إصدار

قصص عن الحياة والثقافة والناس في «حكايات شهرزاد الكورية»

بعد ديوانين شعريين (أسرار الريح) و(أرشيف الأعمى)، أصدرت الصحافية والشاعرة التونسية إيناس العباسي كتاباً بعنوان(حكايات شهرزاد الكورية.. قصص عن الحياة والثقافة والناس في كوريا) ـ في إصدار خاص طُبع في بيروت. و هو عبارة عن رحلة أدبية وفكرية في كوريا، حرصت فيه المؤلفة على استعارة لغة شهرزاد في القص، لتحكي عن بلد ارتبطت نشأته وبزوغه بالأساطير والأحلام والخرافات، ما بين الماضي والحاضر.

وتستعرض العباسي في الكتاب موضوعات عن الثوب الكوري التقليدي ورقصة القناع والمأكولات البحرية، وثقافة السوجو والتنين برأسين وغيرها من مظاهر الحياة الكورية من عادات وتقاليد. والتقت المؤلفة مع عدد من الكتاب والأدباء الكوريين أمثال: بي مينيول، ولي سيونغ، وكيم يونغ إيل، وهوانغ سوك يونغ ونقلت عنهم صوراً عن البلاد.

وتناولت المؤلفة المرأة الكورية، بعد أن قرأت كتاب (نساء الراحة) أو (نساء المتعة)، الذي أصبح نافذة لها على تاريخ الألم، وخاصة مما عانته كوريا من الحروب، التي كان أولى ضحاياها النساء.

كما خصصت العباسي جزءاً من الكتاب للحديث عن الإسلام في كوريا، الذي دخل أبان الحرب الأهلية الكورية، من خلال أتراك ضمن قوات حفظ السلام الدولية، وأشارت إلى تاريخ بناء أول مسجد في كوريا عام 1976. وتختتم المؤلفة بيوميات تصف مشاعرها في هذه الرحلة.

دبي - (البيان)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات