النمسا تكرّم ابنيها موتسارت وفرويد طوال العام 2006

النمسا تكرّم ابنيها موتسارت وفرويد طوال العام 2006

صورة

بدأت النمسا الاحتفالات التي تقام طوال عام 2006 إحياء لذكرى اثنين من أشهر أبنائها وهما الموسيقار فولفغانغ اماديوس موتسارت وعالم النفس سيغموند فرويد.

وفي سالزبورغ أقيم حفل موسيقي في قاعة المهرجانات لتدشين احتفالات الذكرى الخمسين بعد المئتين لمولد موتسارت أحيته اوركسترا أوروبا للحجرة بقيادة المايسترو الفرنسي مارك مينكوفسكي.. وولد موتسارت هذه المدينة، التي كانت إمارة مستقلة قبل ضمها إلى النمسا، في 27 يناير 1756 ليموت في فيينا عام 1791. لكن الاحتفالات المهمة ستبدأ في نهاية يناير في سالزبورغ وفيينا وتستمر طوال العام.

وتكريما للموسيقار الكبير أضيف إلى البرنامج الموسيقي التقليدي لرأس السنة أعمال موسيقية لموتسارت من بينها افتتاحية ززواج فيغاروس، وكان بين الحاضرين المستشار النمساوي فولفغانج شوسل والمستشارة الألمانية أنغيلا مركيل، كما ستقام احتفالات بمرور 150 عاما على مولد سيغموند فرويد رائد التحليل النفسي في متحف فرويد حيث كان يوجد مكتب العالم الكبير في برغاس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات