سويحان تحتفي اليوم بالفائزين من فرسان الصحراء وأبطال المزاينة

سويحان تحتفي اليوم بالفائزين من فرسان الصحراء وأبطال المزاينة

تزهو مدينة سويحان عصر اليوم باستقبال الفائزين بالأشواط العشرين لسباق الإبل التراثي الأصيل ال(23) وأيضاً كافة ممن انهوا هذه الأشواط بنجاح حيث تم تخصيص جوائز ترضية لهم تقديراً لمشاركتهم وذلك بأمر وتوجيه من سمو راعي المهرجان، كما سيجري اليوم تكريم الفائزين بالفئات الثلاث لمزاينة الإبل الثالثة وهي الزمول والحول والثنايا أبكار .

ومن المقر أن يشهد حفل التكريم رئيس وأعضاء اللجنة المنظمة ورؤساء اللجان الفرعية وعدد كبير من رجال السلك الدبلوماسي المعتمد لدى الدولة والإعلاميين وجمهور كبير للاحتفاء بتتويج الفائزين الذين شاركوا في هذه الاحتفالية التراثية الكبيرة.

وكانت فعاليات اليوم الأول من مزاينة الإبل الأصايل الثالثة المخصصة لفئة الزمول اختتمت ظهر أمس الأول. وقال بخيت العميمي رئيس مجموعة المزاينة إن مشاركة 93 جملاً في المنافسة هو رقم قياسي بالنسبة لعدد المشاركين في الدورة الماضية وعزا ذلك إلى رفع سقف الجوائز والتسهيلات والدعم المقدم من اللجنة العليا المنظمة.

أضاف العميمي اشتملت أعمال اليوم الأول من المزاينة على أداء القسم من قبل لجنتي الفرز والتحكيم وذلك لتحقيق شفافية عالية في التقييم. ووجه الشكر والتقدير إلى سمو راعي المهرجان على دعمه اللامحدود للمزاينة بوجه خاص والمهرجان بوجه عام.

وكانت لجنة تحكيم المزاينة المكونة من راشد جابر المنهالي وناصر خلفان المزروعي ومحمد سالم عقيل العامري وسالم محمد بينونة الكتبي ومسلم حيمد المنهالي قد أعلنت نتائج الفائزين في المزاينة في يومها الأول حيث نال الجمل «الكايد» المركز الأول ونال الجمل «هملول» المركز الثاني وحل الجمل «شاهين» بالمركز الثالث .

ونال «صوغان» المركز الرابع لمالكه سيف بن محمد بن ماجد المزروعي والخامس «صوغان» لعبد الله بن جمعة الغويص والسادس «مياس» لمالكه مبارك بن طحنون والسابع «مسير» لمحمد بن سنديه المنصوري والثامن «صوغان» لسالم بن سندية المنصوري والتاسع شاهين لعبد الله بن جمعة الغويص والعاشر «هملول» لهلال بن محمد الخيلي . من جهة ثانية تختتم مزاينة الإبل الثالثة فعالياتها ظهر اليوم السبت بعد انتهاء المنافسات المخصصة لفئة الحول . وكانت مزاينة أمس الجمعة قد خصصت لفئة الثنايا أبكار .

ومن جانب ثان اختتمت أمس الجولة الثانية والأخيرة من مزايدة الإبل ( المزاد) الأولى بمشاركة مميزة من قبل البائعين والمشترين والمهتمين بتجارة الإبل من الملاك. ووجه الفائزون بالمزاينة الشكر والتقدير إلى سمو راعي المهرجان والاعتزاز بجهوده ودعمه لإحياء تراث الآباء والأجداد والمحافظة على الهوية الوطنية .

أما سالم بن نص المنصوري صاحب الجمل الكايد الفائز بسيارة بقيمة 300 ألف درهم فقد تلقى التهاني من الجمهور والأصدقاء وسط حفاوة بالغة عبر عنها بفرحة غامرة، وقال: كنت واثقا من فوز الكايد فهو لم يخذلني أبدا وكان بطل المزاينة الماضية، ودعا المنصوري في تقليد يتبعه دائما كافة الحضور إلى طعام العشاء احتفاء بالفوز، ويمتلك المنصوري وهو واحد من اكبر ملاك الإبل في سويحان مزرعة مخصصة لرعاية الإبل وإكثارها تحتوي على عدد كبير من الأصايل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات