ابوظبي تستضيف حفل جوائز لوريوس العالمية الشهر المقبل

ابوظبي تستضيف حفل جوائز لوريوس العالمية الشهر المقبل

تستضيف العاصمة الإماراتية أبوظبي في العاشر من مارس المقبل حفل توزيع جوائز لوريوس للرياضات العالمية لعام 2010 والتي تضم النخبة من ألمع مشاهير الرياضة في العالم، وهي الجوائز التي تعد الأرقى على جدول الفعاليات الرياضية الدولية.

أعلن ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في فندق قصر الإمارات بأبوظبي يوم أمس تحت رعاية مجلس أبوظبي الرياضي بحضور محمد المحمود أمين عام المجلس وادوين موزيز رئيس أكاديمية لوريوس للرياضات العالمية وعدد من نجوم الرياضة العالمية السابقين وأعضاء الأكاديمية وفي مقدمتهم ميكا هاكينين بطل سباقات الفورمولا 1 السابق وكابيل ديف نجم الكريكيت بالإضافة إلى محمد الحسيني الرئيس التنفيذي لشركة آبار للاستثمار الشريك المضيف لجوائز لوريوس العالمية 2010، وبحضور عدد كبير من وسائل الإعلام المحلية والعالمية.

وتم كشف النقاب خلال المؤتمر عن أسماء المرشحين لنيل الجائزة التي تعد من أهم الجوائز الرياضية على مستوى العالم وبدأت منذ نحو عشر سنوات، وتكرّم جوائز لوريوس 2010 نجوم ونجمات الرياضة والإنجازات الرياضية التي حققوها في الفترة من 1 يناير وحتى 31 ديسمبر 2009. ويتم اختيار الفائزين من قبل هيئة المحلفين في أكاديمية لوريوس للرياضات العالمية التي تتألف من 46 عضواً، جميعهم من أشهر الرياضيين العالميين. ويجري توزيع الجوائز في الحفل الذي سيقام في فندق قصر الإمارات في العاصمة أبوظبي 10 مارس المقبل ويشهد تغطية تلفزيونية لـ 180 بلداً حول العالم.

اضافة جديدة

وقال محمد المحمود الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي في كلمته أن استضافة أبوظبي لهذا الحدث الهام يعتبر إضافة جديدة لسلسلة الإنجازات التي تحققت للرياضة الإماراتية، واستمراراً للنجاح الذي حققته أبوظبي في استضافة أبرز وألمع البطولات الدولية مثل سباق الفورمولا1 وبطولة كأس العالم للأندية وبطولات الجولف والتنس ما جعلها محط أنظار العالم ومهد لتحولها إلى عاصمة للرياضة والرياضيين بشكل يتماشى مع رؤية وإستراتيجية أبوظبي الطامحة لجعل الرياضة وسيلة للتغيير بالإبداع والتميز ومنهجاً يدعم رسالة الريادة والتقدم والازدهار ويساعد على النقلة الاقتصادية والسياحية والعمرانية والرياضية التي تشهدها الإمارة.

اختيار أبوظبي

من جانبه أكد خادم القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة آبار للاستثمار، أهمية اختيار أبوظبي لاستضافة حفل توزيع الجوائز وتوجه بالشكر للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي على دعمه المتواصل وقيادته الرشيدة، ونحن على ثقة أن التزامنا بالقطاع الرياضي وإنشاء المرافق الرياضية والبنية التحتية المتطورة من شأنه أن يجعل من إمارة أبوظبي وجهة مثالية لاحتضان فعاليات رياضية مرموقة.

وتحدث ادوين موزيز، العدّاء الأمريكي الأسبق الحائز على ميداليتين ذهبيتين في الألعاب الأولمبية ورئيس أكاديمية لوريوس للرياضات العالمية معربا عن سعادته لاستضافة العاصمة أبوظبي حفل توزيع الجوائز وأكد أن ذلك يمثل نقل حفل توزيع جوائزنا الى بقعة جديدة من العالم بطريقة رائعة لنبدأ العقد الثاني من عملياتنا.

قائمة المرشحين للجائزة

عقب ذلك تم الإعلان عن أسماء الرياضيين المرشحين للجائزة في أكثر من فئة وضمت القائمة في فئة أفضل رياضي العدّاء الجامايكي اوسين بولت، الذي فاز بالجائزة العام الماضي، والسويسري روجيه فيدرر، الذي نال الجائزة 4 مرات، ونجم فريق برشلونة لكرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي، بالإضافة لعدّاء المسافات الطويلة الاثيوبي كينينيسا بيكل، والفائز بلقب «سباق فرنسا» الاسباني البيرتو كونتادور، وأسطورة سباقات الدراجات النارية الإيطالي فالانتينو روسي.

وفي فئة «أفضل رياضيّة» تتنافس لاعبة التنس الأمريكية سيرينا ويليام، مع السبّاحتين الإيطالية فيديريكا بيليجريني والألمانية بيريتا ستيفن إلى جانب بطلة سباق الـ 100 متر الجامايكية شيلي آن فريايزر والعدّاءة الأمريكية سانيا ريتشاردز والأمريكية لينزي فون التي حصدت ذهبيتين في بطولات التزلج العالمية.

ومن الأسماء المرشحة لنيل جائزة لوريوس العالمية لأفضل عودة رياضية سائق الدراجات الهوائية الأمريكية لانس ارمسترونج الذي عاد للتنافس في «سباق فرنسا» ونجح في انتزاع المركز الثالث بعد انقطاع دام 4 سنوات، ولاعب الجولف الأمريكي توم واتسون الذي كاد يحرز لقب بطولة بريطانيا المفتوحة عن عمر يناهز 59 عاماً، ولاعبة التنس البلجيكية كيم كليجستر، ولاعب كرة القدم الأمريكية بريت فافر وبطلتا ألعاب القوى الانجليزية جيسيكا اينيس والكرواتية بلانكا فلاسيك.

وفي جائزة أفضل فريق تم ترشيح كل من فريق لوس انجلوس لايكرز ونيويورك يانكيز، اللذان يعدان من أعرق فرق كرة السلة المشاركة في بطولة الدوري الأمريكي للمحترفين، وفريق برشلونة الاسباني لكرة القدم وفريق براون الانجليزي لسباقات الفورمولا 1 وفريق كرة القدم الألماني للسيدات وفريق جنوب أفريقيا للرجبي، الذي فاز بالجائزة في العام 2008.

أفضل إنجاز

وتضم فئة «أفضل إنجاز رياضي» ثلاثة بريطانيين هم سائق سباقات الفورمولا 1 جنسن باتون وبطل «سباق فرنسا» للدراجات الهوائية مارك كافينديش وصاحب ذهبية الغطس من 10 أمتار توم دالي، بالإضافة للاعب التنس الأرجنتيني خوان مارتن ديلبيترو، ولاعب الجولف الكوري الجنوبي جي أي شين، وفريق كرة القدم الألماني فولفسبورج.

تحدي الإعاقة

وعن جائزة لوريوس العالمية لأفضل رياضي تحدى الإعاقة جرى ترشيح الاسترالي كيرت فيرنلي الذي فاز بجميع منافسات الماراثون الخمس التي خاضها في 2009، ومواطنه جاستين ايفسون لاعب كرة السلة على الكرسي المتحرك، والتركية جيزين جيرلزمين المصنفة الأولى عالمياً في بطولات الرماية الخاصة بالمعاقين منذ العام 2007، ونجم لعبة التنس على الكرسي المتحرك الياباني شينجو كونيدا والسبّاحة الجنوب افريقية ناتالي دو تويت التي فرضت سيطرتها على الألعاب الأولمبية.

مصطفي الديب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات