توضيح

انشيلوتي يكشف أسرار ركلة الجزاء المثيرة

صورة

كشف مدرب فريق تشلسي الإيطالي كارلوآنشيلوتي كواليس جديدة في قضية ركلة الجزاء التي تسببت في مشكلة بين فرانك لامبارد وديدية دروغبا في المباراة الأخيرة ضد ويغان. انشيلوتي أكد انه هومن الزم فرانك لامبارد بتنفيذ أي ركلة جزاء يحصل عليها الفريق وأكد انشيلوتي ايضاً انه طالب دروغبا قبل المباراة بنسيان طموحه في الفوز بلقب الهداف لكي لا يتسبب بأنانيته في ضياع لقب الدوري. وقال انشيلوتي: تحدثت مع دروغبا بين شوطي المباراة وأكدت له انه قراري بإلزام لامبارد في تنفيذ ركلة الجزاء، وقلت لدروغبا ستسجل في الشوط الثاني.

رينا : ليفربول في أمس الحاجة لملاك جدد... صرح حارس مرمى فريق ليفربول بيبي رينا بأن النادي في الوقت الحالي في أمس الحاجة إلى إيجاد ملاك جدد من اجل الحفاظ على أفضل لاعبي الفريق، هذا وقد تردد امكانية انتقال عدد من لاعبي ليفربول الى أندية مختلفة ويأتي النجم الإسباني فرناندوتوريس والدولي الإنجليزي ستيفن جيرارد على رأس القائمة، وذلك بسبب فشل الفريق في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا، وأصر رينا على أن الاحتفاظ بنجوم الفريق معللا ذلك بانه امر مهم لمستقبل النادي ولتحسين نتائج الفريق والعودة الى المنافسة على الألقاب. وأضاف رينا: بقاء توريس وجيرارد مهم جدا لمستقبل ليفربول والآن ليس علينا سوى الانتظار ما الذي سيحدث مع الملاك في قضية بيع النادي، نحن بحاجة لبناء فريق قوي قادر على المنافسة على جميع الألقاب. ويؤكد بيبي رينا الذي وقع مؤخرا عقدا جديدا لمدة ست سنوات مع ليفربول بأنه لم يأسف على إكمال مسيرته مع النادي وسط كل هذه الاضطرابات. وأردف قائلاً: نادي ليفربول واحد من أفضل الأندية في العالم وأنا لا أرى أي سبب يدعوني للرحيل لقد قررت أن ألعب مع ليفربول لسنوات عديدة، ولست نادما على قراري واختياري وفي اعتقادي أن أي لاعب في العالم يتمنى اللعب في ليفربول.

سامبدوريا وباليرمويحلمان بمقعد في دوري الأبطال لا يكاد يختلف أي شخص على أن سامبدوريا وباليرموكلاهما يستحقان الوصول إلى بطولة دوري أبطال أوروبا بعد ما قدمه الفريقان من عروض قوية للغاية هذا الموسم في الدوري الإيطالي. ففريق سامبدوريا فاز على جميع الكبار سواء الإنتر، الميلان، اليوفنتوس أوروما، كما لم يخسر في أي مباراة على الإطلاق على أرضه هذا الموسم وعدا الفترة السيئة التي مر بها منذ شهر نوفمبر وحتى مطلع شهر فبراير بسبب المشاكل التي عانى منها نجم الفريق أنتونيوكاسَّانووتراجع مستوى الجناح المتألق دانييلِّي مانِّيني، كان موسم البلوتشيركياتي مذهلاً بكل المقاييس. أما فريق باليرمو، وبالرغم من فترة غير مستقرة مع المدرب المقال والتر زينجا وعدم انسجام كاكا الجديد كما لقبه كارلوأنشيلوتِّي (خافيير باستوري) مع أجواء الكرة الإيطالية في البداية، فقد تمكن النسور الوردية بقيادة نجمهم وأحد أفضل المهاجمين في أوروبا هذا الموسم فابريتسيوميكُّولي رفقة باستوري من تحقيق نتائج مذهلة والفوز ذهابًا وإيابًا على اليوفنتوس والميلان.

ومنذ وصول المدرب السابق للاتسيوديليوروسِّي إلى النادي الصقلي في نهاية العام الماضي، لم يخسر باليرموسوى 4 مباريات فقط في 23 مباراة.وتعادل الفريقان بهدف لمثله في المباراة التي انتظرتها إيطاليا بأسرها من أجل حسم المنافسة على المركز الرابع، لكن التعادل أبقى الفارق بين كلا الفريقين كما هو. حيث يحتل سامبدوريا المركز الرابع بفارق نقطتين عن باليرمومع تبقي مباراة قوية لسامبدوريا على أرضه ضد نابولي، وفي المقابل سيحل باليرموضيفًا على أتالانتا الصعب على أرضه بالرغم من تأكد هبوطه إلى السيريا بي. وسواء تأهل سامبدوريا أوباليرموإلى الدور الإقصائي لدوري أبطال أوروبا والمؤهل مباشرة إلى دور المجموعات، وهوالإنجاز المستحق سواء للسامب الذي يذكرهم التاريخ بوصولهم إلى نهائي دوري أبطال أوروبا في موسم 1990-1991 أوالنسور والذي سيكون ذلك هوأول حضور له في البطولة الأوروبية الأكبر على مستوى الأندية.

لكن يبقى لدينا سؤال يطرح نفسه، ما مدى قدرة كلا الفريقين على تكرار نجاح فيورنتينا هذا الموسم أوروما في الموسم الماضي في تخطي دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا بل أحيانًا أتساءل عن قدرتهما في تخطي الدور الإقصائي، في ظل إمكانية مواجهتهما لأندية مثل ثاني الدوري الاسكتلندي سيلتيك، ثاني الدوري الهولندي أياكس، الفائز من إقصائيات الدوري اليوناني والتي يتنافس عليها كل من أولمبياكوس، باوك، أيك أثينا وأريك.

لا نشكك هنا بقدرة سامبدوريا أوباليرمواللذين فازا على أندية إيطالية كبرى في الفوز على أي فريق كان، إلا أن ما شهده دوري أبطال أوروبا من مفاجآت خاصة هذا الموسم بوصول ليون وبوردوالفرنسيين إلى نصف النهائي، سسكا موسكوإلى ربع النهائي.

وحتى مجرد وصول أندية مغمورة مثل روبين كازان ويونيريا أورزيتشيني إلى دور المجموعات وتحقيق نتائج قوية مثل فوز روبين كازان على برشلونة في قلب الكامب نو، فوز أونيريا على رينجرز في الآيربوكس برباعية وفوز آخر على إشبيلية، كلها عوامل تجعل كل أي شيء وارد في الرحلة الأوروبية الطموحة التي يسعى السامب والروزانيرولخوضها وفي حال فشل أي منهما من تخطي الدور الإقصائي أودور المجموعات.

فربما تفشل مساعي إيطاليا، التي تبدوفي طريقها لفقدان فريقها الرابع في دوري الأبطال مع حلول موسم 2011-2012، وذلك لفترة لن تكون بالقليلة والسهلة على الكرة الإيطالية صاحبة المتابعة الجماهيرية الكبيرة على مستوى العالم والتي تملك أندية ذات تاريخ عريق على المستوى الأوروبي مثل الميلان والإنتر واليوفنتوس.

منافسة

رئيس سيينا يتوعد الأنتر

يواجه فريق الإنتر نادي سيينا يوم الأحد المقبل آخر جولة في الدوري الإيطالي من أجل الفوز باللقب، ويبدوأن رجال مورينيو واثقون من التتويج.

وتحدث رئيس نادي سيينا مازورما لوسائل الإعلام الإيطالية وكان يقسم بان المباراة ستكون معركة قائلاً: صحيح أن فريقنا هبط للدرجة الثانية ولكننا نعرف أن العالم كله يراقبنا وسوف نثبت للعالم كله إننا فريق جاد يقاتل بروح عالية ولا نطمح لجوائز وإنما نطمح لمرتبة مشرفة.

موقف

كامبياسوحزين

عبر كامبياسوعن حزنه الشديد بعد أن وضعه مارادونا خارج قائمة الأرجنتين المونديالية وقال مارادونا عن كامبياسو: رأيته أثناء التدريب، وتحدثت معه، وأنا انتظر منه الكثير ويبقى اختياري (مسألة ذوق) وفرصة كامبياسوفي المشاركة في كأس العالم تعتبر قليلة.

أما عن المدافع خافيير زانيتي قال مارادونا: انه يلعب بمستوى جيد في جميع المباريات، ولكن مازلت أواجه صعوبة في الاختيار النهائي بينه وبين اللاعب كليمنتي رودريغيز .

قضية

فينغر ينتقد رابطة المحترفين

عبر ارسين فينغر مدرب فريق أرسنال الإنجليزي عن تذمره من قصر فترة الراحة خلال الصيف المقبل وانتقد رابطة المحترفين الانجليزية لقرارها بانطلاق الدوري الانجليزي مبكرا، وذلك يوم 14 اغسطس أي بعد شهر واحد من نهاية المونديال.

وقال فينغر: كأس العالم سيهيمن على فترة الصيف لكن اعتقد أن المشكلة الكبيرة تكمن في أن الفترة ما بين نهاية البطولة وبداية الموسم الجديد قصيرة جدا، ومن المستحيل تقريباً لأي لاعب في العالم أن يلعب نهائي كأس العالم في 11 يوليووتكون ما زالت الرغبة لديه للعب مرة أخرى في 14 أغسطس، هناك ضغط كبير جداً يقع عليك في كأس العالم لذا ستحتاج إلى وقت طويل حتى تتعافى فهذا غير عادل في حق اللاعبين ونتيجة لذلك فهوغير عادل في حق أنديتهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات