الزعيم يبدأ بخطة متوازنة بين الدفاع والهجوم

لقاء «العيار الثقيل» بين العين وبني ياس الليلة

يأمل العين في متابعة انتصاراته الأخيرة تحت قيادة مدربه المواطن عبد الحميد المستكي عندما يستضيف مساء اليوم على ملعبه نظيره بني ياس ضمن الجولة قبل الأخيرة لمسابقة دوري اتصالات للمحترفين.

واختتم الفريق البنفسجي تحضيراته للمباراة بمران أخير أجراه مساء أمس على ملعبه وقف خلاله الجهاز الفني على جهوزية اللاعبين فنيا وبدنيا وذهنيا للمباراة من خلال إخضاعهم لتمارين واختبارات متنوعة تضمنت تنفيذ وتطبيق الجمل التكتيكية كالضغط على حامل الكرة واللعب من لمسة واحدة وبناء الهجمات من العمق والأطراف وسرعة الارتداد في حال الهجوم المعاكس والتعامل مع الضربات العرضية في حالتي الدفاع والهجوم، فضلا عن تنفيذ الضربات الثابتة من خارج منطقة الجزاء.

وفيما يواصل البرازيلي إيمرسون غيابه عن الفريق بسبب الإيقاف يراهن مدرب العين على العديد من الأوراق الرابحة لترجيح الكفة بقيادة الهداف الأرجنتيني خوسيه ساند وصانع الألعاب فالديفيا واللاعبين الشباب عمر عبد الرحمن وعبد العزيز فايز وغيرهم.

وينتظر أن يبدأ العين المباراة بخطة متوازنة ما بين الدفاع والهجوم مع العمل على خطف هدف مبكر يريح به الأعصاب ومن ثم السعي لتعزيزه أو المحافظة عليه على الأقل. ويتطلع العين صاحب المركز الثالث برصيد (41) لإضافة المزيد من النقاط إلى رصيده على أمل تعثر منافسه المباشر للوصول للمركز الثاني.

واعترف مدرب العين عبد الحميد المستكي بصعوبة المواجهة أمام بني ياس الليلة، مشيرا إلى قوة الفريق المنافس ومستواه المتميز الذي قدمه خلال هذا الموسم ما أهله لاحتلال مركز متقدم في الترتيب العام للمنافسة رغم صعوده حديثا لدوري المحترفين.

وقال المستكي خلال تصريحاته بشأن المباراة ان بني ياس فريق يمتلك قوة هجومية ضاربة ويملك رصيدا حافلا من الانتصارات خلال مشواره هذا الموسم، وعلينا أن نحترمه على ملعب المباراة بغض النظر عن نتائج الفريقين السابقة التي ترجح كفة العين لأن أية مباراة تنافسية تكون فيها نسبة الفوز لكلا الفريقين متساوية ولكننا سنخوض هذه المباراة بأسلوب هجومي منذ البداية على غرار المباريات الثلاث السابقة لنا كوننا نطمح في متابعة انتصاراتنا حتى آخر مباراة بالمنافسة.

وقال المستكي ان العين ما زال به بعض المشكلات الدفاعية لأنه من الصعب إزالتها خلال هذه الفترة الوجيزة فهي تحتاج إلى وقت، خاصة وأن الفريق بصفة عامة يتطور بشكل ملحوظ في كل خطوطه من مباراة إلى أخرى.

وامتدح المستكي المردود الجيد الذي يقدمه اللاعب الشاب عمر عبد الرحمن على خلاف ما كان يردده المدرب السابق البرازيلي أنطونيو سيريزو الذي قال في تصريحات سابقة له ان ضعف الناحية البدنية للاعب تحول دون أن يقدم الأداء المنتظر منه.

السماوي متحفز

ومن ناحية أخرى يعد لقاء اليوم له أهمية خاصة بالنسبة لبني ياس، حيث يأمل الجهاز الفني واللاعبون إلى الحفاظ على المركز الرابع الذي يحتله الفريق، والخروج من الهزيمة الأخيرة أمام الوحدة بالعودة بنقطة على الأقل من دار الزين خصوصاً وأن الزعيم العيناوي يعيش صحوة حالية وفاز في المباراة الأخيرة بخمسة أهداف مقبل ثلاثة على الإمارات بطل كأس صاحب السمو رئيس الدولة.

الجهاز الفني بقيادة التونسي لطفي البنزرتي بدوره حرص على تدريب لاعبيه على عدد من الجمل التكتيكية خلال تدريبات الفريق الأخيرة لاسيما وأن مباراة اليوم ستشهد نوعا من الإثارة نظرا لرغبة كل فريق في السعي لحصد نقاط المباراة الثلاث ومن المؤكد أنها أيضا ستشهد تحولات كثيرة سواء في النواحي الدفاعية أو حتى الهجومية، فالسماوي يسعى لمواصلة الانتصارات والمحافظة على المركز الرابع، على الجانب الآخر يسعى العين لتأكيد صحوته أيضاً وإنهاء الموسم بشكل يرضي جماهيره معنويا على الأقل.

وركز بني ياس خلال تدريبات الفترة الماضية على الدفاع بشكل محكم تحت ضغط في ظل الهجوم المتوقع من الزعيم العيناوي، فضلاً عن التركيز على غلق المساحات أمام لاعبي البنفسج الذي تكمن خطورة لاعبيه في ترك المساحات لهم، كما ركز الجهاز الفني على التسديد من خارج المنطقة وسرعة الارتداد من الدفاع للهجوم واستغلال الهجمات المرتدة التي ستتاح للفريق بسبب الاندفاع الهجومي للاعبي المنافس. وكان الفريق قد اختتم تدريباته مساء أمس على ملعب النادي بالشامخة قبل التوجه للمبيت في العين استعدادا للمباراة.

التشكيل المتوقع

العين

يوسف عبد الرحمن، مهند العنزي، مسلم فايز، فارس جمعة، فوزي فايز، عبد العزيز فايز، لي هو، عبدالله مال الله، شهاب احمد، فالديفيا، خوسيه ساند.

التشكيل المتوقع

بني ياس

محمد علي غلوم وحسن زهران وفهد فريش وسعد مبارك وعلي مسري وفوزي بشير وذياب عوانة وعامر عبد الرحمن وحبوش صالح وسبغاهور وموديبو ديارا.

طلحة عبدالله ومصطفى الديب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات