شهر في «الانفرادي»بـ2500 دولار

شهر في «الانفرادي»بـ2500 دولار

قضت محكمة في نيوزلندا بأن قضاء شهر في الحبس الانفرادي يساوي 2500 دولار نيوزلندي (1750 دولاراً أميركياً) حتى بالنسبة لقاتل يقضي عقوبة بالسجن مدى الحياة.

وقال وزير العدل مارك بورتون أمس إن السجناء ربما يضطرون لدفع جزء من هذه الأموال لضحاياهم أو لعائلاتهم رافضا الشكاوى من أن الحكم الذي يصدره يمنح ملايين الدولارات لبعض من أخطر المجرمين.

ورفضت محكمة الاستئناف الطعن الذي تقدمت به الحكومة في حكم صدر عن محكمة أول درجة ويمنح خمسة سجناء أودعوا في الحبس الانفرادي في السجن الخاضع لأشد إجراءات الأمن والحراسة في البلاد في ظروف مخالفة لبنود قانون الحقوق.

وحكم قضاة الاستئناف لأحدهم ويدعى كريستوفر تاونوا يقضي عقوبة السجن مدى الحياة لقتله صاحب أحد الفنادق الصغيرة تعويضا بمقدار عشرة آلاف دولار نيوزلندي علاوة على 55 ألف دولار كانت المحكمة قد منحتها له.

وقال سيمون باور السياسي المعارض "هؤلاء هم أسوأ مجرمي هذا البلد ويجب ألا يلقوا أي معاملة تفضيلية.. إنه قرار بغيض للعدالة" ولكن وزير العدل قال إن قانون السجناء والضحايا يمنح الضحايا وعائلاتهم حق رفع دعاوى ضد مثل هذه التعويضات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات