00
إكسبو 2020 دبي اليوم

زاد عدد متابعيه في انستغرام من 5000 إلى 60000 متابع في أسبوع

قصاصات ورقية تغير ملامح معالم تاريخية ببريطانيا

لن تحتاج بعد اليوم إلى دخول متحف اللوفر بفرنسا والتجول بين ردهاته لمشاهدة أشهر عمل فني يحتضنه المتحف إذ أن "الموناليزا" بذاتها تنتظر الزوار في الهواء الطلق كما تجسد أعمال المصور ريتش ماكور.

وفي فكرة مميزة ومختلفة، زين ريتش ماكور معالم مهمة في بريطانيا باستخدام قصاصات من الورق تحمل أشكال مختلفة ، ملتقطاً مجموعةمن الصور لها ليقوم بعد ذلك بنشرها على الانترنت والشبكات الاجتماعية.

 في البداية، قام ماكور الذي يعمل في شركة للإبداع والتصاميم بهذه الأعمال بغرض التسلية والاستماع مع أصدقائه قبل أن يقوم موقع الديلي ميل بنشر بعض صوره.

وقال ماكور لموقع "سي إن إن" عدد متابعيه على موقع انستغرام زاد بشكل كبير جداً من 5000 إلى 60000 متابع في هذا الأسبوع. 

وبحسب، ماكور فإن "لونلي بلانيب" تواصلت معه وأعلمته بتكفلها بدفع نصف تكاليف رحلة حول أوروبا مقدمه له لإضفاء لمساته الفنية على آثار ومعالم تاريخية في باريس ، وستوكهولم ومدن أخرى.

الإلهام

هذه الأعمال المميزة بدأت عندما قام ماكور بوضع قصاصة ورقية سوداء لساعة يد على صورة مبنى ساعة "بيج بن" الشهير.

إلهام ماكور لوضع قصاصة لساعة يد على ساعة "بيج بن" جاء من أحد مشاريع الرسوم المتحركة التي نفذها للعمل .

وحول براعة فكرته، قال: في لندن، هناك كثير من المعالم البارزة وكمصور، أردت أن التقط صوراً لمدينة الضباب بطريقة لم يقم بها أحد سابقاً.

المصور الذي لا يحب لقب فنان أشار إلى إعجاب الجمهور بأعماله وتشجيعهم له على مواصلة هذا الفن الفريد من نوعه.

ويستخدم ماكور بطاقات ومشرط لعمل قصاصاته الورقية،  في حين أن طموحه الحالي هو حضور الألعاب الأولمبية في البرتغال وتوثيقها بالصور.

طباعة Email