نواف البلوشي يحتفظ ب «الأصفر»

المنصوري ينتزع القميص الأخضر في طواف الخليج

واصل منتخب الإمارات للدراجات تفوقه وصدارته لطواف مجلس التعاون الخليجي السادس للدراجات عن جدارة، بعد نجاح نجم الإمارات المتألق أحمد يوسف المنصوري في الفوز بالمركز الأول والقميص الأخضر لسباق الطريق الذي أقيم صباح أمس في طريق درة البحرين، في إطار المرحلة الأولى التي بلغت مسافتها 12 كم . شارك في السباق الذي حفل بمنافسة قوية واتسم بالإثارة والندية طوال مراحله، 43 دراجا يمثلون منتخبات دول الخليج، ونجح المنصوري في الفوز بالمركز الأول عن جدارة بعد أن قطع مسافة السباق في زمن قدره 10522 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 39 كم في الساعة، وجاء فوز المنصوري ببطولة السباق بعد منافسة ضارية طوال مراحل السباق، مع الدراج القطري أحمد بسام البرديني الذي حل وصيفا، ونجم دراجات الإمارات يوسف محمد ميرزا الذي حل ثالثا، ودخل الثلاثة إلى خط النهاية في توقيت واحد لتكون النهاية المثيرة لصالح نجم الإمارات يوسف المنصوري.

صدارة إماراتية

وبهذه النتائج الرائعة لنجوم منتخبنا الوطني، احتفظ نواف البلوشي بالقميص الأصفر للمرحلة الثانية على التوالي برصيد 23 نقطة، وانتزع النجم الواعد أحمد يوسف المنصوري القميص الأخضر برصيد 25 نقطة، فيما ذهب القميص الأبيض الخاص بالشباب إلى الدراج السعودي مصطفى ربيع، كما احتفظ منتخب الإمارات بصدارة الترتيب الفرقي متفوقا على المنتخب القطري والمنتخب البحريني. وعقب انتهاء السباق قام الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة التنظيمية للدراجات بدول مجلس التعاون، وعبد الناصر عمران الشامسي الأمين العام لاتحاد الدراجات، وعبد العزيز الشهراني رئيس الوفد السعودي، وسيد شبر الوداعي الأمين العام للجنة التنظيمية، وعلي حميد رئيس الوفد العماني، بتتويج الفائزين بالمراكز الأولى وتسليم قمصان التميز للمتصدرين في المرحلة الأولى للطواف.

عبد الناصر يهنئ

حرص عبد الناصر عمران الشامسي رئيس لجنة المنتخبات باتحاد الدراجات، الذي وصل للمنامة لمرافقة المنتخب، على تهنئة اللاعبين بالمستوى المتميز وتطبيقهم خطط المدرب، وهو ما أهلهم لصدارة الترتيب الفرقي، واحتفاظ نواف بالقميص الأصفر وفوز المنصوري بصدارة المرحلة وبالقميص الأخضر، ونقل للاعبين والجهاز الفني والإداري تحيات وتهنئة رئيس وأعضاء مجلس الإدارة، وتمنيات الجميع لهم بدوام التوفيق والحفاظ على لقب الطواف.

من جهته أعرب علي سعيد الوالي مستشار الاتحاد ومنسق عام البطولات، عن سعادته بالمستوى المتميز للاعبين، وأثنى على جهودهم وحماسهم وإصرارهم على تحقيق النتائج التي تؤهلهم للاحتفاظ بلقب الطواف للعام الثاني على التوالي، وتأكيد جدارتهم وريادتهم للدراجة الخليجية.

الطواف مستمر

نفى الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة التنظيمية للدراجات بدول مجلس التعاون، ما تردد عن إلغاء الطواف، مشيرا إلى أن طواف الخليج يجمع بين أبناء دول مجلس التعاون، في تظاهرة رياضية ينتظرها الجميع في كل عام، وفوائد الطواف كثيرة ومتعددة ومن الصعب عدم تنظيمه بعد أن وصلنا للنسخة السادسة، وهو يحقق كل النجاح لكن من الممكن أن يكون هناك بعض الاقتراحات لتطويره للأفضل وهو ما سنسعى إليه في المرحلة المقبلة.

المرحلة الثانية

يبدأ في الثامنة من صباح اليوم على كورنيش الدمام، سباق المرحلة الثانية للطواف لمسافة 90 كم، ومن المنتظر أن يشهد السباق منافسة قوية بين نجوم الدراجة السعودية وبقية المنتخبات، في إطار سعي المنتخب السعودي إلى تحقيق النتائج الإيجابية التي تضمن له الدخول بقوة في المنافسة، فيما يأمل منتخبنا في مواصلة انطلاقته للوصول إلى لقب الطواف سواء على المستوى الفردي أو الفرقي. وكانت الوفود الخليجية قد وصلت إلى الدمام أمس استعدادا لخوض جولة السعودية التي تتضمن الجولة الثانية التي ستقام اليوم على كورنيش الدمام، والجولة الثالثة التي ستقام غدا على شاطئ نصف القمر.

امتياز للحكام

نالت هيئة تحكيم الطواف بقيادة الحكم العام الإماراتي سيف سرور الشرقي، والتي تضم الثنائي الإماراتي المتميز علي سيف اليعربي وعبد الله الحوسني ومساعد الحكام مريم اليماحي، كل التقدير والإشادة من الوفود الخليجية تقديرا لجهودهم ودقتهم في النتائج وحيادهم التام الذي أثنى عليه الجميع .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات