وهذه أفضل رسالة للسلام من خلال الرياضة.

وقال قريشي انه يشعر بالفخر كونه أول لاعب باكستاني يظفر بلقب مهم في التنس، وأعرب عن أمله أن يسهم ذلك في نشر ثقافة ممارسة الكرة الصفراء في بلده، فيما أعرب الصربي زيمونتشيك عن حسرته لخسارة نهائي الزوجي للمرة الثانية على التوالي.

تواضع ديوكوفيتش

وفي منافسات الفردي أبدى الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف ثانياً عالمياً تواضعاً في الحديث عن خسارته في نصف النهائي أول من أمس من السويسري روجيه فيدرر بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بواقع 3-6 و6-3 و6-2، واعترف ديوكوفيتش أن فوز فيدرر كان بجدارة وقال: في تصريحات صحافية: "أهنئ فيدرر، استحق فوزه وكان أفضل مني، لقد لعب بحماس.

ونجح في العودة في المباراة، مستغلاً الأخطاء العديدة، التي ارتكبتها في المجموعتين الثانية و الثالثة"، نافيا تأثره بركونه للراحة في ربع نهائي بعد انسحاب ميخائيل يوجني، وأوضح أن الخسارة من فيدرر لا تعتبر نتيجة سيئة، وأنه لم يكن راضيا فقط عن الأداء، الذي ظهر عليه في المباراة، مشيرا إلى أنه يحتاج إلى مضاعفة العمل والجهد لتحسين مستواه في المستقبل.

فترة التوقف

ونفى اللاعب الصربي أن تكون فترة التوقف القصيرة بسبب الأمطار، التي شهدتها المباراة، كانت سببا في تراجع أدائه في المجموعة الثانية، وقال: كانت مجرد راحة قصيرة لكن ريتم المباراة هو الذي تغير بعد ذلك، حيث بدأت أخطاء فيدرر تنقص ونجح في استغلال أرضية الملعب لصالحه، ومثلما قلت ارتكبت بعض الأخطاء في ضرب الكرة باليد اليمنى في المجموعة الثانية، وعموما لقد لعبت مباراة فيها الكثير من الأخطاء وطبعا أمام فيدرر لا يمكن أن تحصل على الحظ مرتين.

وأوضح ديوكوفيتش أنه لم يجد صعوبة في اللعب على أرضية ملعب سوق دبي الحرة للتنس السريعة، مشيرا إلى أن كل النتائج الإيجابية، التي حققها سابقا في البطولة كانت على الأرضية نفسها.

دعم جماهيري

وبشأن الدعم الجماهيري الكبير، الذي يجده فيدرر في البطولة، أكد ديوكوفيتش أن النجم السويسري أحد أفضل لاعبي التنس في العالم وأينما يذهب يجد المساندة الجماهيرية الكبيرة وخاصة في بطولة دبي، التي حصل على لقبها 5 مرات.

واعرب اللاعب الصربي عن سعادته بالمشاركة في بطولة سوق دبي الحرة للتنس وقال: سعيد بالتواجد في دبي والمشاركة في هذه البطولة، التي تتطور من عام لآخر وسعيد أيضا بالتنظيم الرائع وبالفنادق الفخمة والمرافق الجيدة وبحفاوة الاستقبال، وبتواجد عدد كبير من الجالية الصربية المقيمة في دبي، والذين جاؤوا لتشجيعي في كل المباريات، وسأكون سعيدا ومستمتعا أكثر بالعودة مجدداً للمشاركة في البطولة العام المقبل.

مدرب جديد

وعن الإضافة، التي قدمها له المدرب الجديد الألماني بوريس باكر، قال ديوكوفيتش "الجميع يسألني ما أضاف لك بوريس، ولكننا مازلنا نعمل لتحسين بعض التفاصيل الفنية في طريقة اللعب، ومثلما صرحت مئات المرات نحن في بداية العام ونحتاج إلى المزيد من الوقت لتحقيق ذلك والتعرف أكثر على بعضنا البعض.

 

عمر بهروزيان : «تنس دبي» يجب أن تساند المواهب الإماراتية

 

طالب عمر بهروزيان المصنف الأول في الإمارات، أن تساند بطولة دبي للتنس المواهب الإماراتية، وعدم اتخاذ من تواضع مستواهم حجة لعدم دعمهم.

وقال بهروزيان إنه راض عن أدائه، الذي قدمه في منافسات الزوجي مع زميله في المنتخب حمد الجناحي، على الرغم من خسارتهما من الكندي دانيال نستور والصربي نيناد زيمونتشيك الثلاثاء الماضي، مؤكدا أن المباراة مثلت درسا يمكن الاستفادة منه في المشاركات المستقبلية، خاصة أن نستور وزيمونتشيك من المصنفين الأوائل في البطولة ونجحا في الوصول إلى المباراة النهائية بجدارة، مشيرا إلى أن المباراة كشفت عن بعض النقائص، التي يعاني منها.

وعن أسباب الخروج المتكرر له من البطولة، أكد بهروزيان ان بطولة دبي المفتوحة للتنس هي بطولة عالمية شبيهة ببطولات كأس العالم، ومن الصعب على لاعبي الإمارات مجاراة هذه النقلة النوعية في عالم الكرة الصفراء على الرغم من مشاركتنا الخليجية والآسيوية، بالإضافة إلى أن المشاركين في البطولة من المصنفين الأوائل على العالم، ضاربا مثالا بمشاركات منتخب الإمارات لكرة القدم في البطولات الإقليمية والدولية.

وتمنى بهروزيان، إعطاء الاهتمام الكافي للمواهب المتواجدة في رياضة التنس، لصنع بطل إماراتي قادر على المنافسة في مثل هذه البطولات، مضيفا بأن البداية يجب ان تكون لدى صغار السن، حتى يستطيعوا صقل مهاراتهم، وتطوير قدراتهم للتواجد في كافة البطولات.

وقال بهروزيان، إن الرياضة في الإمارات أصبحت متطورة، داعيا إلى المزيد من التطوير، ووضع مسؤولين ملمين في هذا المجال، خاصة أننا لدينا القدرة على منافسة الدول في الألعاب الأولمبية.

وعن مشاركاته المقبلة، أكد بهروزيان انه سيشارك في بطولة الخليج بعد أسبوعين، وبطولة كاس ديفيس في إيران، بالإضافة إلى البطولات لأخرى، مضيفا إلى أنه سيجتمع مع اتحاد التنس لبحث سبل الدعم المتاحة، خاصة أن التنس لعبة مكلفة ماليا .

ومن جانبه، قال حمد الجناحي المصنف الثاني في الإماراة، إن أداءه مع بهروزيان في مباراة الزوجي كان جيداً، ولكن من الصعب الاستمرار على نفس النسق، وخاصة أن المنافسة كانت شرسة من من الكندي دانيال نستور والصربي نيناد زيمونتشيك .

واضاف الجناحي، إن سبب خروجه المستمر من البطولة، هو عدم دخول مثل هذه المباريات القوية من قبل، مشيرا بانه يجب التواجد كل أسبوع في بطولة، حتى ينمي مهاراته في التنس.

 

توقيع فيدرر

 

ابتسم الحظ الليلة الماضية لأحد مشجعي التنس الذين اكتظت بهم مدرجات استاد سوق دبي الحرة للتنس، خلال المواجهة، التي جمعت روجيه فيدرر ونوفاك ديوكوفيتش في نصف النهائي، عندما فاز ببطاقتي دخول لحضور نصف نهائي بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس، مقدمة من طيران الإمارات.

وقام فيدرر عقب فوزه في نصف النهائي بقذف 4 كرات تنس تحمل توقيعه باتجاه الجمهور، وأتيحت الفرصة للأشخاص الأربعة الذين أمسكوا بالكرات للنزول إلى أرض الملعب، واختيار نموذج واحد من نماذج طيران الإمارات الأربعة، حيث فازت الطائرة التي حملت تحتها عبارة «تهانينا»، وحصل صاحبها على تذكرتي سفر من دبي إلى نيويورك، وبطاقتي دخول لنصف نهائي الولايات المتحدة المفتوحة.

 

 

صلاح تهلك: حققنا زيادة بـ17 ألف متفرج

أكد صلاح تهلك مدير بطولات سوق دبي الحرة للتنس أن نسخة 2014 حققت نجاحا جماهيريا ملفتا، حيث تجاوزت نسبة الزيادة 15% في بطولتي السيدات والرجال، ليصل بذلك عدد الجماهير إلى 127 ألفا مقارنة بـ110 آلاف العام الماضي، مشيرا إلى أن هناك مؤشرات ايجابية زيادة نسبة المشاهدة التلفزيونية وأن الحضور الجماهيري كان يختلف من مباراة إلى أخرى حسب نوعية اللاعبين واللاعبات.

وقال تهلك في تصريحات صحافية: الحضور الجماهيري مؤشر على نجاح البطولة، وبالإضافة إلى الزيادة، التي كانت حوالي 15 % سجلنا رقما قياسيا جديدا في الحضور بالنسبة لبطولة الرجال بفضل المنافسة القوية لنسخة 2014.

مشاركة الشقيقتين

وأوضح تهلك أن مشاركة الشقيقتين الأمريكيتين سيرينا وفينوس ويليامز منحت بطولة سوق دبي الحرة للتنس نكهة مختلفة وأهمية أكبر وحضوراً جماهيريا أفضل، مشيرا إلى أن المباراة النهائية كانت ستحقق رقما قياسيا لو جمعت بين سيرينا وفينوس.

وأشاد مدير البطولة بوصول اللاعبة الفرنسية أليز كورنيت إلى النهائي وقال إن بطولة دبي عادة ما تكشف عن نجوم جدد في عالم الكرة الصفراء، مؤكدا الاختيار الصائب في منح بطاقات الدعوة بعد التألق اللافت لفينوس وليامز، التي نجحت في الحصول على اللقب أو بالنسبة لمالك الجزيري، الذي نجح في الوصول إلى ربع النهائي في بطولة الرجال.

مكانتها العالمية

وصرح تهلك أن البطولة انتزعت مكانتها العالمية بجدارة وبلغت مستوى راقيا ضمن جولات رابطة تنس المحترفين وتحظى بتقدير عالمي كبير من طرف اللاعبين والاتحاد الدولي.

وأضاف: تعود الأهمية المتزايدة لبطولة سوق دبي الحرة للتنس إلى تواجد كبار المصنفين والمصنفات في بطولتي السيدات والرجال، وإلى تواجد عدد كبير من عشاق الكرة الصفراء في دبي، فضلاً عن التغطية الإعلامية الكبيرة، التي تحظى بها البطولة و تخصيص قنوات خاصة لنقل فعاليات البطولة على الهواء مباشرة.

واختتم:" لتحقيق هذه الأرقام القياسية في عدد المتفرجين كان لابد من توفير الظروف الملائمة لذلك وتواجد الكفاءات، التي مكنتنا من حصد النجاح تلو الآخر وخاصة فريق سوق دبي الحرة، الذي بات متخصصا باستضافة وتنظيم أحداث رياضية، بالإضافة إلى تضافر جهود بقية الجهات المتعاونة معنا وفي مقدمتها شرطة دبي، التي تألقت في تنظيم وتأمين البطولة".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات