مؤشرات 1

مؤشرات 1

صورة

قال موزعون إن تايلاند صارت ثاني أكبر مورد سيارات لسنغافورة حيث إن واحدة من كل أربع سيارات جديدة بيعت في سنغافورة كانت تصنيع تايلندي.وبينما احتفظت اليابان بالمرتبة الاولى بين الدول التي تورد سيارات إلى سنغافورة بدأت شركة هوندا وتويوتا وشيفروليه ترفع نسبة الاستيراد من تايلاند منذ عام 2003.

قالت صحيفة زأوتوموبيلووشز الالمانية المتخصصة في صناعة السيارات إن شركة فولكس فاغن التي تسعى بقوة لزيادة حصتها المتقلصة في الصين تخطط حاليا لانتاج سيارة منخفضة التكاليف طورتها خصيصا تلبية لاحتياجات السوق الصينية.ونقلت الصحيفة عن أحد مديري الشركة الالمانية أن هناك إجماعا في الشركة على الحاجة الملحة لسيارة مصممة خصيصا من أجل الصين. وستكون رغم ذلك سيارة ذات شكل عصري ومساحة واسعة للركاب والامتعة.

ذكر تقرير صادر عن اتحاد مصنعي السيارات ان صادرات اليابان من السيارات زادت بنسبة 5ر0 في المئة في نوفمبر مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي الى 445607 وحدات. واضاف أن قيمة الصادرات في الفترة من بداية العام الى نهاية نوفمبر بلغت 35ر10 مليار دولار بزيادة 9ر7 في المئة عن الفترة نفسها من العام الماضي.ذكرت مصادر في الشرطة أن عدد السيارات التي تعرضت للسرقة في سنغافورة في تراجع بيد أن معدل العثور على السيارت المسروقة أو القبض على اللصوص قد انخفض أيضا. ووفقا لاحصاءات الشرطة ذكرت التقارير أن 833 سيارة سرقت خلال الشهور التسعة الاولى من العام الحالي مقابل 855 سيارة خلال نفس الفترة من عام 2004.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات