منافسة

خسارة قاسية لكليفلاند في دوري كرة السلة الأميركي

بات كليفلاند كافالييرز أفضل فريق في الدوري المنتظم مهددا بالخروج من «بلاي أوف» دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين بعد خسارته على أرضه 88-120 أمام بوسطن سلتيكس ليتقدم الاخير عليه 3-2 في سلسلة المنطقة الشرقية اول من أمس، وما يزيد من محنة كليفلاند ان الخسارة أتت على ملعبه «كويكن لونز أرينا» أمام 20562 متفرجا قام بعضهم معترضا على اداء النجم ليبرون جايمس الذي قدم احدى اسوأ مبارياته هذا الموسم، اذ سجل 15 نقطة (3 محاولات فقط من أصل 14).

وبعدما اعتقد المراقبون ان تشكيلة بوسطن عجوزة لمواجهة جايمس، أفضل لاعب في الدوري، قاد راي الن الفريق الأخضر مسجلا 25 نقطة بينها 6 ثلاثيات، واستمر راجون روندو بتقديم مباريات ناجحة فسجل 16 نقطة و7 تمريرات حاسمة، وأضاف بول بيرس 21 نقطة و10 متابعات، كيفن غارنيت 18 نقطة والبديل غلن ديفيس 15 نقطة.

وستكون الفرصة متاحة لبوسطن بطل 2008، ان يتأهل الى نهائي المنطقة الشرقية لمقابلة أورلاندو ماجيك الفائز بسهولة على أتلانتا هوكس، بحال حسمه السلسلة عبر فوزه اليوم الخميس على ضيفه كليفلاند الذي عانى أقسى خسارة له على أرضه في البلاي أوف.

واعتبر غارنيت ان على فريقه حسم المواجهة في بوسطن وعدم انتظار مباراة سابعة في كليفلاند: «لا يمكن أن نعود الى هنا. يجب ان نفكر ان المباراة المقبلة هي السابعة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات