حمدان بن محمد يرعى الحدث القاري

«كاراتيه آسيا» تنطلق في دبي اليوم

صورة

برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، تنطلق اليوم منافسات البطولة الآسيوية الـ 12 للكبار والـ 13 للناشئين والشباب للكاراتيه في مجمع حمدان بن محمد الرياضي بدبي، محتضن البطولة التي يشارك فيها أكثر من 500 لاعب ولاعبة يمثلون منتخبات 32 دولة يتنافسون حتى السادس من الشهر الجاري على ألقاب البطولة في مسابقتي (الكاتا) و(الكوميتيه).

ويشتمل حفل افتتاح الحدث القاري الكبير اليوم على طابور عرض المنتخبات المشاركة، وكلمتين مسجلتين لرئيس الاتحاد الآسيوي، ورئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، وفقرة عن إكسبو 2020 في الإمارات، وفقرات أخرى لا يتعدى زمن تنفيذها اكثر من 20 دقيقة، بعدها يتم تتويج اللاعبين الفائزين في مباريات اليوم الأول للبطولة.

قرعة البطولة

وجرت امس قرعة البطولة التي تبدأ صباح اليوم مع منافسات مسابقة (الكاتا) للكبار والشباب والناشئين والآنسات، على أن تتوالى المباريات سواء (للكاتا) أو (الكوميتيه) أيام الأربعاء والخميس والجمعة، موعد إسدال الستار على الحدث القاري الكبير باحتفالية في منطقة صحراوية في الخوانيج بدبي.

توقعات وأحلام

وعلى صعيد حظوظ منتخبات الإمارات في الفوز بألقاب وميداليات البطولة، فإن التوقعات والطموحات والآمال والأحلام تبدو واقعية جدا سواء من قبل اللاعبين أو المعنيين والقائمين على أمور تلك المنتخبات، لا سيما في ظل القناعة بأن المنافسة ستكون حامية بين أقطاب اللعبة في القارة الآسيوية، اليابان وإيران وأوزبكستان، ولكن هذا لا يمنع من التطلع إلى تحقيق نتيجة إيجابية لا تقل عن حصد ميدالية أو اكثر في أي من مسابقتي البطولة، خصوصا في (الكاتا).

أمر مختلف

أما في مسابقة (الكوميتيه)، فإن الأمر يبدو مختلفا إلى حد كبير، وهذا ما يعبر عنه نجم المنتخب خالد سليمان بقوله: نعرف تماما أن البطولة الآسيوية هي ثاني أكبر حدث من حيث الأهمية بعد بطولة العالم، ونعلم أن البطولة الحالية تحظى بمشاركة ابرز الفرق المرشحة للفوز بالألقاب والميداليات، ولكن ومع هذا الأمر، فإننا عازمون على مقارعة نجوم اللعبة في القارة الصفراء من خلال بذل اقصى جهودنا من اجل الخروج بنتيجة إيجابية تسعد جميع أبناء (كاراتيه الإمارات).

ثقة سليمان

وأبدى سليمان ثقته المطلقة في مقدرة زملائه لاعبي منتخبات الإمارات على العمل بقوة من اجل مقارعة لاعبي المنتخبات المشاركة في البطولة، لتحقيق ما يمكن تحقيقه رغم قوة المنافسة وشراسة المتنافسين، مشيدا بدعم مجلس إدارة اتحاد اللعبة، ورئيس ونائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة ومشرف المنتخبات الوطنية، والمدربين وكل القائمين على شؤون المنتخبات الوطنية في البطولة الآسيوية بدبي.

 

الرزوقي: «جهات عمل» ترفض تفرغ لاعبي «كاراتيه الإمارات»

شن اللواء ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للتايكواندو والكاراتيه نائب رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة الآسيوية الـ 12 للكبار والـ 13 للشباب والناشئين للكاراتيه بدبي، هجوما لاذعا على (جهات) لم يسمها، رفضت تفرغ لاعبي منتخبات الإمارات المشاركين في البطولة.

وواضح اللواء الرزوقي في تصريحات لـ«البيان الرياضي»، قائلا: أمر مؤسف جدا أن تعمد (جهات) إلى عدم التعاون معنا من اجل تفرغ لاعبي منتخباتنا الوطنية المشاركين في البطولة الآسيوية الحالية، رغم أن اللاعبين لا يمثلون اتحاد اللعبة ولا انفسهم، بل يمثلون الإمارات في محفل قاري كبير، يحظى بدعم ورعاية كبيرة من قبل سمو ولي عهد دبي.

تدخل شخصي

وأضاف اللواء الرزوقي قائلا: لو لا تدخلنا شخصيا لدى كل جهة عمل للاعبينا لما تمكنا من تشكيل منتخبات وطنية تلعب باسم الدولة في البطولة الآسيوية، وهذا الأمر لا يحدث لأول مرة، بل غالبا ما نعاني من عدم تعاون جهات عمل لاعبينا لتفرغ اللاعبين عندما يكون لديهم استحقاق مع المنتخبات الوطنية، رغم وجود مراسيم بقوانين من أعلى الجهات في الدولة لتفرغ لاعبي المنتخبات الوطنية من قبل جهات عملهم.

تطبيق القرارات

وشدد اللواء الرزوقي على أن رفض جهات عمل لاعبي المنتخبات الوطنية تطبيق قرارات الجهات العليا في الدولة، أمر يثير الاستغراب والدهشة، مطالبا بوقفة جادة لخدمة مسيرة المنتخبات الوطنية، ليس على صعيد لعبة الكاراتيه فحسب، بل على مستوى كل الألعاب الرياضية الأخرى في الإمارات.

 

«عمومية الآسيوي للكاراتيه» تهنئ باليوم الوطني وترحب بمقترح الإمارات

هنأ رئيس وأعضاء الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي للكاراتيه (الكونغرس) حكومة وشعب الإمارات باليوم الوطني الـ 42 في اجتماعه المهم امس في فندق ميدان بدبي، على هامش البطولة الآسيوية الـ 12 للكبار والـ 13 للشباب والناشئين بدبي، مرحبا بمقترح الإمارات الداعي إلى تكثيف إقامة البطولات في منطقة غرب القارة الصفراء، لا سيما في الخليج العربي، مقررا إسناد مهمة تنظيم النسخة المقبلة من البطولة إلى ماليزيا.

وحضر (الكونغرس)، اللواء ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للتايكواندو والكاراتيه نائب رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، ودعيج رئيسي نائب رئيس اتحادات الإمارات والعرب وآسيا رئيس اللجنة التنظيمية الخليجية للكاراتيه نائب رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، والإسباني أنطونيو سبينوس رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه، ورئيس الاتحاد الآسيوي، وممثلي الاتحادات الآسيوية الأعضاء.

وكشف رئيسي النقاب عن أن المجتمعين أشادوا بجهود الإمارات في تنظيم النسخة الحالية من البطولة الآسيوية، مشددا على أن مقترح الإمارات وجد صدى طيبا وتمت إحالته إلى المكتب التنفيذي لإقراره، بعدما رحبت به الجمعية العمومية، مشيرا إلى أن (الكونغرس) اقر استخدام احدث التقنيات الإلكترونية خلال البطولة الحالية بدبي، منها إعادة لقطات من المباراة في حالة وجود اعتراض من مدرب أو حكم المباراة، والاستمرار على استخدام التقنية في النسخ القدامة من البطولة، منوها إلى أن (الكونغرس) ناقش أيضا أجندة البطولات للفترة المقبلة، وكل ما يتعلق بواقع ومستقبل اللعبة في القارة الصفراء.

 

برنامج اليوم

حسب الجدول المعلن من قبل اللجنة المنظمة العليا للبطولة الآسيوية الـ 12 للكبار والـ 13 للشباب والناشئين للكاراتيه في الإمارات، فإن برنامج اليوم يشتمل على إجراء وزن اللاعبين المشاركين في منافسات اليوم الأول للبطولة، وإقامة مباريات (كاتا) الشباب والآنسات، و(كوميتيه) الشباب لأوزان 70 و63 و57 و52 كغم، و(كوميتيه) الآنسات لوزني 54 و47 كغم، وإقامة حفل افتتاح البطولة، وتوزيع الجوائز على اللاعبين الفائزين في ختام منافسات اليوم الأول للبطولة. وتجري جميع فعاليات اليوم الأول للبطولة في مجمع حمدان بن محمد الرياضي بدبي، محتضن الحدث القاري الكبير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات