الويلزي يبدأ من المغرب رحلة الدفاع عن لقب «غولف مينا»

يستهل الويلزي ستيف دوود، حامل لقب فئة المحترفين لجولة "الغولف في دول مينا" (الشرق الأوسط وشمال إفريقيا)، حملة الدفاع عن لقبه بصورة مبكرة حين يشارك في أحداث الجولتين الأولى والثانية للنسخة الثالثة للجولة التي ستحل وللمرة الأولى في ضيافة المملكة المغربية، اعتباراً من الاثنين المقبل ولمدة أربعة أيام.

وتعد جولة الغولف في دول مينا من المبادرات الخلاقة لـ «هيئة الشيخ مكتوم للغولف» والهادفة لخلق بيئة تنافسية للمواهب الشابة تنقلهم إلى مستوى تنافسي جديد، وهذه النسخة المكونة من 11 بطولة يصل إجمالي جوائزها المالية إلى نصف مليون دولار، منها 50 ألف دولار تمنح للفائزين عبر بطولتي المغرب الأولى والثانية التي يستضيفهما نادي دار السلام الملكي، وبطولة المغرب كلاسيك التي يستضيفها نادي المحمدية الملكي خلال الفترة من 18 -21 مارس الجاري والبالغ إجمالي جوائزها 50 ألف دولار أيضاً.

أهمية الجولة

وتبرز أهمية الجولة عبر إتاحة نتائجها وبنهاية البطولات الـ 11 بتأهل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى لفئة المحترفين ومتصدر فئة الهواة للمشاركة بحدث الجولة الأوربي عبر بطولة "أوميغا دبي كلاسيك" 2014 التي تعد من أعرق وأكثر الأحداث الأوروبية استمرارية التي تقام خارج القارة الأوروبية والتي عادة ما تشهد نخبة لاعبي الغولف العالمي، بالإضافة لحصول أصحاب المراكز الثلاثة الأولى على بطاقة التأهل والمشاركة في بطولة كأس الحسن 2 التي تعد ضمن جولات الغولف الأوروبي.

حصد النتائج الجيدة

وتعليقاً على استهلاله حملة الدفاع عن لقبه قال الويلزي ستيف دوود: دخول حملة الدفاع عن اللقب تعطيك جرعة من الثقة بالنفس، إلا أن تواجد نخبة من لاعبي الغولف العالمي يشاركون جنباً إلى جنب في أحداث بطولتي المغرب يتطلب منك الاحتفاظ بتركيز عالي على مدار أيام البطولات، وهي الطريقة الوحيدة لضمان حصد النتائج الجيدة وسط تواجد هذا المحفل من النجوم.

مسيرة نجاح

يعد الويلزي ستيف دوود (47 عاماً) البطل الأسبق ولثلاث مرات متتالية لجولات الغولف الأوروبية، من أفضل لاعبي الغولف الأوروبي وأكثرهم خبرة، ويعول في مشاركته الثانية لأحداث جولة "غولف مينا" لمواصلة حصد النتائج الجيدة التي تضمن له العودة للمشاركة بأحداث الجولات الأوروبية بعد أن أهله انتزاع لقب النسخة الماضية "لغولف مينا" لفئة المحترفين للتأهل والمشاركة في بطولة "أوميغا دبي كلاسيك" التي أقيمت مطلع العام الجاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات