البداية لقاء مع الداخلية لبحث التعاون

اتحاد الكرة يدرس تطوير دوري الهواة

صورة

كشف يوسف عبدالله أمين عام اتحاد الكرة النقاب عن سعي الاتحاد لإجراء دراسة تهدف إلى تطوير دوري الهواة بفئتيه (أ، ب) بداية من الموسم المقبل وما يليه، مع زيادة عدد الفرق المشاركة به، من خلال دعوة بعض الوزارات التي تهتم بالنشاط الرياضي مثل الجيش والشرطة والشركات والهيئات والدوائر الحكومية المتميزة والجامعات للمشاركة في منافسات دوري الهواة، بما يخدم الأهداف المرجوة لتطوير الأداء وجذب الجماهير إلى المدرجات والتطلع إلى التأهل إلى دوري المحترفين.

يقول أمين عام اتحاد الكرة: إننا نتطلع في اتحاد الكرة من خلال لجنة المسابقات إلى توفير كل عوامل النجاح لدوري الهواة من منطلق مسؤولية الاتحاد الكاملة عنه والحرص على تطور الأداء والارتقاء بالمستوى حتى تتأهل الفرق إلى دوري المحترفين وهي تتمتع بمستوى طيب يؤهلها إلى تثبيت أقدامها بهذا الدوري الذي يضم العديد من الفرق القوية، ويضيف أمين عام اتحاد الكرة قائلاً: إن الدراسة التي تقوم بها لجنة المسابقات تشمل العديد من الجوانب سواء الإدارية أو الفنية وتحديد شروط القيد والتسجيل وكيفية الاشتراك في المسابقات خاصة في ظل وجود توجهه بزيادة عدد الفرق المشاركة.

دعوة للمشاركة

ويضيف يوسف عبدالله قائلاً: إننا ندعو الوزارات التي تهتم بالنشاط الرياضي مثل الجيش والشرطة والمؤسسات والشركات والدوائر الحكومية المتميزة والجامعات لتكوين فرق كروية والمشاركة معنا في دوري الدرجة الأولى (ب)، و قال إن هناك العديد من هذه الهيئات تملك إمكانية المشاركة لما لها من موارد بشرية جيدة وإمكانات مالية طيبة، وهذا من شانه أن يعزز من مسيرة الدوري ويطور الأداء ويجذب الجماهير إلى المدرجات، خاصة وان العديد من هذه الأماكن تملك القدرة على تقديم كل ما يلزم لعودة الجماهير إلى المدرجات.

كشف أمين عام اتحاد الكرة النقاب عن بدء خطوات الاتصال مع هذه الهيئات والمؤسسات، وكانت البداية بوزارة الداخلية حيث تم الالتقاء مع بعض المسؤولين من أجل بحث إمكانية تكوين فريق كرة من العاملين في الشرطة والمنتسبين لها وقال:إن الوزارة تملك كل الإمكانات التي تشير إلى انه في حال تم تكوين فريق للكرة والمشاركة كخطوة أولى في دوري الهواة سوف تتوافر له كل عوامل النجاح لما تملكه الوزارة من إمكانات على كل الأصعدة، والحمد لله جاءت محصلة الاجتماع جيدة والتواصل سوف يستمر لما فيه الصالح العام.

دعاية قوية

أشار يوسف عبدالله إلى الاستفادة التي تحققها الشركات والهيئات من جراء المشاركة في الدوري ممثلة في الدعاية الكبرى لهذه الهيئات وتحقيق عائد تسويقي دعائي جيد من خلال الاهتمام الإعلامي بمثل هذه المنافسات في ظل الاهتمام الكبير بالكرة من قطاع عريض من الجماهير، يمكن لهذه الهيئات إقامة أندية رياضية على مستوى جيد ويكون لها عضوية مما يساهم في زيادة موارد هذه الهيئات، ودعم اتحاد الكرة والمنتخبات الوطنية من خلال منح الفرصة أمام العديد من العناصر المتميزة للمشاركة ربما يكون من بينها عناصر تفيد المنتخبات الوطنية، إمكانية التأهل إلى دوري المحترفين وفي هذه الحالة سوف تجني الهيئات العديد من الامتيازات التي تدعم خطواتها ومسيرتها.

اختتم أمين عام اتحاد الكرة تصريحه لـ «البيان الرياضي» بقوله إن لجنة المسابقات في اتحاد الكرة تعكف الآن على إجراء هذه الدراسة بما يعود بالفائدة والتطور على مسابقات الهواة في ظل الاهتمام الإداري والفني بها، كما أن الارتقاء بالمنشآت والخدمات في هذه الأندية سيكون له مردود ايجابي على إحداث التطور المنشود والمستهدف.

العوضي النمر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات