00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بارقة أمل

ت + ت - الحجم الطبيعي

 تبهر الإمارات دائماً العالم كما عودتنا بنجاحاتها منقطعة النظير في تنظيم كبرى الفعاليات الدولية، إذ حظي معرض إكسبو 2020 دبي بإشادات عالمية توالت الواحدة تلوى الأخرى،وحقق حضوراً لافتاً إذ تجاوز أعداد زواره الـ8 ملايين في أقل من ثلاثة أشهر فقط مستمراً في جمع العالم معاً في ظل ظروف استثنائية فرضتها الجائحة العالمية.

تابع العالم حفل الافتتاح الاسطوري لإكسبو 2020 دبي الذي جسد منجزات الدولة في احتفالها بعامها الخمسين لتسطر الإمارات قصة نجاح ملهمة، سيخلدها التاريخ بأحرف من ذهب خلال حدث عالمي فريد يشارك من خلاله الجميع في صنع عالم جديد.

أثبتت الإمارات قدرتها على إلهام العالم، وقدمت نموذجاً فريداً في أبهى صورة، وجمعت 192 دولة على أرضها الطيبة تحت شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل»، لتكون وعلى مدار 6 أشهر واحة لكل شعوب العالم للالتقاء والتعاون.

نجاح حظي بإشادات قادة العالم الذين رأو فيه بارقة أمل للإنسانية ونموذجاً للتضامن الدولي إذ مثل إكسبو 2020 دبي استعراضاً للشعوب، وعاملاً لنشر السلام وتعزيز الحوار بين الثقافات والحضارات كما مثل منارة للتفاؤل العالمي، انطلق من أجل الإنسان، بصوت عالمي واحد، ولغة مشتركة ومفردات تنشد التغيير والتطور، وتعمق الشراكات لبدء حقبة جديدة من الانتعاش الاقتصادي لا تقف عند حدود جغرافية، وتطال بعوائدها شعوب العالم، جميع الشعوب، بلا استثناء.

إن «إكسبو 2020 دبي» منصة عالمية متفردة للعقول المبدعة، يضع خريطة طريق تمكن البشرية من مواجهة التحديات العالمية المشتركة، وتحويلها إلى فرص مبتكرة واستثنائية لعالم أفضل.

لقد عملت الإمارات على مدار عقد من الزمان لتجسيد وعدها بتنظيم إكسبو تاريخي وغير مسبوق، وها هي تفي بالوعد، وترسل رسالة إلى جميع الثقافات والشعوب للتواصل والتكاتف لتحقيق إنجازات ملهمة لغدٍ أكثر إشراقاً.

طباعة Email