يعرض أكثر من 500 طراز ويتوقع أن يستقطب أكثر من 85 ألف زائر

مركز دبي التجاري العالمي يعلن عن بيع كامل مساحات معرض الشرق الأوسط الدولي الثامن للسيارات

أكثر من 85 ألف زائر مركز دبي التجاري العالمي يعلن عن بيع كامل مساحات معرض الشرق الأوسط الدولي الثامن للسيارات

أعلن منظمو معرض الشرق الأوسط الدولي للسيارات 2005 في مركز دبي التجاري العالمي عن بيع جميع مساحات المعرض في دورته الثامنة المقبلة، التي ستقام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض خلال الفترة الممتدة من 12 إلى 16 ديسمبر المقبل.

وسيمتد المعرض على مساحة إجمالية تصل إلى 45 ألف متر مربع، مقسمة إلى عشر قاعات، بالإضافة إلى «الكونكور» ملتقى الممراتز بالإضافة إلى مساحات خارجية في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. وأشار هلال سعيد خلفان المري، مدير عام مركز دبي التجاري العالمي، إلى ارتفاع نسبة مشاركة الشركات العاملة في قطاع صناعة السيارات وقطع الغيار وغيرها من الشركات العاملة في القطاعات المساعدة وذلك نتيجة النمو الذي تشهده أسواق السيارات بالمنطقة.

وأضاف المري أن المعرض يستقطب أكثر من 500 طراز حديث لأبرز أنواع وأشكال السيارات والدراجات النارية المتطورة ويعد المكان الأفضل لالتقاء قطاع الزائرين من التجار والمستهلكين بالرواد في عالم السيارات وتوفير كافة التسهيلات والخدمات التي يحتاجها الطرفين تحت سقف واحد. ومن أبرز الأسماء التي أكدت مشاركتها لدورة المعرض الجديدة: «بي إم دبليو»، «مرسيدس بنز»، «مايباخ»، «كرايسلر»، «جنرال موتورز»، «فورد»، «فيررراري»، «بوجات»، «لامبورجيني»، «أستون مارتن»،

«بنتلي»، «رولز رويس»، «جاجوار»، «ماسيراتي»، «بورش»، «باجاني»، «لاند روفر»، «تويوتا»، «فولفو»، «فولس فاجن»، «أودي»، «نيسان»، «ميتسوبيتشي»، «سوزوكي»، «بيجو» بالإضافة إلى العديد من شركات السيارات العالمية الأخرى أمثال «أبوللو»، «فورناساري»، «دي سي ديزاين»، «ريجك»، «بوفوري» والتي تكشف النقاب عن تصاميم جديدة لأحدث السيارات والتي تعرض للمرة الأولى بمنطقة الشرق الأوسط من خلال المعرض.

وتؤكد مشاركات الأسماء الشهيرة في عالم السيارات على مكانة مدينة دبي ودولة الإمارات بشكل عام كواحدة من أبرز الدول العالمية التي ترتفع فيها نسبة الإنفاق على السيارات وإكسسواراتها، وتسجل واحدة من أعلى نسب تملك السيارات مقارنة بعدد السكان.

ومن المتوقع كذلك أن يتوافد على المعرض، الذي سيقام على مدى خمسة أيام، أكثر من 85 ألف زائر من دول الخليج والدول المجاورة بالمنطقة خاصة وأن المعرض يشهد في دورته المقبلة عروض مغرية وطرح أحدث طرز السيارات بأسعار تنافسية.

يمنح المعرض لمحبي السيارات فرصة الاطلاع على أحدث الطرز لمختلف أنواع السيارات الفاخرة التي تحظى باهتمام بالغ لدى محبي السيارات في منطقة الشرق الأوسط. وسيعرض المشاركون أحدث ما أنتجته مصانعهم من سيارات الدفع الرباعي والسيارات الرياضية، التصورية، الدراجات النارية، الدراجات النارية ثلاثية العجلات، دراجات الرمال، سيارات الأداء العالي، السيارات المصنعة حسب الطلب، والسيارات التجارية بالإضافة إلى الاطلاع على قطع الغيار والإكسسوارات والزيوت وجديد منتجات السيارة الفخمة، وبالإضافة إلى ذلك ستتاح للزوار فرصة تجربة واختبار السيارات التي يرغبون في شرائها على حلب�� «دبي أوتودروم» للفورمولا.

وسيقدم المعرض للزوار من محبي المؤثرات السمعية والبصرية، كل ما هو جديد في أجهزة السيارات والتقنيات المتطورة من خلال ركن التحدي للأنظمة السمعية فائقة القوة للسيارات S-2 الذي يعد من الفعاليات الخاصة في المعرض. وأشار بانكاج نادكارني، مدير المشاريع الدولية في مركز دبي التجاري العالمي، إلى مشاركة العديد من المتسابقين من دول مجلس التعاون الخليجي لعرض أحدث أجهزة السيارات وأكثر المعدات والأجهزة الصوتية تطورا في العالم والتي تزيد تكلفتها في أحيان كثيرة عن تكلفة السيارة بحد ذاتها.

تحظى شركات قطع غيار السيارات والإكسسوارات من خلال المشاركة بفرصة التواصل والالتقاء بعدد كبير من التجار والزائرين من دول الخليج، أفريقيا، جنوب آسيا ودول الكومنولث

طباعة Email
تعليقات

تعليقات