00
إكسبو 2020 دبي اليوم

استحقاق عالمي

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلاقاً من نهجها الرائد، الذي يضع الإنسان على رأس أولوياتها، قطعت الإمارات شوطاً كبيراً وحققت إنجازات حافلة يشهد بها القاصي والداني في مسيرتها نحو التوسع في مشاريع الطاقة النظيفة والمتجددة، وزيادة الاعتماد على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والرقمنة، وتعزيز مستويات رائدة عالمياً في البنية التحتية مع أعلى مستويات الاعتمادية والكفاءة والتوافرية، وتحقيق نتائج رائدة في الحد من الانبعاثات الكربونية، إذ تولي الدولة أهمية بالغة لتعزيز التنمية المستدامة وتأمين إمدادات الطاقة في سبيل تحقيق أهداف «مئوية 2071» لجعل الإمارات أفضل دولة في العالم.تمثل المبادرة الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي محركاً يهدف إلى خفض الانبعاثات والحياد المناخي بحلول 2050، مما يجعل الإمارات أول دولة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعلن عن هدفها لتحقيق الحياد المناخي.

لقد نجحت الإمارات في التحوّل إلى أحد أهم المراكز العالمية لمناقشة قضايا التغير المناخي والبيئة حول العالم، وباتت الأجندة التي تستضيفها على مستوى المؤتمرات والمعارض والاجتماعات الدولية مرجعاً مهماً لإحدى أهم القضايا العالمية إلحاحاً بالنظر إلى حجم التأثيرات المتوقع أن يشهدها عالمنا خلال العقود المقبلة، وهي مستعدة لتسخير كافة الإمكانات والجهود لإنجاح أبرز الاستحقاقات العالمية في مجال المناخ، وما فوز الإمارات باستضافة مؤتمر دول الأطراف في الاتفاقية الإطارية للأمم المتحدة بشأن المناخ «كوب 28»، إلا دليل آخر على ثقة العالم بدور الإمارات المحوري، والتي ستضع كل إمكاناتها لإنجاح المؤتمر لضمان ازدهار البشرية.

طباعة Email