الفريقان إلى نصف النهائي للمرة الـ 12

الجزائر وتونس يرفعان راية العرب في القاهرة

فرحة تونسية بالتأهل إلى المربع الذهبي لكأس أفريقيا | أ ب

منذ 9 أعوام وطوال 4 نسخ متتالية من بطولة كأس الأمم الأفريقية، لم يتأهل منتخبان عربيان إلى الدور نصف النهائي للبطولة، وحدث ذلك في 11 نسخة سابقة، كان آخرها عام 2010، عندما صعد منتخبا مصر والجزائر إلى المربع الذهبي، مع منتخبي غانا ونيجيريا، وفاز منتخب «الفراعنة» باللقب على حساب غانا.

واكتمل أول من أمس، الخميس، المربع الذهبي لبطولة كأس الأمم الأفريقية، المقامة حالياً في مصر، وتستمر حتى 19 من يوليو الجاري، وتأهلت منتخبات الجزائر وتونس ونيجيريا والسنغال، إلى الدور قبل النهائي، من البطولة التي تحمل الرقم (32)، وتجري المنافسات غداً الأحد، حيث يلتقي منتخب الجزائر مع نظيره النيجيري، بينما يواجه المنتخب التونسي منتخب السنغال.

نجاح

وإذا كانت المنتخبات العربية نجحت في بلوغ المربع الذهبي 12 مرة، فإنهم بلغوا الدور النهائي في مناسبتين فقط، منذ انطلاق البطولة للمرة الأولى عام 1957، وكانت المرة الأولى في النسخة الثانية من كأس الأمم، التي أقيمت عام 1957، وأقيمت المباراة النهائية بين منتخبي مصر والسودان، وحققت مصر اللقب، أما المرة الثانية فكانت بعدها بنحو 45 عاماً، وتحديداً في نسخة 2004، ووصل منتخبا تونس والمغرب إلى المباراة النهائية، وحققت تونس اللقب، وهو الحلم الذي يراود المتابعين للبطولة بوصول الفريقان العربيان للنهائي العربي الثالث تاريخياً.

ويمتلك منتخبا الجزائر وتونس، فرصة ثمينة لإضافة إنجاز جديد للمنتخبات العربية، بوجود منتخبين عربيين في المباراة النهائية للمرة الثالثة في التاريخ، وذلك إذا تمكنا من تخطي عقبة منتخبي نيجيريا والسنغال، على الترتيب، لكن المهمة لن تكون سهلة على الإطلاق، خصوصاً بالنسبة للمنتخب التونسي، الذي تخطى دور المجموعات بلا أي انتصارات، فضلاً عن أن منافسه السنغالي يتفوق عليه فنياً وبدنياً.

توقع

ويعتبر منتخبا الجزائر والسنغال هما المرشحان لبلوغ المباراة النهائية، وتوقع ذلك النجم السنغالي السابق، الحاج ضيوف، وقال في تصريحات تلفزيونية، إن منتخبي السنغال والجزائر هما الأقرب لبلوغ نهائي الكان 2019، نظراً لامتلاكهما مجموعة من العناصر المميزة القادرة على صنع الفارق، ولفت إلى أن الجزائر عانت من أجل تجاوز كوت ديفوار في دور الثمانية، وهو ما يُصعب من مهمة الخضر أمام نسور نيجيريا في المربع الذهبي.

وأوضح أن مهمة السنغال تبدو سهلة أمام تونس، نظراً لأن منتخب «أسود التيرانغا» تخطى أوغندا وبنين بسهولة، أما تونس عانت أمام غانا قبل تخطيها بركلات الترجيح ثم فازت بسهولة على مدغشقر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات