علاج اعتلال الأعصاب يجنبك بتر القدم

علاج اعتلال الأعصاب يجنبك بتر القدم

«تبتر قدم واحدة كل 30 ثانية في العالم» ويتعرض مريض السكري لمشكلات كثيرة في القدمين يكون لها تبعات عديدة. منها تلف الأعصاب وضعف الدورة الدموية بالقدمين لتضيق شرايين القدمين مما يساعد على تأخر التئام الجروح ويؤدي إلى تقرحات مزمنة. وهذه التقرحات وعدم التئامها يمكن أن يؤدي ذلك إلى مشكلات يضطر معها الطبيب إلى بتر الأطراف.

يتعرض %15 من مرضى السكري للإصابة بتقرحات في القدمين في فترة ما بعد الإصابة بالمرض، وتشير الإحصاءات العالمية إلى أن من أسباب دخول المستشفيات هي نتيجة تقرحات بالأطراف السفلى. المعلوم أن معدل عمليات البتر عند عموم الناس هي 25 في كل 100 ألف بينما هي 8-6 في 1000 عند مرضى السكري.

وبعبارة أخرى فإن نصف عمليات بتر القدمين تجرى لمرضى السكري وأنهم معرضون لعمليات البتر بنسبة 40 ضعفاً مقارنة بالمرضى غير المصابين واللافت للنظر أن مريضا بالسكري يفقد قدمه بالبتر كل 30 ثانية ، والملاحظ أن %85 من عمليات البتر تبدأ بتقرحات القدمين ومن هنا يأتي دور الأطباء لمعالجتها للحد من تبعاتها الخطيرة.

سلامة القدمين في حملة 2005

لقد اختير موضوع العناية بالقدمين وسلامتهما موضوعا رئيسا العام 2005 نظرا لأهمية المحافظة على سلامة الحالة الصحية لمرضى السكري بعيدا عن أي تشوهات ناجمة عن بتر احدى القدمين.

من أبرز المضاعفات التي يتعرض لها مريض السكري هي مضاعفات القدم. وهناك احتمال أن تؤدي الإصابة إلى فقد احدى القدمين بنسبة تزيد على 25 ضعفا مقارنة بالفرد السليم. ويلاحظ أن %70 من حالات بتر القدمين في العالم تعود إلى مرض السكري. وأضف إلى فداحة الخسارة التي يتعرض لها الفرد، هناك الوقع النفسي والاقتصادي على المريض نتيجة تحول الفرد إلى شخص مقعد يعتمد على مساعدة الآخرين مما يجعل الفرد قعيدا غير قادر على الإنتاج فضلا عن الخسارة المعنوية إزاء نوعية الحياة التي يعيشها الفرد المصاب بالمقارنة بالفرد السليم.

في الدول المتقدمة يعاني %5 من المصابين بالسكري من مشاكل بالقدم.

ويمثلون من %15-12 من المحتاجين للرعاية الصحية. والحقيقة فإن الكلفة الاقتصادية لعملية البتر لا تقل عن الكلفة المعنوية حيث يطلب من المريض البقاء في المستشفى فترات طويلة ويحتاج المريض خلال النقاهة إلى إعادة التأهيل واستمرار الرعاية الصحية والاجتماعية داخل المنزل.ويكلف كل ذلك ما يتراوح ما بين %15 -12 من موارد الخدمات الطبية بالدول المتقدمة، بينما تقضم التكلفة في الدول النامية %40 من مواردها.

وتبلغ تكلفة عملية البتر الواحدة في الغرب ما بين 60-30 ألف دولار أميركي وتشمل التكاليف العناية داخل المستشفى وبالمنزل والتعطيل عن العمل وإعادة التأهيل. وبلغ تقدير تكلفة المريض الذين يعاني من تقرحات في الأقدام ما بين 16000 إلى 43000 دولار أميركي، وتمتد فترة العلاج والاهتمام به إلى ثلاث سنوات دون الحاجة إلى البتر.

الهدف من الحملة

- التقليل من عمليات بتر القدمين بنسبة %85- 49 وذلك عن طريق...

- التحكم الجيد بمعدلات السكر بالدم.

- الوقاية.

- معالجة الجروح والتقرحات.

- التعرف المبكر إلى حالات الالتهابات البكتيرية ومعالجتها.

- تحديث المعلومات الطبية للأطباء وتدريبهم على العناية المثلى بالمرض.

- إشراك المريض وتدريبه للعناية بقدميه.

وهناك مليون شخص من المصابين بمرض السكري في العالم يفقدون إحدى أقدامهم نتيجة لمضاعفات المرض. وبعبارة أخرى هناك قدم تبتر كل 30 ثانية في مكان ما بالعالم. ومعظم العمليات تبدأ بجروح وتقرحات في القدمين.

أسباب التقرحات

1- تلف بأعصاب الأطراف: يسبب المرض خدرا وفقدان الحس بالقدمين ووخزاً. وهذا التلف بالأعصاب يساعد على حدوث الإصابات بالقدمين من غير معرفة الفرد لذلك. بالإضافة إلى أن جلد القدم عند مريض السكري جافة ويساعد ذلك على تشقق القدمين وحدوث التقرحات والالتهابات لاحقا.

2- التشوهات: تحدث تغييرات في شكل القدمين نتيجة للبس حذاء غير مناسب أو نتيجة الاعتلال العصبي الذي قد يقود إلى تغيير شكل القدم: ومنها الأصابع المتطرقة أو ورم ملتهب بالمفصل الكبير لإبهام القدم. وهذه تسبب أماكن ضغط على بعض المناطق من القدمين عند المشي. ومع تكرار حدوث الضغط والاحتكاك على مناطق معينة بأسفل القدمين، يصبح الجلد أكثر خشونة وسماكة (تكلساً) في هذه المناطق مما يزيد من الاحتكاك والتسبب في حدوث تقرحات.

3- قصور في تروية الدم (ضعف الدورة الدموية) وهذا يحدث عند مرضى السكري ويسبب ألماً في القدمين ويتفاقم مع البرد ويظهر اللون الأزرق المحمر على القدمين وبطء في الشفاء. ،ويؤدي تفاقم نقص التروية إلى تعرض الأنسجة للموت وتتحول لكتل سوداء تعرف بالغرغرينة.

4-إصابة القدمين بجروح نتيجة لاختراق أجسام حادة للقدمين بسبب السير دون حذاء أو من جراء ارتداء حذاء جديد قاس ضيق أو حروق بالقدمين.

5- الالتهابات (الإنتان): تحدث الالتهابات الجلدية في أماكن تشقق الجلد ويساعد على ذلك ضعف مناعة جسم مريض السكري حيث تتكاثر الجراثيم وتستفحل الحالة.

دور المريض في العلاج

1 - إجراء فحص يومي لقدميه للتحقق من وجود جروح أو حويصلات مائية أو تغير في اللون.

2- حماية القدمين دائما بارتداء الأحذية داخل وخارج المنزل.

3- التأكد من خلو الحذاء من أية حصى أو أجسام حادة قبل لبسها.

4- ارتداء الحذاء المناسب والطري في نهاية اليوم حيث تكون القدمين متورمتين.

5- ارتداء الجوارب يساعد على حماية القدمين خاصة النوع القطني وغسلها يوميا والتأكد من عدم وجود ثقوب بالجوارب.

6- غسل القدمين بالماء والصابون مع التأكد من غسل المناطق ما بين أصابع القدمين وتجفيفها جيداً.

7- استعمال الزيوت والدهون للمحافظة على جلد القدمين ناعما.

8- قص أظافر القدمين بصورة صحيحة بحيث تكون مستقيمة ولا تقصها بحيث تكون قصيرة جدا، كما يجب تجنب قص الأظافر عند الجوانب.

9- حافظ على الجروح بالقدمين مغطاة بضمادات نظيفة.

10- زيارة الطبيب بصورة دورية للاطئمنان.

وقاية القدمين

يمكن أن يصاب المرضى، الذين يعانون من فقدان بالإحساس بالأطراف، بتقرحات بالقدمين دون الشعور بأي ألم من جراء ذلك وحتى دون الإدراك أن هناك تقرحات. وتستلزم العناية بمريض السكري إجراء كشف سنوي على القدمين وتدريب المرضى على طريقة الكشف. أما اختيار الحذاء المناسب فيمكن أن يجنب القدمين أية مشاكل بسبب ضغط الحذاء الضيق المسبب لتقرحات طفيفة عند البداية ومتفاقمة مع الوقت.

محاذير

- تجنب ارتداء الأحذية الضيقة وخاصة من الأمام وذات الكعب العالي والأحذية المفتوحة من الأعلى أو من الخلف.

- تجنب ارتداء الجوارب الضيقة.

- لا تستعمل مياهاً حارة لغسل القدمين.

- عدم المشي عاري القدمين وخاصة بالأرضيات الساخنة.

- لا تعالج مشاكل القدمين (كمسامير الجلد) بنفسك عن طريق الأدوية أو استعمال الشفرات الحادة.

- تجنب السمنة والزيادة بالوزن.

- امتنع عن التدخين.

- تجنب ارتداء حلي بالقدمين.

مسؤولية الطبيب في معالجة القدمين

يؤثر مرض السكري على أعصاب القدمين فيجعلهما مخدرتين ولابد من حمايتهما عن طريق توزيع ضغط وزن الجسم على القدمين بصورة صحيحة.

- معالجة الالتهابات بالمضادات الحيوية.

- التأكد من وجود تدفق كاف للدم إلى القدمين .

- السيطرة على السكري وضغط الدم والدهون بالدم.

- تنظيف الجروح ونزع الجلد المتصلب والسميك والميت.

- شرح أهمية دور الغذاء في معالجة مريض السكري.

- تعريف مرضى السكري والعاملين بالقطاع الصحي بمشاكل القدمين وطرق معالجتها.

- إرشاد المرضى حول كيفية اختيار الأحذية المناسبة لهم.

- المعالجة السريعة لأية مشكلة بالقدمين.

- إجراء كشف على القدمين بانتظام وخاصة الفحص السنوي ويشمل فحص القدمين للتحقق....

ـ من عدم وجود جروح أو تقرحات أو التهابات فطرية.

ـ الكشف على حالة الجلد بصفة عامة.

ـ فحص الإحساس بالألم.

ـ فحص النبض بالقدمين.

ـ فحص الانعكاس اللاارادي في الكاحل والركبة.

التعرف إلى الأشخاص المعرضين لمشاكل بالقدمين وهم:

ـ الأشخاص المصابون بفقدان الإحساس بالألم بالقدمين.

ـ الأشخاص الذين يعانون من عدم وجود نبض بالقدمين.

ـ وجود تشوهات بالقدمين.

ـ حصول عملية بتر في السابق لدى المريض ذاته .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات