سباق السرعة يبتسم لفريق أبوظبي

سباق السرعة يبتسم لفريق أبوظبي

قطع فريق أبوظبي للفورمولا1 شوطا كبيرا في مشوار الجولة الأولى من بطولة العالم لزوارق الفورمولا1، والتي تستضيفها مدينة بورتيماو في البرتغال عندما أحرز المركز الثاني في سباق أفضل زمن ليضمن أن يكون ثاني المنطلقين ومن مكان متميز في السباق الرئيسي، في حين كان لقب أسرع زورق من نصيب الإيطالي فرانشسكو كانتاندو، وحل ثالثا البرتغالي دوارتي بينيفيتي، وتسبب كسر في محرك زورق ثاني القمزي في خروجه منذ التصفيات الأولى للسباق.

وكان سباق السرعة قد أقيم ضمن نظام اعتمدته اللجنة المنظمة قبل انطلاق السباق بيوم واحد، حيث تم إعطاء المساحة والزمن للزوارق المشاركة لمحاولة إحراز أفضل زمن في بداية المحاولة الرسمية المخصصة.

حيث تم اختيار أفضل خمسة عشر زورقا بعد ذلك لدخول التصفيات التالية، والتي تأهل من خلالها سبعة زوارق فقط كان من ضمنها زورق الهاملي لتصل إلى المرحلة الأخيرة، والتي تمكن من خلالها من قطع مسار الكورس بزمن وقدره 67, 42 ثانية ليحقق بذلك ثاني أفضل زمن ويضمن انطلاقة مميزة في السباق الرئيسي.

وأكد الهاملي أنه مصمم على أن يحاول تجاوز صاحب المركز الأول في انطلاقة السباق الرئيسي، خاصة مع المهارة الكبيرة والفنيات التي يتمتع بها الزورق، وقال الهاملي: الفرصة مهيأة بالنسبة لي للتجاوز، ولكن بدون تهور بالتأكيد، ومتفائل بإنهاء السباق وأنا على منصة التتويج بإذن الله تعالى.

من ناحية أخرى تسبب كسر محرك زورق ثاني القمزي في خروجه منذ التصفيات الأولى، ومع ذلك فقد أحرز زمنا أهله لأن يكون في المركز الثالث عشر في انطلاقة السباق الرئيسي.

وقال القمزي: تكرر الكسر لدي مرتين في التجارب الحرة وفي سباق السرعة، والطاقم الفني لا يزال عاكفا على محاولة إصلاح الزورق وتبين الخلل.

وأضاف القمزي: بالنسبة لي فإنني واثق من أنني قادر على تجاوز العديدين في انطلاقة السباق وسأتمكن من الوصول لمراكز متقدمة قبل نهاية الدورة الأولى، أتمنى أن أوفق في إعداد الزورق، وفي حال تعذر ذلك فقد أستعين بأحد الزوارق الإحتياطية للفريق وهو ما سيتحدد قبل السباق بساعات.

خالد السعدي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات