فوز المغربي عبدالغني منير في ليلة الفنون القتالية بدبي

فرض المقاتل العربي المشارك الوحيد في ليلة "غلوبال فايتينج 1" لنزالات الملاكمة التايلاندية وفنون القتال، المغربي عبد الغني منير، قوته وجدارته على منافسه الفلبيني أتان كانلوبو الذي لم يقو على مقاومة ضربات المقاتل العربي، الذي حقق فوزا مستحقا أثار حماسة الجمهور، وقدم ملاكمان برازيليان أداء ملفتا يعكس تطور الفنون القتالية في البرازيل، حيث حقق ادريانو ليما فوزا مستحقا على التركمانستاني قدرة ماميدوف، فيما فاز مواطنه فلافيو سيرفاني على الإيراني محمد منصوري الذي نال تشجيعا كبيرا، لكنه لم يقو على مواجهة منافسه البرازيلي الأكثر خبرة وكفاءة ، كما لم يستطع التشجيع الإيراني من ترجيح كفه مواطنهم ابراهيم زاغ بوشتخاتشي، الذي خسر أمام منافسه القوي التايلاندي جامينيان سريكام.

فوز إيراني

وحقق الإيراني داوود اوجاغي الفوز على منافسه الروسي ربيع الدين كلبيخانوف، كما فاز ملاكم إيراني آخر هو مهدي رميزاني على السويدي من أصل عراقي ثابت السعدي، واحتفلت البولندية سيلفيا ماجدالينا كثيرا بفوزها على اليونانية ميلينتا مارتينو في النزال الوحيد الذي أقيم للسيدات في منافسات الملاكمة التايلاندية للسيدات، أما البريطاني كريج جاري هاريمان فقد قدم عرض في القوة المطلقة، حين سيطر طوال الجولات الثلاث لنزاله مع الإيراني حسين ملا مهدي وحقق فوزا مستحقا وواضحا.

تفوق فرنسي

وكانت قمة الإثارة في نزال الإيراني عباس ملا مهدي مع الفرنسي أحمد مؤذن، حيث فرض الفرنسي تفوقا واضحا خلال الجولتين الأوليين، لكن الملاكم الإيراني المعروف بالنمر سدد سيلا من اللكمات والرفسات في الجولة الثالثة جعلته يخطف الفوز من منافسه العنيد الأكثر خبرة، وقال عباس بعد النزال "هذه أول مرة أخوص فيها نزالا بفنون القتال المختلطة وأنا مسرور بالنتيجة التي حققتها كما أشكر المنظمين على إتاحة الفرصة لي للتنافس في مثل هذه البطولات والكشف عن قدراتي".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات