مفتى تتاريا يحذر من العولمة الثقافية

الجمعة 2 صفر 1424 هـ الموافق 4 ابريل 2003 قال الشيخ عثمان اسحق مفتى تتاريا ورئيس الادارة الدينية فيها يجب على المسلمين ألا يخافوا من العولمة، التى تسربت الى ديارهم فى كافة المجالات مؤكدا أن الاسلام فى جوهره دعوة عالمية موجهة الى كافة البشر فى أنحاء العالم. وأضاف أن أخطاء العولمة الثقافية بما فيها من شذوذ عن المنهج القويم علينا أن نواجهها بالتمسك بما جاء به الاسلام من قيم وهدايات ربانية0 داعيا الى مواجهة العولمة الاقتصادية باقامة الاسواق الاسلامية المشتركة لان الامة الاسلامية فيها ثروات اقتصادية متنوعة تجعل منها كيانا اقتصاديا عالميا. وأوضح مفتى تتاريا أن غالبية المسلمين فى روسيا من التتار الذين عرفوا الاسلام منذ القرن الرابع الهجرى ونشروا الدعوة الاسلامية فى الجزء الاوروبي من روسيا وفنلندا وبولندا وسيبيريا وشبه جزيرة الغرم والجمهوريات الاسلامية فى منطقة اسيا الوسطى. وأضاف أن بلاده من أنشط الجمهوريات الاسلامية فى الدفاع عن الاسلام ونشره والتعريف بهداياته وتعاليمة السمحة وبرز فيها علماء أثروا الحياة الفكرية والثقافية بمؤلفاتهم القيمة فى مختلف المعارف والعلوم. مما يذكر أن عدد التتار يصلون الى 18 مليون نسمة منهم أربعة ملايين فى تتاريا بينما يعيش الباقون فى الشتات

طباعة Email