كوستا وكافينديش وكانسيلارا أبرز المتنافسين

أبطال العالم يتقدمون المشاركين في «طواف دبي»

صورة

يتقدم أبطال العالم للدراجات الهوائية قائمة المشاركين في طواف دبي الدولي المنتظر إقامته بين 5 و8 فبراير المقبل تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبالتعاون مع شركة آر إس سي الرياضية، وتضم قائمة المشاركين أكثر من 150 دراجاً يتقدمهم البرتغالي ألبرتو روي كوستا بطل عالم الطرقات والبريطاني مارك كافينديش ملك سباقات السرعة، وهما أبرز المنافسين على اللقب.

بالإضافة إلى البطل السويسري فابيان كانسيلارا، والبطل الصاعد الألماني مارسيل كيتل، والدرّاج الإسبان جواكين رودريغز الفائز بلقب الجولة العالمية لاتحاد الدراجات الدولي (2013)، بالإضافة إلى السلوفاكي الشاب بيتر ساغان والصيني جي تشنغ.

ويشارك 16 فريقاً في السباق من بينهم 11 فريقا محترفا من الاتحاد الدولي للدراجات، بالإضافة إلى الفرق الثلاثة الأولى الحائزة أعلى تصنيف في جولة الاتحاد الدولي للدراجات في آسيا عام 2013 ومنتخب الإمارات العربية المتحدة وفريق "سكاي دايف" دبي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي، الذي عقدته اللجنة المنظمة أمس في فندق "وان آند أونلي رويال ميراج" بدبي بحضور د.أحمد الشريف أمين عام مجلس دبي الرياضي وسعيد حارب رئيس اللجنة العليا لطواف دبي وجميع أعضائها ود.وجيه عزام نائب رئيس الاتحاد الدولي للدراجات وراشد أميري مدير عام قنوات دبي الرياضية ولورينزو جيورجيتي، المدير التجاري لشركة آر إس سي الرياضية وعدد من الشخصيات الرياضية.

مراحل السباق

وأعلنت اللجنة المنظمة عن مسار السباق، الذي يضم 4 مراحل على مسافة 418 كم تربط حاضر دبي بماضيها، وتنطلق كلها من قرية الطواف من مركز دبي التجاري وتمتد المرحلة الأولى (سباق الزمن) لمسافة 10 كيلومترات تحت مسمى "مرحلة وسط المدينة" وينطلق المتسابقون بشكل انفرادي بفارق دقيقة من وإلى مركز دبي التجاري مرورا ببرج خليفة، ويستمر السباق 3 ساعات لتحديد أصحاب أفضل زمن.

فيما أطلق على المرحلة الثانية اسم "مرحلة الرياضة" وتمتد لمسافة 122 كم ويمر فيها الدراجون عبر أهم المعالم الرياضية في دبي، حيث ينطلق الدراجون من قرية الطواف باتجاه ند الشبا للمرور بـ"ميدان" أكبر مضامير سباقات الخيول في العالم، ثم إلى شارع الإمارات للمرور عبر مجمع حمدان الرياضي، ومسار القدرة للدراجات "دبي اوتودروم" و نادي الجولف المدهش لينتهي السباق بجزيرة نخلة الجميرا.

أما المرحلة الثالثة فأطلق عليها اسم "مرحلة الطبيعة" وهي الأطول من ضمن مسافات السباق على طول 162 كم، سينطلق فيها المشاركون خارج المدينة وعبر الصحراء، حيث تنطلق من قرية الطواف إلى فيستيفال سيتي مرورا بمطار دبي الدولي والخوانيج والهباب وتنتهي في حتّا.

المرحلة الأخيرة

وتمتد المرحلة ارابعة والأخيرة التي أطلق عيها اسم "دبي القديمة" على مسافة 124 كم وتنطلق من "دبي التجاري" وستمر عبر الجزء القديم من المدينة، حيث سيمر الدراجون بمحاذاة اثنين من أكثر مباني دبي شهرة هما برج العرب وبرج خليفة، الذي يعتبر أطول ناطحة سحاب في العالم بارتفاع 830 متراً.

وقدم مدير السباق حريز المر بن حريز عرضا دقيقا على الشاشة يبرز مسار السباق وجميع مراحله وأبرز المعالم والمناطق التي يمر بها الطواف.

 

سعيد حارب: أكبر حدث رياضي في 2014

أكد سعيد حارب، أن طواف دبي سيكون أكبر حدث رياضي تستضيفه الإمارات العام المقبل، وقال "نحن سعداء باستضافة طواف دبي الدولي، الذي ينظمه مجلس دبي الرياضي وبرعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي وبالتعاون مع شركة آر إس سي الرياضية، ونهنئ قيادة الإمارات وشعبها باليوم الوطني وبحصول دبي على شرف استضافة إكسبو 2020، ونهنئ أنفسنا بإحراز دبي جائزة ثاني أفضل مدينة رياضية على العالم، ونشكر كل من ساعدنا على استضافة طواف دبي والجهات الراعية له، ونتطلع إلى سباق مثير سيضم عدداً من أبطال العالم.

وأضاف: ندرك أهمية الأحداث، التي تنظم في الإمارات وفي دبي بشكل خاص ولكن دخول رياضة جديدة ضمن أجندة مجلس دبي الرياضي يعتبر حدثاً بارزاً في العام المقبل، ونحن قادرون على إنجاح أي حدث رياضي بفضل دعم قيادتنا الرشيدة ودائما نرفع شعار احتلال المراكز الأولى ليس على مستوى النتائج فقط بل حتى في التنظيم.

وأشاد سعيد حارب بدعم اتحاد الإمارات لرياضة الدراجات على كل ما قدمه من دعم لهذه البطولة، مشيرا إلى أن اختيار المراحل الأربع لم يأت من فراغ بل لإبراز ترابط الماضي بالحاضر والجديد بالقديم.

وتمنى سعيد حارب أن يدعم المواطنون والمقيمون هذا الحدث بالخروج إلى الشارع لتحية وتشجيع المتسابقين وتوجيه رسالة كون طواف دبي حدثاً عالمياً ليس فقط لعام واحد بل سيستمر لسنوات مقبلة.

وتوجه حارب بشكر خاص لجميع المؤسسات الراعية والداعمة للحدث في مقدمتها شرطة دبي وهيئة الطرق والمواصلات.

من جهته أكد راشد أميري أن قنوات دبي الرياضية تستعد بشكل مكثف لضمان تغطية تلفزيونية على مستوى عال لأكثر من 70 دولة حول العالم، وقال: نحن متعودون على تغطية البطولات الكبيرة، حيث نستعين بجهود بين 250 و300 شخص لنقل هذه الأحداث عبر قنواتنا.

وأكد أميري أن قناة دبي الرياضية ستخصص أكثر من 16 كاميرا لنقل الحدث إلى العالم وطائرتي هيليكوبتر لتصوير الطواف والمعالم التي سيمر بها، وسيتم الاستعانة بفريق متخصص في التصوير عبر الدارجات النارية.

وأضاف: "طواف دبي هو إضافة جديدة لسلسلة الأحداث الرياضية الدولية التي تستضيفها دبي خلال الموسم، وكما يسرني أن أعلن أن دبي الرياضية ستكون الجهة الإعلامية المستضيفة لهذا الحدث المرموق. خصصنا ما يلزم من الموارد التقنية والبشرية للحصول على إنتاج عالي المستوى لكافة دورات الجولة. يُسعد قناة دبي الرياضية المشاركة مع مختلف الأطراف المحليّة والدوليّة لجعل هذا الحدث ناجحاً".

 

تصريحات

الشعفار: انطلاقة جديدة لـ«دراجة الإمارات»

أكد أسامة الشعفار رئيس اتحاد الإمارات للدراجات أن طواف دبي يعتبر إضافة جديدة ومكسباً لهذه الرياضة في الدولة، مشيرا إلى أن السباق سيكون انطلاقة جديدة لـ"دراجة الإمارات" عالمياً، وسيسهم في تطوير اللعبة وانتشارها محلياً، كما يعتبر فرصة مهمة لدراجينا للاحتكاك بأبطال العالم.

وأكد رئيس اتحاد الإمارات أن طواف دبي سيكون على درجة عالية من التشويق والإثارة كونه يجمع بين أفضل المتسابقين على العالم، مشيرا إلى أن الإمارات ستكون ممثلة بـ 20 دراجا موزعين على فريقين، حيث سيضم الفريق الأول عناصر منتخبنا الوطني، والثاني دراجي فريق سكاي دايف دبي.

وتوجه الشعفار بالشكر لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي على دعمه اللامحدود لرياضة الدراجات في الإمارات.

 

الحوري: نستعد لنقل صورة جميلة للعالم

أكد أحمد الحوري رئيس اللجنة الإعلامية، أن المركز الإعلامي لطواف دبي سينطلق في العمل قبل 5 أيام من انطلاق الحدث لتقديم المساعدة لكافة وسائل الإعلام الإلكترونية والمكتوبة والمرئية والمسموعة، التي ستقوم بتغطية السباق لـ75 دولة حول العالم، بالإضافة إلى وكالات أنباء عالمية كبيرة ستكون حاضرة لنقل فعاليات البطولة.

وأشار رئيس اللجنة الإعلامية إلى أن مقر المركز الإعلامي سيكون بمركز دبي التجاري وسيتم تجهيزه بجميع وسائل الاتصال الحديثة لنقل صورة جميلة عن دبي وعن الحدث إلى العالم.

وأوضح الحوري أن اللجنة المنظمة وضعت موقعا إلكترونيا خاصا بطواف دبي لنشر كل الأخبار المتعلقة بالحدث وتسجيل الإعلاميين، الذين يرغبون في تغطية السباق من مختلف قارات العالم.

 

تغطية تلفزيونية

أعلنت اللجنة المنظمة للطواف أن قناة "دبي الرياضية" ستكون الناقل الرسمي لهذا الحدث، وستقوم ببثه على الهواء مباشرة إلى جانب التحليل والتحديثات في البرامج الإخبارية، كما ستبث القنوات الدولية الأخرى الحدث بالتعاون مع دبي الرياضية التي ستضمن عرضا واسعا للسباق ليس فقط في دبي والإمارات العربية المتحدة فحسب بل في كل الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وستكون التغطية الأوروبية والآسيوية من قبل قناة يوروسبورت التي ستغطي جولة دبي مباشرة على شبكتها التي تغطي عموم أوروبا وآسيا والمحيط الهادئ وتصل لأكثر من 70 دولة، وفي إيطاليا سيُبث الحدث أيضاً من قبل قناة راي.

 

الاتحاد الدولي: السباق يعزز قيماً عالمية

أرسل بريان كوكسون، رئيس الاتحاد الدولي للدراجات تحياته حول تنظيم الطواف، وقال "إنها فرحة كبيرة بالنسبة لي أن أرى تطور رياضة الدراجات الهوائية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأنا متأكد من أن الدورة الافتتاحية من تور دبي، التي هي جزء من جولة الاتحاد الدولي للدراجات في آسيا، لن تلعب دوراً في دبي فقط بل ستعزز القيم العالمية لركوب الدراجات في جميع أنحاء المنطقة، وأتوجه بالشكر إلى السلطات والمتطوعين والمنظمين والجهات الراعية الذين كرسوا الكثير من الوقت والجهد لجلب رؤيتهم إلى حيز الواقع، واضعين دبي على خارطة الطريق الدولي لرياضة الدراجات الهوائية".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات