الجابري يواجه اختباراً صعباً في بطولة الشرق الأوسط للراليات

يتطلع السائق الإماراتي بدر الجابري، والذي يواجه أحد أصعب الاختبارات حتى الآن في مشواره الاحترافي في المحطة القادمة لبطولة الشرق الأوسط للراليات في الكويت يومي 22 و23 مارس الجاري، لاستغلال هذه المشاركة وتطوير مهاراته وتعزيز مكانته كسائق محترف ضمن صفوف فريق أبوظبي للسباقات.

وتمكن الجابري البالغ من العمر 28 سنة، والمنافس في فئة المجموعة "ن" الجديدة في السلسلة الشرق أوسطية، من تقديم بداية جيدة بتحقيقه المركز الثاني في الجولة الأولى للبطولة في قطر، وبقيادته في الصحراء الكويتية للمرة الأولى في حياته، سيواجه أحد أكثر التحديات صعوبة بمنافسته 14 سائقا آخرين ينافسون في المجموعة "ن"، لتشكل بالتالي إحدى أكثر فئات الإنتاج شراسة وصعوبة.

ومن بين أبرز منافسيه، المتصدر الحالي لفئة المجموعة "ن" القطري عبد الله الكواري، والسائقان الكويتيان مفيد المبارك ومشاري الظافري، والسعودي أحمد السابان، وبطلة سباق تركيا للسيدات بورتش سيتينكايا، وجميعهم يقودون سيارات ميتسوبيشي إيفو، والبطل اللبناني المقيم في الإمارات ميشيل صالح، والذي يخوض السباق بسيارة سوبارو إمبريزا، وكل هذا يشكل اختباراً صعباً وقاسياً للجابري، الذي ينافس في البطولة إلى جانب الملاح الفرنسي نيكولا كلانجير على متن سيارة أبوظبي للسباقات سوبارو "ن15"، لكنه تحد يتطلع فيه السائق الإماراتي تطوير مهاراته واكتساب الخبرة.

طموح المنافسة

وقال الجابري: أتطلع قدما للمنافسة في الكويت الأسبوع القادم لأنها أول مشاركة لي على أرضها ومن الضروري أن أختبر الظروف فيها. الأرضية لن تكون بصعوبة أرضية سباق قطر وبالتالي لن أقلق كثيرا لتعرض إطارات سيارتي للثقب، لكن علينا تجهيز السيارة بالشكل الصحيح، وأنا مصمم على تقديم أداء جيد في الكويت وهدفي الرئيسي هو إنهاء الرالي واكتساب الخبرة وليس الفوز بالمجموعة "ن"، عليك أن تتقدم خطوة خطوة، لكن يتوجب عليك أيضا ان تتمتع بحس السائق المحترف وأن تستفيد من الفرص عند قدومها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات