موعده 19 أبريل ويشمل سباقات 4 فئات

4 آلاف عداء وعداءة في نصف ماراثون الفجيرة الدولي

صورة

أعلنت اللجنة المنظمة لسباق نصف ماراثون الفجيرة الدولي، عن مشاركة 4 آلاف عداء وعداءة، واكتمال كافة الترتيبات لانطلاقة النسخة الثانية للحدث في التاسع عشر من الشهر المقبل بكورنيش الإمارة، برعاية سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، ويشمل الماراثون أربع فئات، بواقع 10 كيلومترات للمحترفين واللاعبين الدوليين، و5 كيلومترات للجمهور، و3 كيلومترات للأطفال، و2 كيلومتر للمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة.

تم الإعلان عن ذلك في المؤتمر الصحافي الذي عقدته اللجنة المنظمة بفندق كونكورد الفجيرة، كشفت من خلالها تفاصيل الماراثون، وذلك بحضور سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث، وصالح محمد حسن مدير السباق والمتحدث الرسمي عضو اتحاد ألعاب القوى، حيث استهل سالم الزحمي حديثه بتوجيه الشكر لسمو ولي عهد الفجيرة لدعمه ورعايته للسباق.

وعبر عن دعم سموه لمواصلة الفجيرة تنظيم كبريات الأحداث الرياضية، معلناً أن موعد التاسع عشر من الشهر القادم سيكون موعداً رسمياً لإقامة السباق، وأن التكلفة الكلية للحدث تفوق المليون درهم، وتمنى أن توفق اللجنة في التنظيم وإنجاح الحدث، معرباً عن أمله في أن يكون الطقس والأجواء ملائمين لقيام الماراثون، وتوقع مشاركة عالمية متميزة لنخبة من أبطال العالم والعرب وآسيا، فضلاً عن أبطال الإمارات.

شكر وتقدير للقيادة

من جانبه، قال صالح محمد حسن مدير السباق: نتقدم بخالص الشكر والامتنان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لدعمهما الكبير لجميع الرياضات في الدولة، ما كان له أبلغ الأثر في أن يتبوأ أبطالنا في مختلف الألعاب مكانة مرموقة، والشكر يمتد لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، ولراعي الحدث، سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، لدعمهما اللا محدود والمتميز.

وتثمينهما لأن تكون إمارة الفجيرة مسرحاً لهذا السباق الدولي الكبير، والذي نتمناه أن يكون امتداداً للماراثونات العالمية التي تنظم في الدولة، وأكد مدير الماراثون سعيهم لأن يكون نصف ماراثون العام الحالي، نسخة متميزة بشكل أكبر وأفضل من سباق السنة الماضية، على الرغم من تميزه بشهادة الجميع، وقال نتمنى أن نرد ولو جزءاً يسيراً من اهتمام سمو ولي العهد ودعمه للحدث.

خطة وتميز

وكشف مدير السباق عن إعداد خطة متكاملة، لكي يظهر الحدث مميزاً ومرضياً للجميع، وفي ما يتعلق بالمشاركين، قال صالح حسن إنه يتوقع أن يصل عدد المشاركين في النسخة الحالية إلى أكثر من أربعة آلاف مشارك من كلا الجنسيين، ومن مختلف دول العالم، وبينهم نخبة من أبطال عالميين وأصحاب أرقام قياسية.

وأكد أن أبرز الأسماء سيتم الإعلان عنها في وقت لاحق، بعد أن يتم تسليم التأكيدات النهائية بهذا الخصوص، إلا أنه أشار إلى أن أسماء معروفة ستكون موجودة في السباق من العدائين الأفارقة من كينيا وإريتريا وإثيوبيا، وآخرين من أوروبا ومن الدول العربية، مثل المغرب وتونس ومصر والعراق واليمن والسودان وفلسطين ولبنان ودول مجلس التعاون الخليجي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات