سباق المحامل الشراعية 22 قدماً للشباب ينطلق في العاصمة اليوم

ينطلق في العاصمة أبوظبي، عند الساعة الثانية من ظهر اليوم، سباق المحامل الشراعية فئة 22 قدما للشباب، الذي ينظمه نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت تحت إشراف ومتابعة مجلس أبوظبي الرياضي، ضمن أجندة النادي للاحتفال بالذكرى الأربعين لقيام اتحاد دولة الإمارات.

ويعتر سباق اليوم لفئة الشباب، حيث يضم المحمل أربعة بحارة من فئة الشباب، كما يضم كل محمل نوخذة من أصحاب الخبرة من أجل تدريب هؤلاء الشباب، والتعلم والنهل من خبراتهم، حيث يأتي هذا السباق ضمن أهداف النادي أيضاً لتدريب الشباب وصقلهم، فهم أمل الرياضة مستقبلاً ووصل عدد المشاركين إلى خمسين محملاً وذلك بعد إغلاق باب التسجيل مساء أمس، وبذل مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت برئاسة أحمد ثاني بن مرشد الرميثي ونائبه عتيق سيف السويدي والمدير التنفيذي ماجد عتيق المهيري جهداً كبيراً خلال الفترة الماضية من أجل تنظيم هذا السباق، كما تم التأكيد على جميع المشاركين بأن يكون علم الدولة شراعاً لجميع المحامل، كما تم توزيع جميع التعليمات على جميع المتسابقين، من أجل الالتزام بها واتباعها في سباق اليوم.

 

التهاني والتبريكات

ومن ناحيته قدم أحمد ثاني بن مرشد الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت بأحر التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، ونائبه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، "رعاه الله"، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، نائب رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي بمناسبة الذكرى الأربعين لاتحاد دولة الإمارات، متمنياً مزيداً من التقدم والازدهار للدولة في ظل القيادة الحكيمة الرشيدة، وتقدم الرميثي بجزيل الشكر والامتنان إلى أصحاب السمو الشيوخ لدعمهم الكبير لرياضة البحر، مؤكداً بأن هذه الرياضة تشكل المزيد من التقدم بفضل الدعم الكبير الذي تحظاه منهم، وتمنى الرميثي التوفيق لجميع المتسابقين، متمنياً أن يخرج السباق بأفضل شكل ممكن له، ليكون نقطة انطلاقة بالنسبة للنادي في تنظيم مثل هذا النوع من السباقات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات