ميتة طبيعية لرجل «مافيا» توارى 22 عاماً

ميتة طبيعية لرجل «مافيا» توارى 22 عاماً

توفي أمس رجل مافيا في مدينة صقلية الإيطالية، الذي كان قد توارى عن الأنظار طوال 22 عاما ليفلت من إدانته بتهمة تهريب المخدرات عاد ليموت في منزله حيث عثرت الشرطة التي اتصل بها ابنه على جثته.

وتشتبه الشرطة في أن يكون دومينيكو لو غالبو (66 عاما) فر من القضاء الايطالي إلى الولايات المتحدة وفضل الموت في سريره وسط ذويه في باغيريا قرب باليرمو (صقلية) لأنه كان يعلم بأنه مصاب بمرض عضال.

واتصل ابن لو غالبو بالشرطة وطلب قاض تشريح الجثة لعدم وجود أوراق ثبوتية وللتأكد من أن الجثة تعود فعلا للو غالبو الملاحق منذ 22 سنة وصدرت بحقه مذكرة توقيف دولية. و

لم تكشف الشرطة بعد الطريقة التي عاد بها لو غالبو الى ايطاليا. وكان حكم عليه بالسجن 18 سنة واتهم بأنه عضو في شبكة «بيتزا كونكشن» التي تربط بين المافيا في صقلية والمافيا الأميركية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات