جموع ضيوف الرحمن تستقر على صعيد عرفات الطاهر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقر جموع ضيوف الرحمن على صعيد عرفات الطاهر ظهر اليوم الأحد التاسع من شهر ذي الحجة لأداء الركن الأعظم من الحج مفعمين بأجواء إيمانية يغمرها الخشوع والسكينة وتحفهم العناية الإلهية ملبين متضرعين داعين الله عز وجل أن يمن عليهم بالعفو والمغفرة والرحمة والعتق من النار.

وفي يوم عرفة وعلى صعيده الطاهر يجتمع الحجاج القادمون من كل حدب وصوب على صعيد واحد في مكان واحد وزمان واحد وبلباس واحد لا فرق بين عربي ولا أعجمي إلا بالتقوى ملبين لله تعالى وارتفعت أياديهم بالتضرع إلى الله طلبا للمغفرة والرحمة فيصلوا الظهر والعصر قصرا وجمعا بآذان وإقامتين ويدعون بما تيسر لهم تأسيا بسنة خير البشر محمد عليه الصلاة والسلام.

طباعة Email