استئصال «كيس مساريقي» لسيدة بالمنظار

استئصال «كيس مساريقي» لسيدة بالمنظار

أجريت عملية إزالة «كيس مساريقي» بالمنظار، من بطن سيدة فلسطينية تدعى نهى أحمد وعمرها 25 عاماً، وقد غادرت المستشفى بعد العملية بثلاث ساعات ومارست حياتها الطبيعية كالمعتاد من دون حدوث مضاعفات.

وتعتبر العملية الأولى على المستوى المحلي، علماً أن «الكيس المساريقي» من الحالات النادرة، حيث يصيب حالة واحدة من بين 200 ألف، وغالباً ما يكون متصلاً بجدار البطن والأمعاء الدقيقة، ونادراً ما يكون متصلاً مع القولون.

العملية أجراها الدكتور جهاد حسونة استشاري الجراحة العامة والمناظير في مستشفى جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في طولكرم، الذي قال: إن العملية استغرقت 45 دقيقة فقط، تم خلالها فصل كامل للكيس الملتصق بالقولون الصاعد، وبالأوعية والشرايين الدموية.

دون حدوث مضاعفات أو نزيف، وجرى سحب الكيس البالغ حجمه 15 سم في 7 سم، كاملاً وإخراجه، وكان ممتداً من أسفل الكبد إلى منطقة الحوض من الجهة اليمنى.

وأسهمت خبرة الطاقم الطبي في المستشفى في جراحة المناظير في نجاح العملية، إضافة إلى توفر الأجهزة المتطورة لإجراء مثل هذه العمليات.

غزة ـ ماهر إبراهيم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات