قطر تعلن الاثنين المقبل عن ترتيبات نهائيات آسيا 2011

قطر تعلن الاثنين المقبل عن ترتيبات نهائيات آسيا 2011

تعقد اللجنة المنظمة لبطولة كأس آسيا 2011 مؤتمرا صحفيا صباح الاثنين المقبل يحضره سعود المهندي الأمين العام لاتحاد الكرة والمدير التنفيذي لآسيا 2011 والمسؤولون عن جميع الإدارات وذلك للحديث عن الاستعدادات التي تمت حتى الآن لاستضافة الحدث القاري الكروي الكبير الذي يعتبر الأكبر والأقوى في القارة الآسيوية .

وسيتطرق المؤتمر الصحفي إلى الاستعدادات المقبلة والى الاجتماع المهم الذي تعقده اللجنة المنظمة للبطولة التابعة للاتحاد الآسيوي مع اللجنة المنظمة المحلية 22 الجاري والذي يحضره محمد بن همام العبد الله رئيس الاتحاد الآسيوي والشيخ حمد بن خليفة بن احمد آل ثاني رئيس اتحاد الكرة ورئيس اللجنة العليا المحلية لآسيا 2011 وسيتم خلال هذا الاجتماع تثبيت موعد قرعة آسيا 2011 التي ستجري بالدوحة، وسيعلن الاتحاد الآسيوي خلال هذا الاجتماع الموعد النهائي للقرعة.

من ناحية اخرى يعكف الاتحاد القطري لكرة القدم ولجنة المسابقات على دراسة التعديلات التي طالبت الأندية بها على لائحة الانتقالات اللاعبين القطريين المقرر تطبيقها اعتبارا من الموسم المقبل ويسعى الاتحاد إلى اعتماد اللائحة خلال الأسبوع المقبل لكنه يبحث أولا عن حل لمشكلة الضمان البنكي الذي اعترضت عليه الأندية خلال الاجتماع الذي عقده رئيس الاتحاد ومسؤولو مؤسسة دوري نجوم قطر مع أمناء السر ورؤساء أجهزة الكرة بالأندية، والتي طالبت بإلغائه .

وهو ما يرفضه الاتحاد من اجل إيجاد نوع من الالتزام من الأندية تجاه اللاعبين، ومن اجل الحد من الارتفاع الجنوني لأسعار اللاعبين كما حدث نهاية الموسم الماضي وتسبب في الكثير من المشاكل سواء للاعبين أو الأندية ويدرس الاتحاد ولجنة المسابقات أكثر من اقتراح في الوقت الحالي لمشكلة البندين 14 و15 الخاصين بالضمان البنكي حتى يتم اعتماد اللائحة الأسبوع المقبل وتعميمها على الأندية لتطبيقها الموسم المقبل.

السد يفقد نقطتين

فقد السد نقطتين غاليتين قد تؤثران على صدارته وعلى مسيرته وحظوظه في المنافسة على اللقب بتعادله السلبي مع الوكرة في مباراتهما التي جرت مساء أول من أمس في افتتاح مباريات الأسبوع السادس عشر للدوري القطري لكرة القدم، وفي المقابل كسب الوكرة نقطة ثمينة بهذا التعادل وكسب ثقة كبيرة حيث كانت كل التوقعات ترشح السد للفوز.

ونجح الوكرة في الخروج بهذا التعادل الثمين بطريقة دفاعية محكمة حرمت هجوم السد بقيادة البرازيلي دي سيلفا هداف الدوري من الاقتراب من مرمى فريقهم وفرض الوكراوية أيضا رقابة لصيقة بقيادة محمد سعد السليطي على البرازيلي فيليبي جورج العقل المفكر للسد وحرمه من قيادة فريقه كالعادة ومن تنظيم هجماته فتعطل الفريق تماما بتوقف العقل المفكر وعدم قدرته على الإفلات من هذه الرقابة، ولم تفلح المحاولات التي بذلها الروماني كوزمين مدرب السد للإفلات من التعادل الذي كان أشبه بالخسارة.

حيث دفع بصانع الألعاب خلفان إبراهيم نجم الفريق ورأس الحربة يوسف احمد بجانب دي سيلفا وعلي حسن عفيف لكن بدون جدوى، حيث ظلت كل الطرق المؤدية إلى مرمى احمد سفيان مغلقة وكاد السد أن يتعرض للخسارة الثانية بسبب اعتماد الوكرة على هجمات مرتدة شكلت خطورة بالغة على مرمى محمد صقر والذي تعرض لمواقف صعبة للغاية.

وفي المباراة الثانية عاد الريان للانتصارات على حساب الأهلي بهدفين للاشيء سجلهما حامد إسماعيل وتفاريس في الدقيقتين 10 و80 ورفع الريان رصيده إلى 25 نقطة بينما توقف رصيد الأهلي عند 16 نقطة في المركز العاشر وأهدر الشمال أول فوز له منذ 8 أسابيع في الوقت بدل الضائع على حساب السيلية، حيث تقدم الشمال بهدف عبد الله المنصوري في الدقيقة 75.

وتدخل السنغالي مصطفى دابو وخطف التعادل في الدقيقة 94 لينقذ فريقه من خسارة جديدة واخفق السيلية في العودة إلى الانتصارات وان نجح في إيقاف الخسائر التي توالت عليه في الأسابيع الأخيرة وحصل الفريقان على نقطة لم تنفعهما، حيث ظل كل منهما في المركزين الحادي عشر والثاني عشر الأخيرين في جدول الترتيب .

الدوحة - بلال قناوي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات