لا تغييرات في تشكيلة الفراعنة

مهام جديدة لصـلاح أمام الكـونغـو

قرر الجهاز الفني لمنتخب مصر الأول لكرة القدم، بقيادة المكسيكي خافير أغيري، خوض مباراة الجولة الثانية بدور المجموعات، المقرر لها غداً أمام منتخب الكونغو الديمقراطية، بنفس التشكيلة التي خاضت المباراة الافتتاحية أمام منتخب زيمبابوي، دون إجراء أي تغييرات.

وقال هاني رمزي مدرب المنتخب، إن اللاعبين الذين خاضوا مباراة الافتتاح، ظهروا بشكل جيد، حتى لو لم يرتقِ الأداء لدرجة التميز، لأن مباريات الافتتاح ليست مقياساً حقيقياً.

وقد يلعب صلاح في مركز المهاجم الصريح، في بعض أوقات المباراة، من الهروب من الرقابة اللصيقة التي فرضت عليه في مباراة زيمبابوي، والتي من المتوقع أن توجد في جميع مباريات المنتخب، وتحذير مدربي المنتخبات المنافسة من خطورة اللاعب أمام المرمى، فضلاً عن خطورة تسديداته من خارج منطقة الجزء، لذا، يرى أغيري ضرورة منح صلاح مساحة من التحرك.

وأكد رمزي على أن المستوى سيكون أفضل خلال المباريات القادمة برغم صعوبتها، خاصة أن مستوى الفرق الآن متقارب، ومباراتا الكونغو وأوغندا ستكونان أصعب من مباراة زيمبابوي.

واستهل منتخب «الفراعنة» مبارياته بفوز على منتخب زيمبابوي، بهدف للاعبه محمود حسن «تريزيغيه»، ويواصل المنتخب تدريباته على فترتين، استعداداً لمواجهة الكونغو بالجولة الثانية، حيث يخوض تدريباً صباحياً، يركز على العامل البدني فقط، أما التدريب المسائي، يركز على الجانب الخططي وتكليف المهام، وأظهرت تدريبات الفريق، أن الجهاز الفني ينوي منح محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي مهام جديدة.

مشاركة

فيما شارك أحمد حجازي، في التدريبات الجماعية، أمس، برغم الإصابة التي تعرض لها بكسر في الأنف، خلال مباراة زيمبابوي، ويحتاج لاعب ويست بروميتش الإنجليزي، لارتداء القناع الواقي طبياً للأنف خلال المباريات المقبلة لحماية موضع الإصابة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات