حلقة نقاشية حول استراتيجية «الهيئة» اليوم

حلقة نقاشية حول استراتيجية «الهيئة» اليوم

صورة

تنظم الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة حلقة نقاشية مع جميع موظفيها اليوم في مركز إعداد القادة بدبي.ويقدم راشد إبراهيم المطوع مدير إدارة التخطيط الاستراتيجي والتميز المؤسسي عرضاً تفصيلياً حول ما تم اعتماده في ورشة عمل مسؤولي الهيئة يومي 23 و24 الجاري.

وكشف المطوع النقاب عن أن حلقة اليوم تأتي ضمن البرنامج الزمني المعتمد لإعداد استراتيجية الهيئة العامة الممتدة من 2011 إلى 2013. وأضاف المطوع قائلاً: سيتم اليوم استعراض الرؤية والرسالة والقيم التي تم اعتمادها مبدئياً إيماناً منا بضرورة مشاركة جميع الموظفين في إعداد الاستراتيجية.

مشاركة الجميع

وشدد المطوع على أن ورش العمل السابقة تميزت بمشاركة جميع المسؤولين في الحوار والتفاعل الذي تركز حول المرحلة القادمة وتفعيل المنهجية العلمية في إعداد الاستراتيجيات والقيام بإجراء عمليات التحليل البيئي (SWOT PESTLE) وتحديد نقاط القوة والضعف والفرص والتحديات سواء في البيئة الداخلية أو الخارجية.

وأشار المطوع إلى انه سيتم عرض الأهداف الاستراتيجية للمرحلة المقبلة، حيث سيتم فتح باب النقاش والحوار للإطلاع على المسببات الداعية لوضع هذه الأهداف وإبداء الرأي حولها.وسيتم الأخذ بعين الاعتبار بجميع ملاحظات الموظفين والسعي التام نحو توضيح جميع تفاصيل الإعداد والتنفيذ للمرحلة المقبلة.

مبدأ الشفافية

وأكد مدير إدارة التخطيط الاستراتيجي والتميز المؤسسي على مبدأ الشفافية خلال المرحلة القادمة وحتمية مشاركة جميع الموظفين في تنفيذ الاستراتيجية، مثمناً في الوقت ذاته دعم معالي عبدالرحمن العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة وإبراهيم عبدالملك الأمين العام ودورهما الحيوي في ترجمة منهجيات التميز في مختلف إدارات ومكاتب الهيئة العامة.

إبداء الرأي

وأكد المطوع أن الهيئة العامة تؤمن بمشاركة جميع قطاعات المجتمع بما فيها الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص في استراتيجيتها، مشدداً على أن الهيئة العامة قامت بإرسال (الرؤية والرسالة والقيم والأهداف الاستراتيجية المقترحة) وذلك للاطلاع عليها وإبداء رأيهم حولها، وإحاطتهم علماً بقيام إدارة التخطيط الاستراتيجي والتميز المؤسسي بالإعداد لعقد حلقة نقاشية بمشاركة مختلف القطاعات الخارجية خلال فبراير المقبل.

علي شدهان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات