00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الكاميرون وبوركينافاسو يفتتحان كأس الأمم الأفريقية 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

تستهل الكاميرون وبوركينافاسو في الثامنة من مساء غدٍ الأحد، بتوقيت الإمارات، وعلى الملعب الأوليمبي الجديد في العاصمة الكاميرونية ياوندي، النسخة 33 من كأس الأمم الأفريقية، البطولة القارية الرائدة.

وستكون مباراة المنتخبين، ضمن المجموعة الأولى، وتتطلع الكاميرون، بطلة إفريقيا خمس مرات، من خلالها إلى بداية جيدة أمام أنصارها، ويبدأ منتخب "الأسود التي لا تُقهر"، مشواره القاري برغبة في الفوز باللقب للمرة السادسة، ويأمل أن يستفيد من إقامة البطولة على أرضه، لتحقيق هذا الهدف.

وبعد 50 عاماً على استضافتها للبطولة القارية عام 1972، تأمل الكاميرون في بلوغ اللقب هذه المرة، ويقول أنطونيو كونسيساو مدرب الكاميرون: "أمامنا تحدي جديد، وسنحاول تحقيق طموحاتنا.. استعددنا جيداً، والآن نحن جاهزون للمنافسة، وخصمنا ليس فريقاً سهلاً، ولكن لدينا القوة والعزم على صنع بداية جيدة".

بينما قال فينسينت أبو بكر مهاجم الكاميرون: "نيابة عن جميع الكاميرونيين، أهلاً بجميع الفرق المشاركة في كأس الأمم الأفريقية، وسنلعب بجد لتحقيق منافسة جيدة، ونحن نركز على هدفنا، ومستعدون جيداً لهذه المسابقة".

وعلى الجانب البوركينابي، تبدو الطموحات عالية، إذ سافر منتخب "الخيول"، إلى الكاميرون بنية قوية لتحقيق نتيجة أفضل من إنجازهم الأبرز في 2013، عندما خسروا النهائي بصعوبة أمام نيجيريا.

وربما تكون مواجهة المضيف في الافتتاح بداية صعبة، لكن يبدو منتخب بوركينا فاسو، كفريق لديه مهمة سيفعل كل شيء لإنجازها، ويقول سانو فيرمين مدرب بوركينافاسو المساعد: "نواجه المضيف، وهو أمر صعب، ولكن لدينا الوسائل لتحقيق أهدافنا، والذهاب إلى أبعد ما يمكن في هذه المسابقة، وسنلعب بجيل شاب من اللاعبين الموهوبين، وهدفنا الأول، تجاوز دور المجموعات، وهدفنا النهائي هو اللقب".

أما برتراند تراوري مهاجم بوركينا فاسو، فقال: "لدينا فريق جيد، وبالنسبة لي، إنه لمن دواعي سروري أن أكون هنا، ولدي النية للعب في أفضل مستوياتي وتحقيق أكثر ما هو متوقع مني".

طباعة Email