EMTC

يلتقيان بملعب «سان سيرو» في موقعة مثيرة

ميلان و مان يونايتد قمة دوري أبطال أوروبا

سيكون ملعب «سان سيرو» في ضواحي مدينة ميلانو الايطالية مساء اليوم الثلاثاء مسرحا لمواجهة ساخنة بين ميلان ومانشستر يونايتد الانجليزي في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

ويلعب اليوم ايضا ليون الفرنسي مع ريال مدريد الاسباني في اختبار سهل نسبيا للاخير، على غرار ارسنال الانجليزي عندما يحل ضيفا على بورتو البرتغالي غدا الاربعاء الذي يشهد ايضا مواجهة قوية بين بايرن ميونيخ الالماني وفيورنتينا الايطالي وتكتسي المواجهة بين ميلان ومان يونايتد اهمية كبيرة بالنسبة الى الفريقين خصوصا ميلان .

الذي تعتبر المسابقة الاوروبية امله الوحيد لانقاذ موسمه بعدما خرج خالي الوفاض من مسابقة الكأس المحلية وتضاءلت حظوظه في الفوز بلقب بطل الدوري حيث يتخلف بفارق 9 نقاط عن جاره انتر ميلان المتصدر وحامل اللقب في المواسم الاربعة الاخيرة.

ولن تكون مهمة الفريق الايطالي سهلة هذه المرة في مواجهة الشياطين الحمر لان ونتائجه شهدت تراجعا نسبيا اقله في المباريات الاربع الاخيرة حيث خسر امام انتر ميلان صفر-2 وسقط في فخ التعادل امام ليفورنو 1-1 وبولونيا صفر-صفر قبل ان يحقق فوزا بشق النفس على اودينيزي 3-2 الجمعة الماضي علما بانه خرج على يد الاخير صفر-1 في الدور ربع النهائي لمسابقة الكأس المحلية.

ويعقد ميلان امالا كبيرة على قوته الضاربة في خط الهجوم بقيادة البرازيليين رونالدينيو والكسندر باتو الى جانب الهولندي يان كلاس هونتيلار والمخضرم فيليبو اينزاغي بالاضافة الى لاعبه الجديد المعار من لوس انجلوس غالاكسي الاميركي، الدولي الانجليزي ديفيد بيكهام الذي تحققت امنيته بمواجهة فريقه السابق.

وكان بيكهام صرح قبل سحب قرعة الدور ثمن النهائي في ديسمبر الماضي انه يرغب في مواجهة فريقه السابق مانشستر على ملعب أولد ترافورد لأول مرة منذ ان تركه عام 2003 باتجاه ريال مدريد.

يذكر ان مباراة الاياب ستقام في 10 مارس المقبل على ملعب اولدترافورد في ومانشستر.

وفي الثانية، تبدو حظوظ ريال مدريد، حامل الرقم القياسي من حيث عدد الالقاب و(9) ومن حيث الوصول الى الدور ثمن النهائي (14 مقابل 13 لمانشستر)، كبيرة لتخطي عقبة ليون عندما يحل ضيفا عليه على استاد جيرلان.

وذلك بالنظر الى صفوف النادي والملكي الزاخرة بالنجوم في مقدمتها البرتغالي كريستيانو رونالدو والبرازيلي ريكاردو كاكا والارجنتيني غونزالو هيغواين وتشابي الونسو والفرنسي كريم بنزيمة والمنضم الى فريق العاصمة الصيف الماضي قادما من ليون بالذات.

وكان الشك يحوم حول مشاركة بنزيمة في المباراة بسبب التهاب في عضلات الحالب وابعده عن المباراة التي تغلب فيها ريال مدريد على خيريز 3-صفر يوم السبت، بيد ان حالته الصحية تحسنت وضمه المدرب التشيلي مانويل بيليغريني الى قائمة اللاعبين المدعوين الى مواجهة ليون.

وعلى ملعب اليانز ارينا في ميونيخ، يطمح الفريق البافاري الى استغلال انتفاضته الرائعة حاليا وتحديدا منذ سقوطه في فخ التعادل امام باير ليفركوزن 1-1 في الدوري المحلي في 22 نوفمبر الماضي حيث حقق 12 انتصارا متتاليا وبينها 9 في الدوري المحلي و2 في مسابقة دوري ابطال اوروبا على ماكابي حيفا1-صفر ويوفنتوس الايطالي 4-1، وواحد في الكأس المحلية على حساب فيورث 6-2.

وفي المباراة الرابعة، يحل ارسنال وصيف بطل 2006 والمنتشي بفوزه الثمين على ليفربول 1-صفر في الدوري المحلي، ضيفا على بورتو البرتغالي حامل اللقب عامي 1987 و2004 .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات