بعد أن باتت حلم الجميع محلياً وعربياً

اعلان تفاصيل جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي

أعلن مجلس أمناء «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي» عن تفاصيل الدورة الثانية من عمر الجائزة الأكبر في العالم من حيث قيمة الجوائز وشموليتها لأكبر عدد من فئات المبدعين الرياضيين.

وحدد مجلس الأمناء فئات الجائزة وفترة الإنجاز المتحقق والذي يجب أن يكون قد تحقق خلال الفترة من 1 يونيو الماضي إلى 31 يوليو المقبل وكذلك مواعيد تقديم طلبات المشاركة والتنافس للفوز بالدورة الثانية من الجائزة.

ووجه مطر الطاير رئيس مجلس أمناء الجائزة رسالة إلى جميع الرياضيين في دولة الإمارات وجميع الدول العربية قال فيها سيرا على العهد الذي قطعناه لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الأمناء حاكم دبي (رعاه الله) الذي تتشرف الجائزة بحمل اسمه ووجدت لترجمة أفكاره ورؤيته.

ولسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي الجائزة، وتنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس الجائزة، نعلن عن الدورة الثانية من عمر الجائزة التي حققت نجاحات كبيرة في دورتها الأولى وباتت حلم كل رياضي سواء كان لاعبا أو مدربا أو إداريا، ومطمح الأندية والاتحادات والمنظمات والمؤسسات الرياضية، بعد أن نال الفائزون في الدورة الأولى تكريما فاق التوقعات وتكلل بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لحفل توزيع الجوائز ومصافحته الفائزين والتقاط الصور التذكارية معهم».

الارتقاء بالمستوى

وأضاف الطاير يحرص مجلس الأمناء على استثمار النجاح الذي تحقق في الدورة الأولى والأثر الكبير الذي تركته الجائزة في الارتقاء بالمستوى الرياضي، ولذلك سارعنا للإعلان عن تفاصيل الدورة الثانية، حيث يتطلع الرياضيون المبدعون إلى انطلاقة الدورة الثانية من عمر الجائزة للمشاركة بأعمالهم المتميزة والتنافس على الفوز بالجائزة بعد أن حققوا الفوز في ميادين التنافس الرياضي والعلمي الذي يخدم التطور الرياضي، ونكشف اليوم النقاب عن التفاصيل الخاصة بالدورة الثانية متمنين للجميع حظا وافرا وأن يكون التكريم من نصيب الإنجاز الأبرز حتى يكون الفوز بالجائزة دافعا إضافيا للتألق في ميادين الإبداع الرياضي والعلمي والأكاديمي».

فئات ومحاور

تم تقسيم الجائزة إلى ثلاث فئات لكل منها محور خاص لتحديد طبيعة الإنجاز المرشح للتنافس على الجائزة وهي على النحو التالي:

أولاً: فئات الجائزة

أ/ فئة الإبداع الرياضي الفردي: تمنح هذه الجائزة للأفراد من اللاعبين والمدربين والإداريين الذين حققوا إبداعات على المستوى المحلي والعربي.

ب/ فئة الإبداع الرياضي الجماعي: تمنح هذه الجائزة للفرق التي حققت إبداعات رياضية على المستوى المحلي والعربي.

ج/ فئة الإبداع المؤسسي: تمنح هذه الجائزة للجهات الرياضية التي حققت إبداعات فكرية رياضية على المستوى المحلي والعربي.

ثانياً: محاور الجائزة

أ/ فئة الإبداع الرياضي الفردي: الإنجازات الرياضية والإبداعات الفكرية الرياضية الفردية.

ب/ فئة الإبداع الرياضي الجماعي: الإنجازات الرياضية والإبداعات الفكرية الرياضية الجماعية

ج/ فئة الإبداع الرياضي المؤسسي: التخطيط الإستراتيجي المبدع.

ثالثاً: الأعمال المؤهلة للمشاركة

الإنجازات الرياضية والإبداعات الفكرية الرياضية الفردية والجماعية التي أنجزت في الفترة من أول يونيو الماضي حتى 13 يوليو المقبل

الخطط الاستراتيجية المبدعة التي تم تطبيقها من قبل المؤسسات الرياضية والتي أثبتت نجاحها خلال الفترة نفسها.

تقبل طلبات الترشح من الفئات المعنية بالأمر أو المرشحة من قبل جهات أخرى.

تواريخ

وبدء تسليم الترشيحات: أول مارس المقبل على أن يكون آخر موعد لاستلام الترشيحات: 31 يوليو المقبل.

ويتم فرز الترشيحات في شهري أغسطس وسبتمبر المقبلين. وتتم إجراءات التحكيم والمفاضلة في شهري أكتوبر ونوفمبر المقبلين.

ويكون الإعلان عن الفائزين في الأسبوع الرابع من نوفمبر المقبل.

ويُقام حفل تسليم الجائزة: الأسبوع الأول من يناير 2011.

دبي ـ «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات