دعم

أبوظبي للثقافة والفنون تعلن عن رعايتها برنامج الدراسات العليا

أعلنت مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون عن دعمها لبرنامج «الماجستير في صناعات الثقافة والإبداع»، وذلك إثر توقيع مذكرة تفاهم بين هدى الخميس كانو، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون والدكتور سايمون جونز، مدير كلية التقنية للطلاب في أبوظبي.

وكان برنامج «الماجستير في صناعات الثقافة والإبداع» قد تأسس في أكتوبر الماضي من قبل كلية التقنية العليا ومركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب «سيرت».

وجاء انضمام مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون لممثلي هذه المؤسسات وتوقيعها مذكرة التفاهم، دلالة على التزام المجموعة بتعزيز البرامج التعليمية في الدولة، من خلال رعايتها لتصميم وتطوير برنامج الماجستير هذا، والتكفل بالرسوم الدراسية لاثنين من مواطني الدولة.

عن هذا قالت هدى الخميس كانو: إن تعزيز البرامج التعليمية في الدولة، من القضايا التي تحتل مساحة من اهتماماتنا، لأن الهمّ التعليمي كان - وسيبقى - في قائمة أولويات المجموعة.

وأوضحت كانو:أن مذكرة التفاهم التي تم توقيعها، تمثل خطوة نوعية في مسيرة المجموعة التعليمية التي تسعى إلى التأسيس لشراكات جديدة مع المؤسسات التعليمية الرائدة في الدولة، ستترك أثرها في حياة فنانين شباباً واعدين من مواطني الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات