بتكلفة 30 مليون درهم

دبي تفتتح أكبر حديقة تتوهج في الظلام

تستعد حديقة دبي جاردن جلو لفتح أبوابها أمام الزوار يوم الأربعاء 16 ديسمبر، لتكون أكبر حديقة في العالم تتوهج في الظلام، بتكلفة 30 مليون درهم

وستجتمع عجائب العالم تحت سقف واحد لتكوين أول حديقة من نوعها في دبي وأكبرها عالميا، تمنح الزوار تجربتين فريدتين إذ تعرض "الفن في النهار والتوهج في الليل" في حديقة زعبيل، المنطقة (ب).

المشروع من إنجاز بلدية دبي وهو مستوحى  من عجائب الدنيا إذ تأخذك الحديقة في رحلة إلى ماساي مارا حيث تشهد هجرة  الحيوانات البرية وصولا إلى أزهار الزنبق في هولندا، في جو من الفعاليات والعروض المباشرة من أداء فرق موسيقية وفنية عالمية ومحلية. وللأطفال نصيب في الحديقة، إذ خصص لهم ركن حيث يمكنهم تعلم العديد من أسرار الحياة بطريقة مسلية.

وتضم الحديقة العديد من الألعاب والأنشطة الترفيهية التفاعلية وممشى طويل يقدم أشهى المأكولات من مختلف أنحاء العالم.

كما تعرض الحديقة تحفا تستعد لدخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية، منها نسخة مصغرة من مسجد الشيخ زايد الكبير المصنوعة من 90 ألف كأس وصحن وملعقة من الخزف، ونسخة من برج خليفة مصنوعة من 330 ألف زجاجة دواء صغيرة معبئة بمياه ملونة وتمتد على طول 12 متر.

كما تضم الحديقة هياكل ومرافق مثيرة للأطفال منها الشجرة الناطقة، وجنة الباندا ومخيم الديناصورات ومدينة الحلوى.

الحديقة المتوهجة ستكون معلما ترفيهيا مهماً في الإمارة  ومن المتوقع أن تجتذب أكثر من 5 آلاف زائر يومياً.

وقال المهندس حسين ناصر أحمد لوتاه مدير عام بلدية دبي في بيان:  أن "دبي جاردن جلو" جاءت التزاما برؤية دبي نحو توفير المزيد من مرافق الترفيه والتسلية للمقيمين والسياح، كما تسعى الإمارة لتحقيق الريادة في قطاع الترفيه والتسلية بهدف جذب جمهور أوسع من السياح من جميع الفئات العمرية.


وأضاف أن الحديقة تهدف أيضا إلى تشجع الزوار على استخدام المنتجات المعاد تدويرها بهدف الحد من انبعاثات الكربون.


 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات