00
إكسبو 2020 دبي اليوم

دور ريادي

ت + ت - الحجم الطبيعي

تضع الإمارات العنصر البشري على رأس اهتماماتها، باعتبار أن الإنسان هو الثروة الحقيقية لكل المجتمعات، والهدف الجوهري لعملية التنمية في أي دولة من الدول.

من هذا المنطلق، تجسد الاهتمام الكبير الذي توليه الدولة لصحة الإنسان، في توفير خدمات طبية راقية، من خلال المستشفيات العصرية المجهزة على أعلى مستوى، حيث تمتلك الإمارات واحدة من أفضل المنظومات الصحية الحديثة في العالم.

واستناداً إلى نهجها الإنساني الأصيل، لا تقتصر جهود الإمارات في مجال الصحة، على الصعيد الداخلي فحسب، بل تجد أياديها البيضاء في كل بقاع المعمورة، إذ تزخر الدولة بمبادرات إنسانية لافتة، بالعديد من المناطق في العالم، حيث تقف الإمارات دائماً في الخطوط الأمامية لمواجهة انتشار الأوبئة، التي تشكل تهديداً حقيقياً لسلامة البشرية. وغني عن القول، إن مبادرات الإمارات الإنسانية، لعبت دوراً محورياً في تعزيز البرامج الصحية والعلاجية، وتنفيذ حملات التطعيم، وتوفير اللقاحات ضد العديد من الأمراض الوبائية في العالم، مثل الملاريا والكوليرا ودودة غينيا وشلل الأطفال.

وظهر ذلك جلياً، في النجاح الكبير الذي حققته حملة الإمارات للتطعيم في باكستان، حيث تمكنت من إعطاء 583 مليوناً و240 ألفاً و876 جرعة لقاح ضد مرض شلل الأطفال، لأكثر من 102 مليون طفل، كما جاءت أزمة «كورونا»، لتؤكد مجدداً على أهمية الدور الإماراتي الفاعل في تعزيز الجهود الدولية لمواجهة الأمراض الوبائية، حيث قدمت الإمارات مساعدات إنسانية وطبية عاجلة، إلى أكثر من 130 دولة، استفاد منها ملايين الأشخاص من العاملين في الصفوف الأمامية، لمواجهة الوباء، بينما سارعت منذ اللحظة الأولى لنقل رعايا عدد من الدول الشقيقة والصديقة، الذين تقطعت به السبل في مدينة ووهان الصينية.

الإنسان أولاً، شعار تحرص من خلاله الإمارات، على مد يد العون إلى ملايين البشر، لكي ينعموا بحياة صحية وكريمة.

طباعة Email