أول تعليق لـ "إيتو" حول التلاعب بفحوصات "كورونا" في الكاميرون

ت + ت - الحجم الطبيعي

رفض رئيس الاتحاد الكاميروني لكرة القدم صمويل ايتو، الاتهامات الموجهة لهم بالتلاعب في الفحوصات الطبية للمنتخبات التي تتنافس مع منتخب بلاده وتحديداً في المباراة السابقة أمام جزر القمر التي أبعدت فيها الفحوصات، أكثر من 10 لاعبين من منتخب جزر القمر.

وقال إيتو إن كل ما يقال حول مباراة الكاميرون وجزر القمر غير صحيح وإن بلاده ليست مسؤولة عن الفحوصات الطبية التي تتم عبر شركة خاصة يشرف عليها الاتحاد الإفريقي لكرة القدم وهو الجهة المنظمة للبطولة وإن الكاميرون ينحصر دورها في الاستضافة فقط، وكل ما يتعلق من إجراءات تنظيمية ولوائح من بينها إجراءات الفحوصات الطبية مسؤول عنها الاتحاد الأفريقي.

جاءت تصريحات ايتو خلال حواره مع قناة “CANAL+sports”.

وأضاف إيتو أن منتخب بلاده صاحب تاريخ وسمعة كبيرة لا يميل لمثل هذه الأساليب ويكفيه الفوز باللقب الأفريقي 5 مرات والمشاركة في نهائيات كأس العالم 7 مرات ولدى الكاميرون 6 لاعبين حصلوا على 11 كرة ذهبية في أفريقيا، إضافة للفوز بالميدالية الذهبية في أولمبياد سيدني، مؤكداً أن الكاميرون التي حققت كل تلك الإنجازات بكل شفافية لن ترهن تأهلها إلى ربع النهائي في النسخة الحالية إلى إضعاف منافسها بأسلوب غير رياضي. 

وقال ايتو إن الغش موجود في كرة القدم، ولكن على الأقل لا يقبل به ولن يسمح لشخص يدوس على سمعة منتخب بلاده التي اكتسبها على مر السنوات في مختلف ملاعب العالم. 

وقدم إيتو التعازي إلى أسر الضحايا في حادثة الملعب الأولمبي وعبر عن حزنهم الشديد مما حدث، وتمنى الشفاء للمصابين.

طباعة Email